الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 م - ٣ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / استخراج عمود معدني من داخل جمجمة مراهق مستشفى خولة
استخراج عمود معدني من داخل جمجمة مراهق مستشفى خولة

استخراج عمود معدني من داخل جمجمة مراهق مستشفى خولة

- تعد الأولى في السلطنة من حيث نوعية الإصابة وخطورتها

تمكن فريق جراحة الوجه والجمجمة التابع لقسم جراحة التقويم والتصحيح بمستشفى خولة مؤخرا، من استخراج عمود معدني عالق في منطقة حرجة داخل الجمجمة لمراهق بالغ من العمر١٤ سنة كان يلعب بالقرب من منزله وقت الإصابة.
وقال الدكتور تيمور البلوشي رئيس قسم جراحة التقويم والتصحيح بمستشفى خولة واستشاري أول جراحة الوجه والرأس : إن العملية تعد الأولى في السلطنة من حيث نوعية الإصابة وخطورتها؛ حيث مر العمود من خلال تجويف الجمجمة الذي يحتوي العين متفاديا إياها ليستقر على بعد مليمترات قليلة من شرايين مهمة في الرأس.
وأضاف بأن العملية تضمنت العمل على تحرير العمود من أي التصاقات واستخراجه تحت مراقبة الفريق الجراحي وقد عاد المريض لمنزله بعد أربعة ايّام قضاها في المستشفى وهو بصحة تامة دون أي تأثير على نظره.
وحول تفاصيل الحادث أوضح البلوشي أن المصاب وصل إلى طوارئ خولة صباحا بعد الحادث ، وبعد استقرار الحالة والاستشارة مع جراحي الاعصاب والعيون قام فريق جراحة التقويم والتصحيح وجراحة الوجه والرأس بأخذ المريض الى العمليات ، وقد استغرقت العملية حوالي ساعتين ، وتم بعدها تنويم المريض في العناية المركزة ، ثم ترخيصه في الْيَوْمَ الرابع، وكان نظره طبيعيا بحمد الله.
وقد نوه الدكتور تيمور البلوشي إلى أنها المرة الأولى التي يواجهون فيها حالة مماثلة بهذه الخطورة ، وقد تم بحمد الله معالجة المصاب بأفضل مستوى ولا يزال تحت المتابعة وقد أعرب المريض وأسرته عن سعادتهم بنجاح العملية مقدرين الجهود التي بذلها الفريق.

إلى الأعلى