الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / قوات الاحتلال تواصل حملتها العقابية في الضفة على خلفية اختفاء 3 مستوطنيين
قوات الاحتلال تواصل حملتها العقابية في الضفة على خلفية اختفاء 3 مستوطنيين

قوات الاحتلال تواصل حملتها العقابية في الضفة على خلفية اختفاء 3 مستوطنيين

القدس المحتلة ـ الوطن:
واصلت قوات الاحتلال الاسرائيلي أمي حملتها العقابية بحق الفلسطينيين على خلفية اختفاء ثلاثة مستوطنين في الضفة الغربية, حيث شنت حملة اعتقالات شملت العشرات منهم أسرى محررين في اطار اتفاقات فلسطينية إسرائيلية.
وهدد الضباط في جيش الاحتلال من اعتقلوهم بالابعاد عن منازلهم وقراهم وقدرت اعدلدهم بالعشرات حيث قامت قوات الاحتلال باعتقالهم فجر أمس الأربعاء، في الخليل ويطا ودورا وصوريف وبيت أولا وبيت عوا وإذنا وتفوح، بعد ليلة طويلة من المداهمات وتفتيش المنازل والمحال التجارية.
وأفادت مصادر فلسطينية بأن قوات الاحتلال قد اعتقلت 9 فلسطينيين من مدينة الخليل وهم: صفوان محمد يسري العويوي وعباس شبانه التميمي وحجازي كامل الحموري (25عاما) وعماد القصراوي التميمي (28عاما) وجمال عزات القواسمة (28عاما) وبسام نعيم النتشة ومعمر رشاد الجعبري وزهير مصطفى السكافي وحازم ابراهيم ابو نجمة.
واعتقلت اربعة من بيت عوا هم محمود محمد اسماعيل السويطي واسماعيل عبد الهادي مسالمة ومحمد اسماعيل مسالمة وهايل محمد السويطي.
وفي بيت أولا تم اعتقال 4 فلسطينيين هم: ضياء عزيز عداربه (25عاما) ومحمد فلاح العملة وعزيز فلاح العملة ونجله ضياء عزيز فلاح العملة. وفي يطا اعتقلت قوات الاحتلال راتب الجبور خالد موسى مخامرة ومحمد عيسى مخامرة . وفي صوريف جرى اعتقال الفلسطيني حامد شعبان الهور . وفي تفوح تم اعتقال محمد نصر سلامة ارزيقات (28عاما).
وفي بيت كاحل تم اعتقال محيسن عبد الله محيسن العطاونه. كما تم اعتقال الفلسطيني خليل عواد الحلو من إذنا على إحدى الحواجز العسكرية الاسرائيلية. وفي دورا تم اعتقال نايف حسن الشوامرة.
كما داهمت قوات الاحتلال الاسرائيلي، بعد منتصف الليلة قبل الماضية وفجر أمس،، بلدتي بيت كاحل وصوريف، وشرع بعمليات تفتيش من بيت لبيت واعتقال عدد من الفلسطينيين.
وأفادت مصادر فلسطينية، بأن المئات من جنود الاحتلال قد داهموا بلدة بيت كاحل، من جهتها الغربية والشرقية، وقاموا بحملة تفتيش من بيت لبيت، وتم اعتقال عدد من الفلسطينيين، ولوحظ انتشار كثيف لجنود الاحتلال في منطقة واد القف وواد حسكه.
وفي صوريف، داهم جنود الاحتلال البلدة وشرعوا في عمليات تفتيش للبيوت واعتقال ساكنيها .
واندلعت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال في منطقة العروض بصوريف، قام خلالها الشبان برشق الجنود بالحجارة فيما رد الجنود باطلاق القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما ادى لاصابة عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق.
ولا زالت قوات الاحتلال تداهم المنازل والمحال التجارية في مدينة الخليل، فقد داهمت محلاً في منطقة واد ابو كتيلة، وقامت بتفجير باب المحل، وحدثت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال، قام على إثرها الاحتلال باطلاق قنابل الغاز والرصاص المطاطي، ولم نبلغ عن وقوع اصابات.
كما داهمت قوات الاحتلال قرية نويا وشرعت بعمليات دهم وتفتيش لبيوت القرية، وداهمت قرية بيت أولا وشرعت في عملية تفتيش للمنازل فيها.
وفي سياق متصل، لا زالت قوات الاحتلال تجوب شوارع وأحياء الخليل، وتصادر تسجيلات أجهزة المراقبة فيها، حيث اقتحموا منطقة جبل أبو رمان، وداهموا عدداً من المنازل عرف من أصحابها: صلاح التميمي، ورئيس نيابة جنوب الخليل علاء التميمي، والصحفي جويد التميمي، وسعدي الحداد، وعبد الزرو، إضافة لمكتب تجاري يعود لخليل المدهون، ومصنع بيت المقدس للصناعات البلاستيكية، وصادرت أجهزة تسجيل كاميرات، مسببة حالة من الرعب لدى الأطفال.
واندلعت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال في المنطقة، رشق فيها الشبان جنود الاحتلال بالحجارة فيما رد الجنود باطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لاصابة عدد من الشبان بحالات اختناق تم علاجهم ميدانياً، في حين تم نقل حالة واحدة للمستشفى لتلقي العلاج. ولا زالت قوات الاحتلال تداهم وتعتقل عشوائيا.
وشنت قوات الاحتلال فجر أمس عملية عسكرية واسعة النطاق في الضفة الغربية لليوم السادس على التوالي اعتقلت خلالها اكثر من 50 محرراً.
واستنكر فؤاد الخفش مدير مركز أحرار لحقوق الإنسان إعادة اعتقال قرابة 50 أسيرا محررا حرروا في صفقة الوفاء للأحرار ” شاليط” من مختلف مناطق الضفة مع تهديدات من قبل الاحتلال بإبعادهم لغزة.
وقال الخفش الاحتلال فتح النار على حركة حماس وأعلن الحرب بكل ما تعني الكلمة من معنى فبعد اعتقال نوابها وقادتها ومناصريها لجأ لقتل الاتفاقيات التي أبرمت معه عبر الوسيط المصري ضاربا بعرض الحائط جميع الوعود التي قدمت بعدم المساس بهم.
وأضاف الخفش إن ما قامت به إسرائيل يعد انقلابا على الاتفاق ومساسا بهيبة دولة مصر التي رعت الاتفاق مع الاحتلال وكانت طرفا وسيطا مطالبا مصر بسرعة التدخل للجم الاحتلال .
وعن أسماء من تم توثيقهم حتى الآن ممن أعاد الاحتلال اعتقالهم وعددهم 50 معتقلا، قال الخفش لقد اعتقل عميد الأسرى الفلسطينيين نائل البرغوثي، ونضال زلوم، وحمزه أبو عرقوب، وطه الشخشير، عبد المنعم طعمة، مجدي عجولي، وعايد هرشة، ومحمد الرشق، صفوان العويوي، وزهير سكافي ، ومحمد رشاد الجعبري، ونضال عبد الحق ،أحمد العواودة ،بسام نعيم النتشة ، عثمان مصلح ،علاء الدين البازيان ،و جمال أبو صالح، إسماعيل مسالمة ،محمد بركات، محمود السويطي ، عدنان مراغمه ، إبراهيم مشعل ، عدنان ذياب ، شادي زيد ،عباس شبانه ، أحمد السلوادي ، عبد الرحمن صلاح، عماد فاتوني ،يعقوب الكيلاني ، وعارف فاخوري ، عبد الجبار فقهاء وهيب ابو الرب، رجب الطحان ومعمر الجعبري، زاهر خطاطبه ، اشرف الواوي، ربيع البرغوثي، عبد الله ابو شلبك ، عامر مقبل ، خضر راضي ، ولؤي نوفل ، وائل ابو جلبوش ، فواز جابر، رسمي محاريق ، عماد موسى، سامر المحروم ، طارق قوزح ،يوسف ستيتيه ، فايز الجابر.
وقامت قوات الاحتلال باعتقال الاسير المحرر اللواء عثمان مصلح (ابو الناجي ) والذي اطلق سراحة في صفقة شاليط وابو الناجى امضى اكثر من 30 عاما في سجون الاحتلال .
الى ذلك، اعتقلت سلطات الاحتلال فجر أمس الاربعاء، سبعة أسرى مقدسيين محررين، افرج عنهم ضمن صفقة تبادل الأسرى بين حماس واسرائيل “صفقة وفاء الأحرار- شاليط” برعاية مصرية، عام، 2011 بعد أن اقتحام منازلهم.
وأفاد رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب أن الأسرى السبعة هم: ابراهيم عبد الرازق احمد مشعل – جبل المكبر، واسماعيل عبد الله موسى حجازي – جبل المكبر، وجمال حماد حسين ابو صالح – سلوان / باب المغاربة ، ورجب محمد شحادة طحان – رأس العامود، وعدنان محمد عطا مراغه – سلوان، وعلاء الدين احمد رضى بازيان – البلدة القديمة، وناصر موسى احمد عبد ربه – صور باهر.
وطالت الحملة التي بدأت فجر أمس نائبين في المجلس التشريعي هما النائب الدكتور أيمن دراغمه، والنائب أحمد مبارك ليرتفع عدد النواب الذين اعتقلوا الى 9 نواب منذ بدء الحملة.
كما قام الاحتلال باقتحام شركة “ترانز ميديا” التي تقدم خدمات بث فضائي لفضائية الاقصى وتم سرقة جميع المحتويات وتدمير المكان واغلاقه بالحديد في كل رام الله والخليل.
وأضاف الخفش إن الاحتلال قام بشن حملة عسكرية كبيرة في مدن الضفة واعتقل مجموعة من القيادات في حماس عرف منها الشيخ شاكر عمارة من أريحا وراغب بدر من طلوزه، واعتقال محمد السويطي وهايل محمد السويطي، واسماعيل عبد الهادي المسالمة وجميعهم أسرى محررين ـ واعتقل فراس نجل الأسير المحرر في صفقة الوفاء للأحرار فراس اسماعيل المسالمة، كما اعتقل صفوت الحبور وخالد مخامرة ومحمد عيسى مخامرة وعبد المهدي زهور، وجميعهم من منطقة الخليل ، ومن محافظة رام الله اعتقل محمود عربد ، وأيمن شلبي من مدينة نابلس.
وطالب الخفش القيادة الفلسطينية بالوقوف عند مسؤولياتها التاريخية والوطنية ومنع إبعاد أي فلسطيني والعمل على تحرير جميع من أعتقل ولجم الاحتلال الذي يقوم بهذه العمليات ضد أبناء الشعب الفلسطيني.
واقتحمت عشرات الدوريات العسكرية الاسرائيلية عدة احياء بمدينة نابلس وقراها بمشاركة المئات من جنود الاحتلال الاسرائيلي.
وقالت مصادر فلسطينية ان الحملة العسكرية الاسرائيلية طالت اقتحام منازل عدد من الاسرى المحررين في صفقه شليط الاخيرة واعتقال الاسرى من بينهم لؤي ناجح نوفل من دير شرف غرب نابلس ونضال صبحب عبد الحق من نابلس وزاهر خطاطبة من بيت فوريك شرقي نابلس.
كما تم اعتقال كل من فلاح محمود خليل من قرية اودلا واحمد طالب سلودي من قرية تل غرب نابلس وطه عادل شخشير ومحمد شوقي عبد النبي ويعقوب اشتية وادهم الشلبي واياد الرفاعي.
وقالت مصادر فلسطينية في مخيم عسكر الجديد ان عشرات الدوريات العسكرية الاسرائيلية اقتحمت المخيم وقامت بعمليات تفتيش واسعة النطاق في المخيم اسفرت عن عمليات تخريب وتدمير في عدد من منازل الفلسطينيين.
وقالت مصادر طبية فلسطينية ان ثمانية فلسطينيين اصيبوا بحالات اختناق وإصابات مختلفة جراء مواجهات اندلعت بين جنود الاحتلال الاسرائيلي وعشرات الشبان في منطقة رفيديا غرب نابلس تم نقلهم الى مستشفي رفيديا الحكومي لتلقي العلاج وقد وصفت جروحهم ما بين متوسطه وطفيفة.
وفي سلفيت قالت مصادر امنية فلسطينية ان قوات الاحتلال الاسرائيلي اعتقلت اثنين من الاسرى المحررين ضمن صفقه شليط وهم عثمان على حمدان مصلح من بلده الزواية وعماد عبد الرحمن حسن العلي من قرية تلفيت بالمحافظة.
وفي جنين قالت مصادر امنية فلسطينية ان قوات الاحتلال الاسرائيلي اعتقلت اربعة شبان بينهم اثنين من محرري صفقه شليط وهم يعقوب الكيلاني وعارف فاخوري فيما تم اعتقال اثنين اخرين وهم عبد الجبار فقها وسامر المحروم.

إلى الأعلى