السبت 17 نوفمبر 2018 م - ٩ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / الكويت: رئاسة الأركان تفتح تحقيقا بشأن ملابسات سقوط (المنطاد)

الكويت: رئاسة الأركان تفتح تحقيقا بشأن ملابسات سقوط (المنطاد)

الكويت ـ أنور الجاسم:
صرحت رئاسة الأركان الكويتية بأنها كلفت جهات الاختصاص بالتحقيق بشأن ملابسات واقعة سقوط المنطاد شمال الكويت.
وتعرضت طائرة ركاب كويتية، كانت متجهة من العاصمة السعودية إلى الكويت، إلى أضرار بمحركها إثر اصطدامها بجسم غريب، بحسب ما أفادت به شركة طيران الجزيرة الكويتية.
وأصدرت شركة طيران الجزيرة الكويتية التي تعود إليها الطائرة بيانا كشفت فيه عن تعرض أحد محركات طائرتها المتجهة من الرياض إلى الكويت لاصطدام بجسم غريب.
وقالت مصادر إن الاصطدام كان مع منطاد رادار مراقبة تابع لوزارة الدفاع الكويتية.
وأوضحت أن الطائرة من طراز إيرباص A320 كانت تقل الرحلة رقم J9 787 العائدة من الرياض إلى الكويت يوم الأحد، و”تعرضت لاحتكاك جسم غريب بأحد محركاتها”.
وأضاف البيان أن الطائرة هبطت وفقا للإجراءات الاعتيادية وبشكل طبيعي ونزل جميع الركاب بسلام.
وأشارت الشركة إلى أن جميع أنظمة الطائرة واصلت العمل بشكل طبيعي، بعد الاحتكاك، مؤكدة أنه تم فحص الطائرة فور هبوطها و”ملاحظة الضرر على أحد محركيها – المحرك رقم 2 – وجارٍ خضوعها للإصلاحات اللازمة”.
وأفادت بأن الإدارة العامة للطيران المدني شكلت لجنة للتحقيق في الواقعة.
وأضافت انه تم فحص الطائرة فور هبوطها وملاحظة الضرر على أحد محركيها (المحرك رقم 2) وجار خضوعها للاصلاحات اللازمة.
وأوضحت انه تم تشكيل لجنة تحقيق من قبل الإدارة العامة للطيران المدني اضافة إلى تشكيل لجنة تحقيق من قبل طيران الجزيرة للنظر فيما حدث في رحلة الجزيرة رقم (J9 787).
وذكرت (الجزيرة) انها تواصلت رسميا مع الإدارة العامة للطيران المدني لدعم ومساندة التحقيقات وتحديد الظروف الجوية والأرضية التي أدت إلى وقوع هذه الحادثة مشيرا إلى إلى ان أمن وسلامة ركاب وطاقم عمل طيران الجزيرة يعدان أولوية في جميع الأوقات.

إلى الأعلى