الإثنين 30 مارس 2020 م - ٥ شعبان ١٤٤١ هـ
الرئيسية / المحليات / اشارة: لا تضع طفلك في حضنك

اشارة: لا تضع طفلك في حضنك

من المشاهدات شبه اليومية التي تمر علينا أثناء سياقة المركبة على الطريق يعتصر القلب لها الماً تلك التي نرى بها أحد الأشخاص أو النساء يقودون المركبة وفي احضانهم طفل صغير بالكاد لا يستطيع الإستمتاع بركوب السيارة برفقة والده أو أمه سوى أنه يرى نور الشمس أو إنارة أعمدة الكهرباء وهذه السياقة بحد ذاتها تشكل خطورة كبيرة على كلا الشخصين الأب أو الأم والطفل .. كون أن سائق المركبة وفي حال وقوع حادث مروري لا قدر الله فإن الوسائد الهوائية ستؤثر كثيرا على الطفل جراء الحادث لأنها تخرج من مقرها منطلقة كالقذيفة ومصدرة صوتا مدوٍيا وبالتالي سيحدث ذلك ارتطاما شديدا بجسم ذلك الطفل والتأثير على جسم الأبوين وقد تحدث الوفاة لا قدر الله فيما اذا كان رأس الطفل موازيا لمسار انطلاق الوسادة الهوائية.
قد يقول البعض أن ذلك السائق قد يضع الطفل ملاصقا للباب الأمامي للمركبة وعلى يساره وهذا التصرف ايضا بحد ذاته يشكل أكثر خطورة على الطفل حيث أن هناك بعض المركبات الحديثة لديها وسائد هوائية على الأبواب الجانبية وعندئذ سيتلقى الطفل صدمة الوسادة الهوائية مباشرة وتكون أكثر خطورة عليه.. وهناك حالات أخرى قد ترتطم المركبة بمركبة أخرى وقد يخرج الطفل من بين اليدين ليطير في الهواء وعندها يكون الارتطام بالأرض أو بجسم صلب أكثر ايلاما وخطورة حيث أن سائق المركبة في هذه الحالة همه الأول هو محاولة تفادي وقوع الحادث بأي شكل وبأقل الخسائر الممكنة .
فمثل هذه الحالات نراها ونشاهدها على الطرقات وفي الاسواق خاصة خلال اوقات المساء وفي اوقات هطول الأمطار والأجواء الباردة واللطيفة، وللتأكيد فأن مثل هذه التصرفات ليست من مصلحة الأطفال في التعبير عن فرحتهم في الصعود إلى المركبة وهو ما تحذر منه شرطة عمان السلطانية كون أن هناك موادا في قانون المرور المعدل والذي تطبقه الشرطة وتصدر بحق كل سائق يقوم بمثل هذه التصرفات مخالفة من الفئة الرابعة والتي وصفها القانون في مادته بأنها “احتضان طفل أثناء القيادة”.
فعلى كل أب أو أم أن يكونوا أكثر حرصا على فلذات أكبادهم اثناء صعودهم إلى المركبة وتأمين جلوسهم بالمقعد الخلفي مع أهمية ربط حزام الأمان لكل واحد منهم وعدم تركهم احرارا في مثل هذه الحالات كون أن القانون يشدد على ضرورة وضع الأطفال بالمقاعد الخلفية وعدم تركهم يخرجون اجسادهم ورؤوسهم من نوافذ المركبة أو من فتحة سقف المركبة فهذه الحالات تشكل خطورة كبيرة على الاطفال والتي تندرج تحت مسمى المخالفات المرورية الأكثر خطورة على الاطفال وهي من مخالفات الفئة الرابعة وبغرامة المخالف تصل الى 20 ريالا عمانيا.
فمع قضاء العائلات والاسر أمتع الاوقات خلال إجازة عيد الأضحى المبارك نتمنى للجميع عيدا سعيدا وأوقاتا ممتعة، ولنكن حريصين أشد الحرص على اطفالنا أثناء السياقة لأنهم هم الفرحة وابتسامة الحياة لنا وهم العيد الذي نحتفل به في كل وقت وكل حين.

مصطفى بن أحمد القاسم
من أسرة تحرير “الوطن”
Turkmany111@yahoo.com

إلى الأعلى