الثلاثاء 26 سبتمبر 2017 م - ٥ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / حصر الفنون وممارسيها وآلاتها الموسيقية بشليم وجزر الحلانيات والمزيونة
حصر الفنون وممارسيها وآلاتها الموسيقية بشليم وجزر الحلانيات والمزيونة

حصر الفنون وممارسيها وآلاتها الموسيقية بشليم وجزر الحلانيات والمزيونة

قام به فريق بحث ميداني من مركز عمان للموسيقى التقليدية

مسقط ـ العمانية:
يقوم فريق بحث ميداني من مركز عمان للموسيقى التقليدية التابع لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بديوان البلاط السلطاني خلال الفترة من 20 الى 30 من شهر سبتمبر الجاري بزيارة ميدانية لولايتي شليم وجزر الحلانيات والمزيونة بمحافظة ظفار لحصر أنماط الموسيقى التقليدية وممارسيها من الأفراد والفرق ومناسبات أدائها وآلاتها وذلك في إطار مشروع حصر الممارسين للموسيقى التقليدية العمانية الذي ينفذه المركز.
وقال مسلم بن أحمد الكثيري مدير مركز عمان للموسيقى التقليدية إن الفريق الذي سيزور ولايتي شليم وجزر الحلانيات والمزيونة يسعى لتغطية مراكز الولايتين ونياباتها معربا عن شكره وتقديره للجهات المعنية في محافظة ظفار على التسهيلات التي قدموها والتي من شأنها أن تساهم في إتمام المهمة وإنجاحها.
وأكد الكثيري أن مشروع حصر أنماط الموسيقى التقليدية وممارسيها ستوفر نتائجه معلومات مهمة للباحثين والدارسين للموسيقى التقليدية، إلى جانب ذلك ستفيد قوائم الحصر القائمين على تنظيم أنشطة المركز الذي يتطلع إلى توسيع نشاطاته وفعالياته إلى جميع محافظات وولايات السلطنة وفتح عضوية بيت الموسيقى العمانية بالمركز للممارسين إضافة إلى أهميته في الجانب التوثيقي حيث يسعى المركز الى استكمال انجاز دليل الممارسين باعتباره البداية نحو تحقيق هدف كتابة تاريخ الموسيقى العمانية.
وتشتهر ولاية المزيونة بفنون الهبوت والتغرود والبرعة واليولة والدان دون وهو عبارة عن قصائد تلقى باللغة المهرية على شكل مرادات بين مجموعتين أو أكثر وبصوت جميل، وتشتهر الولاية أيضا بفن “الـيليت” وهو فن شعري من فنون البادية مغنى في مجالات الحماس والفخر والرثاء وغيرها، بينما تشتهر ولاية شليم وجزر الحلانيات بالعديد من الفنون التقليدية كالرزحة والهبوت والشلات الحماسية المغناة البدوية واليولة والبرعة وعدد من فنون البحر.

إلى الأعلى