الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / تواصل أعمال المرحلة الثانية من الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة
تواصل أعمال المرحلة الثانية من الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة

تواصل أعمال المرحلة الثانية من الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة

لليوم الثالث على التوالي

مسقط – من عبدالله الجرداني :
صور- عبدالله بن محمد باعلوي :
نـزوى – من سالم بن عبدالله السالمي:
العوابي – من حمود بن حمد الخروصي :
لليوم الثالث على التوالي تتواصل أعمال وفعاليات المرحلة الثانية من الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة للفئة العمرية من (20-35) التي تنفذها وزارة الصحة خلال الفترة من 10-16 سبتمبر الجاري.
مستشفى النهضة
استقبل مستشفى النهضة صباح أمس الفئة المستهدفة من المواطنين والمقيمين الذين يتم تطعيمهم بالمجان وذلك بمدخل المستشفى واطلعت المديرة التنفيذية لمستشفى النهضة الدكتورة قمرة السريرية على سير التطعيم وتحدثت قائلة : يأتي تنظيم الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة في جميع محافظات السلطنة ما عدا محافظتي ظفار والوسطى اللتين تم الانتهاء منهما في المرحلة الأولى من التحصين من أجل القضاء على مرض الحصبة ومنع سريانه بالمجتمع خاصة وأن هذه الفترة تشهد زيادة في فاشيات مرض الحصبة في عدد من الدول على مستوى العالم.
وأضافت : على الجميع أن يدرك أن الحملة مسؤولية وطن ومسؤولية كل فرد على هذه الأرض الطيبة من أجل الوصول لمجتمع خال من الحصبة وتحقيق الأهداف الموجودة.
وحرصاً على سلامة المجتمع وحمايته فإن وزارة الصحة تناشد المواطنين والمقيمين بضرورة التجاوب مع الحملة والتحصين ضد مرض الحصبة والتوجه إلى المؤسسات الصحية ومراكز التطعيم المصرح لها على حسب التواريخ المحددة من أجل حمايتهم من الإصابة بالمرض وقطع سريانه لمجتمع خال من الحصبة.
ديوان البلاط السلطاني ..
من جانبها تشارك المديرية العامة للخدمات الطبية بديوان البلاط السلطاني بمسقط وزارة الصحة بجميع مؤسساتها التحصين الشامل ضد مرض الحصبة حيث استعد طاقم مجمع صحي الديوان بمسقط بشكل مميز وجهز خمسة فرق لهذا الغرض وهي (فريق الخيمة الطبية خلف مبنى المديرية العامة للخدمات الطبية في غلا ، وفريق عيادة المطار الخاص ، وفريق وحدة الأمن بشؤون البلاط السلطاني في الخوض ، وفريق اليخوت السلطانية إضافة إلى فريق التحصين في حصن الشموخ العامر .
وفي لقاء مع عبدالرحمن بن عبدالقادر الشهورزي مساعد مدير عام الخدمات الطبية المشرف العام على تسيير هذه الحملة وسؤاله عن أهمية هذه المشاركة أوضح بأن هذه المشاركة أتت من أجل التعاون البناء مع المؤسسات الصديقة في الصالح العام وأن هذا الواجب الوطني حري به أن يساعد في تحقيق الأهداف الأساسية من هذه الحملة والتي تهدف إلى التخلص من مرض الحصبة كما أنه جاء حرصا على صحة موظفينا وقد لاقت الحملة منذ بدايتها إقبالا واسعا من الجنسين ومن جميع شرائح الموظفين كما أن الاستعدادات لاقت استحسان الجميع لأنها تركز على توفير بيئة مناسبة للتحصين من حيث الخصوصية وجاهزية أماكن التحصين .

تعليمية مسقط ..

كما نفذت المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة مسقط ومركز صحي روي حملة
تطعيم ضد مرض الحصبة لموظفي المديرية العامة للتربية والتعليم لمحافظة مسقط من الفئة العمرية من (20- 35) وذلك في مبنى المديرية ببيت الفلج في إطار الخطة الوطنية للتحصين ضد الحصبة والتي تنفذها وزارة الصحة حاليا تحت شعار (معا لمجتمع خال من الحصبة) .
وقد شهدت الحملة تجاوبا من قبل موظفي المديرية الذكور والإناث الذين أدركوا أهمية التحصين لحماية الفئة المستهدفة من مرض الحصبة وتعزيز المناعة لدى المجتمع والمحافظة على خلو السلطنة من المرض ، وأشاد موظفو المديرية بالفريق الطبي الزائر الذي سهّل المهمة نظرا لازدحام المراكز الصحية لما تشهده من إقبال متزايد لبرنامج التطعيم في الفترة الحالية باعتبار التطعيمات الأداة الأكثر فعالية في الوقاية من الإصابة بالعديد من الأمراض المعدية وبالتالي الحفاظ على الصحة العامة وحماية الأرواح ، حيث إن عملية التطعيم تساعد في الحد من انتشار العديد من الأمراض الخطرة حول العالم والتي منها مرض الحصبة.
جنوب الشرقية ..
كما شهدت مواقع التحصين ضم مرض الحصبة بولايات جنوب الشرقية إقبالا جيدا من قبل الفئات المستهدفة من المواطنين والمقيمين في الفئة العمرية من 20 الى 35 عاما من مواليد 1982 إلى 1997 حيث قام فريق من اللجنة الإشرافية بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الشرقية بزيارات ميدانية لمواقع التحصين بولاية صور للاطلاع على سير العمل وتذليل الصعوبات والتحديات التي تواجه فريق العمل في مواقع التحصينات بالولاية حيث تشكلت فرق مختصة من المديرية للمتابعة الميدانية لمجريات حملة التحصين ضد مرض الحصبة بالمحافظة وذلك لمتابعة سير العمل بنقاط التحصين والتأكد من كفاية الطعوم وسلسلة التبريد وتلبية احتياجات الطاقم الطبي العامل بالتحصين والإشراف الميداني على سلاسة العمل وتذليل العقبات وراحة الحضور بنقاط التحصين المختلفة والوقوف على نوعية الخدمات الصحية المقدمة من الطواقم المختصة وضمان جودتها .
جدير بالذكر بان المديرية قامت بجهود كبيرة في سبيل نشر الوعي لكافة شرائح المجتمع من أجل أخذ التطعيم ضد الحصبة للفئات المستهدفة من مواطنين ومقيمين ذكورا وإناثا في الفئة العمرية من 20 الى 35 عاما من مواليد 1982 إلى 1997 والذي بلغ عددهم 114 الف و800 مواطن ومقيم بمختلف ولايات المحافظة وقد تم حث كل أفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين بضرورة التحصين ولكافة الجهات الحكومية والخاصة بأهمية توجيه منسوبيهم من الفئة العمرية المستهدفة إلى أقرب مؤسسة صحية حكومية أو نقطة تحصين لأخذ التطعيم كون الحملة مجانية للجميع وأن عملية التحصين آمنة وبالغة الأهمية للوقاية ولضمان عدم وصول هذا المرض لجميع أفراد المجتمع علما بأن نقاط التحصين تتوفر بكافة المؤسسات الصحية الحكومية والمؤسسات الصحية الخاصة وأماكن التجمعات بولايات محافظة جنوب الشرقية والبالغ عددها 52 موقعا ويشارك فيها مختلف الكوادر التمريضية والإدارية كما سيشارك المتطوعين خلال فترة الحملة في مواقع التحصين الخارجية ففي ولاية صور 20نقطة و10 نقاط في ولاية جعلان بوعلي و10 نقاط في ولاية جعلان بوحسن و6 نقاط في ولاية الكامل والوافي و6 نقاط في ولاية مصيرة علما بأن تنفيذ الحملة يأتي في إطار الحرص الذي توليه وزارة الصحة لوقاية المجتمع من التعرض لمرض الحصبة وما تقدمه الوزارة من جوانب الرعاية والخدمات الصحية التشخيصية والعلاجية والوقائية والتصدي للأمراض المعدية .
الداخلية ..
كما يتواصل برنامج المرحلة الثانية من حملة التحصين ضد مرض الحصبة في محافظة الداخلية الثالث على التوالي وسط إهتمام كبير من قبل المواطنين والمقيمين ممن يشملهم الحصين لعمر 20 ـ 35 سنة وذلك كسائر محافظات السلطنة الشمالية بعد أن تم تنفيذ المرحلة الأولى في محافظتي ظفار والوسطى خلال شهر مايو الماضي ، وفي أول يوم للحملة شهدت المراكز والمجمعات الصحية في جميع ولايات المحافظة اقبالا واسعا من قبل الفئات المستهدفة ذكورا واناثا .
إلى ذلك قامت الفرق الطبية المتنقلة بأدوار كبيرة في سبيل انجاح الحملة ولا زالت تقدم خدمات التحصين في مختلف القرى والتجمعات لسكانية في جميع ولايات المحافظة وفي المجمعات التجارية والجامعات والكليات والمؤسسات العامة والخاصة ، فيما تعمل مجموعة من المؤسسات الصحية الخاصة على استقبال الفئة المستهدفة بالتحصين ، وعقدت اللجنة الاشرافية بالمديرية العامة للخدمات الصحية اجتماعات متواصلة وتابعت عن كثب سير العمل وما تقوم به الفرق الثابتة والمتنقلة والجهود التي يبذلها الموظفون القائمون على تنفيذ برنامج الحملة وتم الوقوف على كافة المتطلبات ولم تسجل اللجنة أية شكاوي تذكر ، ولم تتلق أية ملاحظات وقد ثمنت عاليا التعاون الذي أبداه المواطنون والمقيمون .
وقال الدكتور علي بن عامر الضاوي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة الداخلية بأن الحملة تسير وفق ماهو مخطط لها مشيدا بالجهود التي تبذلها الفرق الطبية في سبيل إنجاح الحملة وتحقيق أهدافها مثمنا ذلك التعاون من مختلف القطاعات المجتمعية والأفراد وشدد على اهمية أن يحرص الجميع الذي تشملهم الحملة للاستفادة من خدمة التحصين والمسارعة لأخذ الجرعة لتعزيز المناعة و تحقيق الوقاية وعبر عن ارتياحه لسير العمل في اليوم الأول والثاني وأكد ان المديرية تسخر كافة الموارد لضمان نجاح الحملة والوصول الى كافة المستهدفين بالتحصين وتحقيق النسبة المرجوة منوها في ذات الوقت إلى إن الحملة تستمر لغاية 16/9/2017م مؤكدا مجانية التحصين.
تجدر الإشارة الى أن هناك 50 فريقا طبيا متحركا تنتقل من قرية الى قرية ومن تجمع سكاني الى آخر تجوب الجبال والصحاري والسهول في محافظة الداخلية كما توجد فرق ثابتة بالمؤسسات الصحية بالمحافظة ويشارك في تنفيذها 600 موظف.
جنوب الباطنة ..
وتتواصل بولاية العوابي بمحافظة جنوب الباطنة فعاليات الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة والذي تنفذه وزارة الصحة ممثلة بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة جنوب الباطنة وذلك في مستشفى وادي بني خروص ومركز العوابي الصحي ومواقع أخرى تم اختيارها من قبل المختصين بالولاية.
وتستهدف الحملة خمسة آلاف ومائة وثمانية وستين فردا بالولاية من المواطنين والمقيمين للفئة العمرية المستهدفة من (20 – 35) سنة والتي تستمر حتى السادس عشر من الشهر الحالي منهم (3611) مواطنا و(1557) مقيما وذلك ضمن فعاليات الحملة الوطنية التي تشمل أرجاء السلطنة للتحصين ضد المرض وسيتم الاستعانة بالفريق الميداني المتنقل لضمان الوصول للأفراد الذين يتعذر حضورهم لمواقع التطعيم .
وتجد الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض الحصبة إقبالا كبيرا من قبل الفئة المستهدفة بالولاية وذلك نتيجة للتوعية المسبقة لهذه الحملة والتي كان لها الدور الكبير في الإقبال على أخذ اللقاح .

إلى الأعلى