السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / الجيش السوري يقضي على آخر تجمعات (داعش) بحويجة المريعية
الجيش السوري يقضي على آخر تجمعات (داعش) بحويجة المريعية

الجيش السوري يقضي على آخر تجمعات (داعش) بحويجة المريعية

(قسد) تتهم الطيران الروسي باستهدافها

دمشق ــ الوطن:
استعادت وحدات من الجيش السوري سيطرتها على قرية حويجة المريعية بريف دير الزور الجنوبي الشرقي في إنجاز جديد من شأنه تعزيز نطاق الأمان حول قرية الجفرة والمطار العسكري. بحسب ما افادت وكالة “سانا” السورية الرسمية أمس.
ونفذت وحدات من الجيش السوري خلال الساعات القليلة الماضية عمليات مكثفة على أوكار وتجمعات لتنظيم “داعش” الإرهابي في الريف الشرقي دمرت خلالها الخطوط الدفاعية لتنظيم “داعش” في المنطقة وسط انهيارات كبيرة بين إرهابييه وسقوط العديد منهم قتلى ومصابين. وبيت “سانا” أن العمليات انتهت بفرض السيطرة الكاملة على قرية حويجة المريعية وعلى عدة نقاط باتجاه قرية المريعية جنوب شرق المطار. واشارت وكالة الأنباء الرسمية إلى أن أهمية السيطرة على قرية حويجة المريعية لجهة دحر إرهابيي “داعش” من محيط قرية الجفرة ومنع استهدافها بالقذائف من قبل إرهابيي التنظيم إضافة إلى توسيع نطاق الأمان في محيط مطار دير الزور العسكري تمهيدا لاستثماره في دعم العمليات البرية المتواصلة لاجتثاث إرهابيي “داعش” بشكل نهائي.
وكانت وحدات من الجيش العربى السورى بالتعاون مع القوات الرديفة استعادت أمس الأول السيطرة على قرية البغيلية وعلى كتيبة ضامن الواقعة جنوب غرب المطار ومحطة الضخ الأولى للمياه في المريعية بعد القضاء على آخر تجمعات إرهابيي “داعش” فيها.
على صعيد آخر، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زخاروفا مساء امس الاول إن “وحدات طليعية من قوات الحكومة السورية عبرت نهر الفرات واتخذت مواقعها على الضفة الشرقية للنهر”. وقالت زخاروفا في مؤتمر صحفي “بعد انتصار كبير قرب دير الزور يواصل الجيش السوري طرد عناصر تنظيم داعش من المناطق الشرقية من البلاد”، وتابعت “تم تحرير ضواحي هذا المركز الإقليمي، وقد نجحت وحدات طليعية في عبور الفرات واتخذت مواقع على الضفة الشرقية”. بدوره أفاد الإعلام الحربي بتحرير الجيش السوري وحلفاؤه منطقة عياش شمال غرب مدينة دير الزور، بالإضافة إلى منطقة حويجة المريعية جنوب شرق مطار دير الزور العسكري.
إلى ذلك، اتهم مسؤول في مكاتسمى بقوات سوريا الديمقراطية، طائرات روسية وقوات سورية، باستهداف قواته المدعومة من الولايات المتحدة في محافظة دير الزور فجر امس السبت. وقال أحمد أبو خولة رئيس مجلس دير الزور العسكري، الذي يقاتل تحت لواء قوات سوريا الديمقراطية، إن الضربات أسفرت عن إصابة ثمانية من مقاتلي القوات، التي تضم مجموعات كردية وعربية، تحارب تنظيم “داعش” بدعم أميركي. وأشار أبو خولة إلى أن الطائرات انطلقت من أراض تحت سيطرة الحكومة، وقصفت مواقع على الضفة الشرقية لنهر الفرات.

إلى الأعلى