الإثنين 18 ديسمبر 2017 م - ٢٩ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية يلغي معسكره التدريبي الثاني
منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية يلغي معسكره التدريبي الثاني

منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية يلغي معسكره التدريبي الثاني

بسبب إلغاء بطولة كأس القارات بدبي

متابعة ـ ليلى بنت خلفان الرجيبية:
ألغي المعسكر الداخلي الثاني لمنتخبنا لكرة القدم الشاطئية وذلك بطلب من مدرب المنتخب طالب هلال حيث كان من المفترض وعلى حسب الخطة الاعدادية للمنتخب انه سيخضع الى المعسكر الداخلي الثاني لمدة 6 ايام متتالية والتي ينطلق بالتحديد يوم 17 وحتى 21 من الشهر الجاري وذلك بسبب الغاء استضافة دبي لتصفيات بطولة كأس القارات في مدينة دبي في الفترة من 25 وحتى 30 من اكتوبر القادم لاسباب واضحة ذكرتها الدولة المضيفة وهي انسحاب شركة سامسونج من رعاية البطولة .
وكان منتخبنا قد تجمع خلال الفترة الماضية لمدة 6 ايام من خلال اقامة المعسكر الداخلي الاول وكان بمثابة اعادة اللياقة البدنية والروح المعنوية للمنتخب بعد ان غابوا عن التدريبات لما يقارب 5 اشهر وكان من المفترض ان يركز الجهاز الفني خلال المعسكر الداخلي الثاني بقيادة طالب هلال مدرب المنتخب على الجوانب الفنية والتكتيكية وذلك في إطار برنامجه الإعدادي الذي استهله بالتركيز على رفع معدلات لياقة اللاعبين وتجهيزهم بدنيا للتصفيات ومن خلال انتظام اللاعبين في التدريبات فان الامور تسير وفق ما خطط له المدرب .
التجمع في نوفمبر القادم
وعلى حسب قرار الغاء بطولة كأس القارات فان المدرب ألغى المراحل الاعدادية للمنتخب خلال الفترة المقبلة وسوف يتوقف لاعبو المنتخب عن التدريبات خلال الشهر الحالي والقادم على ان يتجمع المنتخب في شهر نوفمبر تحضيرا لاستحقاقات عام 2018 وكانت قائمة منتخب كرة القدم الشاطئية للمعسكرات الداخلية استعدادا للتصفيات التمهيدية لكأس القارات لكرة القدم الشاطئية خلال المعسكر الاول ضمت كلا من مشعل بن هلال العريمي وجلال بن خميس السناني ومنذر بن هلال العريمي وأمجد بن عبدالله الحمداني و يحيى بن مبيوع العريمي و وعبدالله بن مسعود السوطي وعبدالله بن يوسف البلوشي و شريف بن شمبيه البلوشي و نوح بن سالم الزدجالي وعبدالعزيز بن سعيد الرقادي وحمود بن ناصر الطوقي وابراهيم بن محمد الشحي .
في الانتظار
وبالرغم من حماسة اللاعبين في التجمع والبدء في مرحلة التجهيزات الجدية للبطولة وكما اكد الجهاز الفني للمنتخب خلال الايام الماضية ان جاهزية لاعبي المنتخب سوف تنعكس في المعنويات العالية لدى اللاعبين ومن خلال التدريبات وكلهم حماس ورغبة في تحقيق نتائج إيجابية في التصفيات كونهم كانوا حاصلين على وصيف في التصفيات التي احتضنتها الصين الا ان هذه الحماسة ذبلت حتى اشعار اخر وانتظار اللاعبين للتجمع مرة اخرى على حسب الروزنامة المعدة لهم للاستحقاقات لعام 2018 .
نتمنى ان تكون هناك تجارب ودية
نتمنى ان تشمل الخطة الاعدادية القادمة للمنتتخب بعضا من المعسكرات الخارجية والتجارب الودية التي تضمن احتكاك اللاعبين والوقوف التام على جاهزيتهم حيث انه قبل الغاء التصفيات الحالية فان الخطة الاعدادية للمنتخب لا توجد وكان سيدخل المنتخب التصفيات بدون تجارب ودية او معسكرات خارجية حيث ان هذه الكوكبة من اللاعبين أحرزوا ألقابا واصحاب مراكز متقدمة اسيويا وخليجيا كما انهم استطاعوا التأهل إلى نهائيات كأس العالم لذلك التجارب الودية والمعسكرات الخارجية هي داعم للمنتخب.

إلى الأعلى