الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / وفد كوري تعرف على مقومات (اللوجيستي) وفرص (الدقم)
وفد كوري تعرف على مقومات (اللوجيستي) وفرص (الدقم)

وفد كوري تعرف على مقومات (اللوجيستي) وفرص (الدقم)

مسقط ـ الوطن والعمانية:
عقدت امس جلسة مباحثات بين السلطنة ممثلة بوزارة النقل والاتصالات وجمهورية كوريا ممثلة في وزارة الأراضي والبنية التحتية والنقل لمناقشة سبل دعم وتعزيز التعاون بين البلدين في قطاعات النقل العام والطرق والموانئ والبنى الأساسية والطيران المدني.
ترأس الجلسة من جانب السلطنة سعادة المهندس سالم بن محمد النعيمي وكيل وزارة النقل والاتصالات للنقل فيما ترأسها من جانب جمهورية كوريا سعادة صن بيونج سيوك نائب وزيرة الأراضي والبنية التحتية والنقل.
كما جرى خلال الجلسة بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الصديقين في مجالي النقل والموانئ والتسهيلات التجارية والسبل الكفيلة بتطويرها والاستفادة من الفرص المتاحة بينهما.
وركز الجانبان خلال الجلسة على تبادل الخبرات في قطاعي الطرق والنقل العام بمختلف وسائله واستخدام النقل الذكي وسكة الحديد.
وبحث الجانبان كذلك أوجه التعاون القائم بينهما وتبادل وجهات النظر حول سبل تعزيز هذا التعاون وإمكانية الاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة لدى البلدين وجذب الاستثمارات بينهما. حضر الجلسة عدد من المسؤولين بوزارة النقل والاتصالات والوفد المرافق لسعادة الضيف.
وقد استقبل معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات بمكتبه امس وفدًا من جمهورية كوريا برئاسة سعادة صن بيونج سيوك نائب وزيرة الأراضي والبنية التحتية والنقل والوفد المرافق له الذي يزور السلطنة حاليًا.
تم خلال المقابلة بحث أوجه التعاون المشترك بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها فيما يتعلق بمجالات البنية الأساسية والنقل والموانئ والطيران المدني والأمور ذات الاهتمام المشترك.
واستعرض معالي الدكتور خلال المقابلة المشاريع الاستراتيجية التي تنفذها وزارة النقل والاتصالات في قطاعات النقل والموانئ والاتصالات والطيران المدني والمشاريع المزمع العمل بها.
حضر المقابلة سعادة سفير جمهورية كوريا والمهندس عبدالرحمن بن سالم الحاتمي الرئيس التنفيذي للمجموعة العمانية العالمية للوجستيات (أسياد) وعدد من المسؤولين بوزارة النقل والاتصالات.
وكان معالي يحيى بن سعيد بن عبدالله الجابري رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم استقبل بمكتبه بواحة المعرفة مسقط أمس معالي سون بيونج ـ سيوك نائب وزير الأراضي والبنية التحتية والنقل بجمهورية كوريا الجنوبية.
ويضم الوفد المرافق لمعالي سون بيونج ـ سيوك عددا من كبار المسؤولين الكوريين وممثلي الشركات الكورية المتخصصة في قطاعات الصناعات البتروكيماوية وتقنية المعلومات والبنية الأساسية والطاقة والسكك الحديدية.
تم خلال اللقاء بحث التعاون في مجال تطوير المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم، وتعرف الجانب الكوري على المشروعات التي تشهدها المنطقة في مجال البنية الأساسية واستثمارات القطاع الخاص.
ورحب معالي يحيى بن سعيد بن عبدالله الجابري برغبة الجانب الكوري تعزيز التعاون بين الجانبين، موجها الدعوة للشركات الكورية للاستثمار في المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.
من جانبه عبر معالي سون بيونج ـ سيوك عن إعجابه بخطط التطوير التي تشهدها السلطنة وما أحرزته من تقدم في مختلف المجالات، مشيرا في هذا الصدد إلى التعاون الاقتصادي القائم بين البلدين ورغبة الجانب الكوري في تطويره إلى آفاق أرحب.
وقدم الجانب الكوري خلال اللقاء لمحة عن الاقتصاد الكوري وإمكانيات الشركات الكورية خاصة في قطاعات تقنية المعلومات والاتصالات والبنية الأساسية، وجهود كوريا الجنوبية في مجال إنشاء المدن الذكية، معبرا عن تطلعه في استفادة السلطنة من التقدم الذي أحرزته كوريا في هذا المجال.
وقدمت هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم خلال اللقاء عرضا مرئيا عن المنطقة وما تتميز به من موقع استراتيجي على بحر العرب المطل على المحيط الهندي وقرب خطوط الملاحة الدولية، وما تقدمه الهيئة من مزايا وحوافز للمستثمرين، وما تتميز به المنطقة من توفير مساحات كبيرة من الأراضي للاستثمار في القطاعات الصناعية والتجارية وبناء الفنادق والمنتجعات والتطوير العقاري والخدمات اللوجستية.
وعبر الجانبان في ختام اللقاء عن رغبتهما في تعزيز التعاون القائم بينهما والمشاركة في عدد من المشروعات الاقتصادية وبما يعود بالنفع والفائدة على البلدين الصديقين.

إلى الأعلى