الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / (المكسيك)تعلن الحداد والضحايا إلى 230 وماريا يطمس معالم بويرتوريكو
(المكسيك)تعلن الحداد والضحايا إلى 230 وماريا يطمس معالم بويرتوريكو

(المكسيك)تعلن الحداد والضحايا إلى 230 وماريا يطمس معالم بويرتوريكو

مكسيكو سيتي ـ نيويورك ـ وكالات:
قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس الخميس إن الإعصار ماريا “طمس تماما”معالم جزيرة بويرتوريكو مع تدميره بشكل كامل شبكة الكهرباء في المنطقة التابعة للولايات المتحدة.وأبلغ ترامب الصحفيين أثناء اجتماع مع الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو أنه سيزور بويرتوريكو في مرحلة ما. ولم يذكر موعدا محددا.ووصف بويرتوريكو بأنها في “حالة خطرة جدا جدا جدا” وقال إن سلطات الطوارئ الأميركية بدأت العمل للمساعدة في جهود التعافي.وفي المكسيك أمضى عمال إنقاذ مكسيكيون ليلة ثانية وسط الحطام بحثا عن ناجين محتملين من أقوى زلزال يضرب تلك البلاد منذ32 عاما ومن بينهم فتاة حوصرت تحت أنقاض مدرسة في مكسيكو سيتي، فيما تجاوز عدد حالات الوفاة 230. وأعلن الرئيس المكسيكى انريكى بينا نييتو أمس الأول الأربعاء الحداد الوطني على مدار ثلاثة أيام، فيما دمر الزلزال الذي ضرب مكسيكو سيتي الثلاثاء 40 مبنى، وألحق أضرارا بما لا يقل عن 500 مبنى آخر، بحسب عمدة المدينة.وذكر العمدة ميجيل آنخيل مانسيرا للصحفيين أنه لابد من فحص المباني، التي تعرضت لأضرار بعناية وإصلاحها، قبل أن يعود إليها السكان. ويقوم رجال الإطفاء وجنود وأفراد بالشرطة ومتطوعون بالبحث عن الناجين تحت الركام، بعدما ضرب زلزال قوي وسط المكسيك، مما أسفر عن مقتل أكثر من 200 شخص وانهيار عدة مباني.ومازالت أعمال الإغاثة مستمرة في منطقة الزلزال، وتشمل مدرسة مكسيكو سيتي التي تحولت لحطام.وقد لقى ما لايقل عن 32 طفلا وخمسة بالغين حتفهم عقب انهيار مدرسية انريكي ريبسامين، بحسب ما ذكرته شبكة “تيليبيسا”. وقد تم إنقاذ11طفلا بالفعل.وقال خوسيه لويس فيرجارا المتحدث باسم قوات مشاه البحرية المكسيكية للشبكة”التقديرات تشير إلى أن نحو30 إلى 40 شخصا مازالوا تحت الأنقاض”مضيفا”نسمع أصواتا، البعض مازال حيا”.وتحدث الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نيتو، الذي زار المدرسة الواقعة جنوب العاصمة، عن تضامن الشعب في مواجهة هذه المأساة.وقد أصيب أكثر من 700 شخص، نحو 400 منهم حالتهم خطيرة، وذلك بعد وقوع الزلزال الذي بلغت قوته1ر7 درجة على مقياس ريختر. وبالإضافة إلى العاصمة، ضرب الزلزال أيضا ولايات موريلوس وبويبلوس .وقال وزير الداخلية ميجيل انجيل اوسوريو شونج إن مالايقل عن 226 شخصا قتلوا، مضيفا أن عدد القتلى مرشح للزيادة.

إلى الأعلى