الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / شهيدان بالضفة .. والفلسطينيون يطالبون مجلس الأمن ببحث تصاعد العدوان الإسرائيلي
شهيدان بالضفة .. والفلسطينيون يطالبون مجلس الأمن ببحث تصاعد العدوان الإسرائيلي

شهيدان بالضفة .. والفلسطينيون يطالبون مجلس الأمن ببحث تصاعد العدوان الإسرائيلي

القدس المحتلة ـ (الوطن) ـ وكالات:
أسفرت حملة القمع الإسرائيلية بالضفة الغربية عن انضمام شهيدين جديدين إلى قائمة الشهداء، فيما طلبت القيادة الفلسطينية عقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن الدولي لبحث تصاعد “العدوان” الإسرائيلي في الضفة الغربية.
وقال بيان صادر عن القيادة الفلسطينية بثته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية(وفا)، إنها “شرعت بإجراء اتصالات مكثفة لعقد جلسة عاجلة لمجلس الأمن الدولي، لوضع حد لهذا العدوان الغاشم والمستمر، والتوجه إلى الجهات والمنظمات الدولية من أجل توفير الحماية لشعبنا”.
وحذر البيان من أن الحكومة الإسرائيلية “تدفع الوضع باتجاه المزيد من التأزم والانفجار” عبر استمرار حملتها الأمنية المكثفة في مدن الضفة الغربية بحثا عن ثلاثة إسرائيليين اختفوا فيها في الثاني عشر من الشهر الجاري.
وأكد بيان القيادة الفلسطينية أن “هذا العدوان لن يحقق أهدافه، ولن يؤدي إلا إلى المزيد من التمسك بحقوقنا، وأن هذه الغطرسة الإسرائيلية لن تحول دون إصرار شعبنا على تحقيق أهدافنا الوطنية المشروعة في الحرية والاستقلال”.
إلى ذلك قال مسعفون فلسطينيون وحركة الجهاد إن قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي اغتالت شابين فلسطينيين.
وقال مقيمون ومسعفون إنه خلال غارة على مدينة نابلس أطلقت قوات الاحتلال النار على فلسطينيين كانوا يرشقونها بالحجارة ما أدى الى استشهاد أحمد فحماوي (26 عاما).
وفي رام الله قالت جماعة الجهاد إن أحد اعضائها استشهد بنيران الاحتلال.

إلى الأعلى