الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 م - ٢٣ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / مؤتمر “ابتكارات الاتصالات 2017″ منصة لتحفيز الابتكارات في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات
مؤتمر “ابتكارات الاتصالات 2017″ منصة لتحفيز الابتكارات في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات

مؤتمر “ابتكارات الاتصالات 2017″ منصة لتحفيز الابتكارات في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات

يعزز دور المؤسسات الصغيرة والمتوسطة

مجلس البحث العلمي:
الاتصالات جزء مهم في حياة الفرد وعامل رئيسي لتعزيز الاقتصاد المعرفي

كتب ـ عبدالله الشريقي:
انطلقت أمس فعاليات مؤتمر ابتكارات الاتصالات 2017م بفندق كراون بلازا ـ مسقط والذي يهدف إلى تحفيز الابتكارات في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات بالإضافة إلى تعزيز دور المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات والذي تنظمه شركة تفاني للفعاليات والبحوث.
رعى افتتاح المؤتمر صاحب السمو السيد الدكتور فهد بن الجلندى آل سعيد الأمين العام المساعد لتنمية الابتكارات بمجلس البحث العلمي حيث أوضح أن الاتصالات بمختلف أنواعها أصبحت جزءا مهما من حياة الفرد في المجتمع كما انها تشكل عاملا رئيسيا للاقتصاد المعرفي.
وأضاف: إن وجود اتصالات وتغطيتها لمختلف محافظات السلطنة يساعد في إيصال الخدمات سواء كانت حكومية أو اقتصادية (البنوك أو الشركات) كما أنه يسهل على المواطن في مختلف محافظات السلطنة.
وأشار صاحب السمو أن المؤسسات البحثية أو المشرفة كمجلس البحث العلمي أو جامعة السلطان قابوس أو الجامعات الأخرى في المحافظات تسهم عن طريق البحث العلمي أو عن طريق مشاريع التخرج في رفد القطاع بأفكار جديدة ومنتجات جديدة بحيث أنها تتحول إلى شركات قائمة على حل الكثير من المشاكل وإيجاد فرص عمل في الولايات نفسها .. مؤكدا أن مجلس البحث العلمي يتمثل دوره في البحث العلمي وإيجاد أفكار جديدة بالإضافة إلى ربط المؤسسات المختلفة بالأفكار الجديدة.
من جانبه قال راشد بن عبدالله العلوي مدير دائرة شؤون الاتصالات والبريد بالانتداب بوزارة النقل والاتصالات في كلمته: إن قطاع تقنية المعلومات والاتصالات من القطاعات الحيوية التي تشهد متغيرات متسارعة من التطور والتقدم على المستويين المحلي والعالمي.
وأضاف: تسعى الوزارة متمثلة في قطاع الاتصالات إلى الارتقاء بأداء القطاع من خلال مراجعة واقتراح القوانين التشريعات التي من شأنها توفير بيئة جاذبة وتنافسية والعمل على وضع السياسات والإستراتيجيات والخطط الاستراتيجية التي تخدم رؤية السلطنة تكاملا من القطاعات الأخرى، مشيرا إلى أن السياسات والاستراتيجيات التي تشرف عليها وزارة النقل والاتصالات على اعدادها ومتابعة تنفيذها ساهمت بشكل كبير من خلال تهيئة البيئة التشريعية التي ساهمت في تطوير البنى الأساسية للاتصالات وتقنية المعلومات، حيث تمثل الاستراتيجية الوطنية للنطاق العريض عنصرا أساسيا في توفير وتطوير النبى الأساسية لتبادل البيانات الضخمة بسرعة فائقة خاصة بين المؤسسات الحكومية وقطاعات الاعمال إضافة إلى أن تطوير قانون الاتصالات الذي سيوفر الاطار التشريعي المناسبة الداعم والمحفز للابتكار، كما أن التركيز على المجتمع القائم على المعرفة هو احد الأهداف الاستراتيجية ضمن الاستراتيجية الوطنية لتقنية المعلومات والاتصالات قيد الاعداد 2017 ـ 2022، التي ستركز من خلال هذا الهدف الاستراتيجي على عدد من المحاور منها تحفيز الابتكارات في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات وكذلك تعزيز دور المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات.
وقال راشد العلوي: إن وزارة النقل والاتصالات تؤمن بأن العلم والمعرفة من دعائم المستقبل الهادف الى بناء الحضارات من خلال ترجمة جهود الحكومة في اهمية الابتكار وذلك من خلال الحث على زيادة الاستثمار في كل قطاعات التكنولوجيا المتقدمة .. مؤكدا أن الوزارة مستمرة في بذل كافة الجهود والامكانيات والقدرات المتاحة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات بالتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين من القطاعين والشركات المقدمة لخدمات الاتصالات وتقنية المعلومات في السلطنة لتحقيق مجتمع عمان المعرفي.
الجدير بالذكر أن المؤتمر ناقش خلال جلسات الأمس العديد من أوراق العمل أبرزها الابتكار وتطور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالسلطنة وتحويل البيانات رقميا لمشغلي الاتصالات وإضافة قيمة من خلال الابتكار والنطاق العريض اللامحدود، وفي اليوم الثاني سيناقش عددا من المواضيع منها دعم الشركات الناشئة من خلال اعتماد تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المشاريع الصغيرة والمتوسطة ودور الاتصالات السلكية واللاسلكية في تمكين الهاتف المحمول واقتصاديات وسائل الإعلام الاجتماعية.

إلى الأعلى