الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / مركز متقدم يؤشر على الاستدامة

مركز متقدم يؤشر على الاستدامة

تؤشر محافظة السلطنة على مركزها المتقدم في المؤشر العالمي للأمن الغذائي على سلامة المسار الذي تنتهجه السلطنة لتحقيق الاستدامة في الأمن الغذائي عبر العديد من المشاريع والمبادرات الرامية لتأمين الغذاء، ليس فيما يخص الكم فقط، بل ما يتعلق بالجودة أيضًا.
فقد حافظت السلطنة للعام الثاني على التوالي على المركز الثاني عربيًّا في مؤشر الأمن الغذائي في العالم لعام 2017 الذي أصدرته مجلة الايكونوميست البريطانية. وحصلت السلطنة على المركز الـ28 عالميًّا ومنحت 73,9 نقطة، وجاءت عربيًّا بعد الكويت.
وجاءت هذه الاستمرارية في الإنجاز كنتاج لجهود متواصلة بدأت منذ السنوات الأولى للنهضة المباركة، حيث عملت الحكومة على خوض غمار الاستثمار في الأمن الغذائي عبر عدد من الشركات الحكومية العاملة في مجالات المطاحن والثروة السمكية، إضافة إلى الاستثمار بالخارج عبر شراء أراضٍ زراعية بدول أخرى لتستكمل هذه الجهود أيضًا بإتاحة الفرصة للقطاع الخاص للاستثمار في هذا القطاع الحيوي.
وإذا كان المؤشر منح السلطنة 100 درجة في كل من توافر برامج شبكة أمان للتغذية، ودرجة الإنفاق العام على البحث والتطوير الزراعي، فإن المؤشرات الأخرى والتي حصلت فيها السلطنة على 83,5 درجة في التعريفات الجمركية على الواردات الزراعية، و75 درجة في الحصول على تمويل للمزارعين، تستدعي الأخذ بزمام المبادرة والعمل على التقدم بهذه المؤشرات لتحقيق استدامة الإنجاز في الأمن الغذائي.

المحرر

إلى الأعلى