الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / مجلس إدارة الصناعات الحرفية يناقش الموازنة التقديرية للهيئة لعام 2018م ويبحث تبني مشاريع معززة للقطاع الحرفي
مجلس إدارة الصناعات الحرفية يناقش الموازنة التقديرية للهيئة لعام 2018م ويبحث تبني مشاريع معززة للقطاع الحرفي

مجلس إدارة الصناعات الحرفية يناقش الموازنة التقديرية للهيئة لعام 2018م ويبحث تبني مشاريع معززة للقطاع الحرفي

عقد مجلس إدارة الهيئة العامة للصناعات الحرفية أمس جلسته الثانية لهذا العام برئاسة معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميّل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية وبحضور أصحاب السعادة أعضاء المجلس ، وقد تم في بداية الجلسة استعراض عدد من التقارير المرفوعة ومراجعة ما تم اتخاذه من إجراءات لتنفيذ توصيات المجلس الصادرة خلال الفترة الماضية ، كما تم بحث عدد من الخطط والبرامج المنفذة في مختلف مجالات القطاع الحرفي ومتابعة ما تم تنفيذه من قرارات وذلك في إطار المتابعة الدورية لتطبيق القرارات المعتمدة إلى جانب المصادقة على محضر الجلسة السابقة لمجلس إدارة الهيئة.
واستعرض المجلس الخطة العامة للهيئة لعام 2018م والتي تشتمل على عدد من المشاريع الخاصة بتشجيع محاور ريادة الاعمال والاستثمار ورفع مساهمتها في الناتج المحلي بالإضافة الى استعراض بنود الموازنة التقديرية للهيئة للعام القادم ، كما اطلع المجلس على التصاميم المسجلة بنظام حماية الملكية الفكرية حيث قامت الهيئة العامة للصناعات الحرفية بإيداع مجموعة من المصنفات الحرفية التي أصدرتها الهيئة مؤخرا والتي تتضمن العديد من المنتجات الحرفية في الصناعات الحرفية المختلفة وذلك بدائرة الملكية الفكرية التابعة لوزارة التجارة والصناعة وفق قانون حقوق المؤلف والحقوق المجاورة بهدف دعم مبادرات الهيئة في حماية حقوق الملكية الفكرية للصناعات الحرفية الوطنية وحمايتها وتطويرها .
واطلع مجلس إدارة الهيئة العامة للصناعات الحرفية على كراسة الشروط والمواصفات المخصصة لإعداد دراسات تسويقية لجميع المنتجات والأسواق الحرفية بغرض تنشيط الطلب عليها ، كما تضمنت الجلسة استعراض برنامج التعاون مع السوق الحرة بمطار مسقط الدولي ومناقشة العديد من الموضوعات المدرجة ضمن جدول أعماله والواردة إليه من مختلف الجهات ذات الاختصاص واتخذ بشأنها القرارات المناسبة.
تجدر الإشارة إلى أن مجلس إدارة الهيئة العامة للصناعات الحرفية يضم عددا من المؤسسات التي تتصل بقطاع الصناعات الحرفية في السلطنة كالمجلس الاعلى للتخطيط ووزارة التراث والثقافة ووزارة السياحة ووزارة التجارة والصناعة ووزارة الزراعة والثروة السمكية ووزارة التربية والتعليم ووزارة التنمية الاجتماعية ووزارة الشؤون الرياضية بالإضافة إلى عضوية مجموعة من مؤسسات المجتمع المدني كجمعية المرأة العُمانية بولاية الجازر بمحافظة الوسطى وجمعية المرأة العمانية بولاية المضيبي بمحافظة شمال الشرقية ، ويحرص المجلس بشكل دائم على تبني مبادرات هادفة للنهوض بالقطاع الحرفي وزيادة إسهاماته التنموية من خلال تنفيذ عدد من المشاريع الحرفية المعززة لمستويات الإنتاج المحلي للسلطنة من الصناعات الحرفية المطورة.

إلى الأعلى