الأربعاء 13 ديسمبر 2017 م - ٢٤ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني يختبر نفسه أمام الأردن في دبي بتشكيلتين مختلفتين وغياب الإصابات
منتخبنا الوطني يختبر نفسه أمام الأردن في دبي بتشكيلتين مختلفتين وغياب الإصابات

منتخبنا الوطني يختبر نفسه أمام الأردن في دبي بتشكيلتين مختلفتين وغياب الإصابات

استعدادا لمواجهة المالديف في التصفيات الآسيوية لكأس الأمم

متابعة ـ صالح البارحي :
يخوض منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم في تمام الساعة السابعة إلا ربع مساء اليوم مباراة ودية دولية أمام نظيره المنتخب الأردني الشقيق ، وذلك من ساحة ملعب نادي أهلي شباب دبي في إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة ، حيث يتواجد الأحمر الكبير في معسكر خارجي في إطار استعداداته لمواجهة منتخب المالديف في العاشر من الشهر الحالي في المالديف ضمن منافسات المجموعة الرابعة للتصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات أمم آسيا القادمة بدولة الإمارات العربية المتحدة 2019م ، حيث تعتبر المباراة الاختبار القوي الوحيد استعدادا لهذه المباراة الهامة جدا ، والتي ستحدد تواجد منتخبنا في النهائيات بنسبة أكثر من 90% في حالة تحقيقه للفوز والعودة بالنقاط الثلاث إن شاء الله تعالى .

لقاء هام
يدرك الجهاز الفني لمنتخبنا بقيادة الهولندي بيم فيربيك بأن الوضع الذي يسير عليه دورينا ليس بالوضع الصحي إطلاقا ، حيث إن جدول الدوري مضغوط للغاية ، وهو الأمر الذي لا يجني منه اللاعب الكثير من الفوائد البدنية ، وباعتقادي أن ذلك الضغط المتواصل في المباريات سيضع اللاعبين في إرهاق بدني كبير ، وهو ما تنبه له فيربيك الذي طالب بضرورة خوض المنتخب معسكرا خارجيا قرابة (9) أيام قبل مواجهة المالديف الهامة جدا في سبيل تحقيق التأهل شبه المبكر بعيدا عن حسابات الجولتين المتبقيتين لمشوار الأحمر في التصفيات ، حيث إن هذه الفترة ستكون بمثابة إعادة جاهزية للاعبين من كافة النواحي بعيدا عن الارهاق البدني الزائد الذي قد يكون سلبيا على عطاء اللاعبين في لقاء المالديف ، هذا من جانب .
أما من الجانب الآخر ، فإن لقاء اليوم الودي أمام الاردن هو لقاء هام جدا وسيكشف الكثير من جاهزية المنتخب لمواجهة المالديف أولا ، وسيساعد المدرب كذلك في الوقوف على مستويات اللاعبين العائدين للقائمة مجددا وكذلك المبتعدين عن المنافسات الرسمية سابقا ، لذلك يجب أن تكون المكاسب كبيرة من لقاء اليوم أمام النشامى الذي يعد أحد أقوى الفرق العربية الآسيوية في السنوات الأخيرة ، وبات على جهازنا الفني أن يحقق كل الفوائد بعيدا عن النتيجة النهائية للقاء اليوم .

مهنا العدوي : مواجهة الأردن مهمه للوقوف على التشكيلة النهائية للقاء المالديف
قال مهنا العدوي مساعد مدرب منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم عن جاهزية الاحمر للقاء اليوم الودي أمام الاردن : بفضل الله لا يعاني الفريق من أية اصابات ، استعدادنا للقاء اليوم عادي جدا ، حيث تأتي المباراة بعد فترة ضغط كبير في الدوري ، سنحاول أن نغير عددا كبيرا من اللاعبين بعد الاتفاق مع الاشقاء الاردنيين بأن يكون التغيير مفتوحا ، وأهمية اللقاء هو التركيز على التشكيل الاساسي الذي سيخوض لقاء المالديف ، وبطبيعة الحال هدفنا الفوز لنكسب الثقة قبل المباراة .
واضاف العدوي : الحمد لله كل الامور تسير في الطريق الصحيح ، وحددنا موعد المغادرة إلى المالديف في الثامن من الشهر الحالي ، على أن نخوض تدريبين هناك قبل اللقاء في العاشر من ذات الشهر إن شاء الله تعالى .
مقبول البلوشي : سنلعب مواجهة اليوم بتشكيلتين
قال مقبول البلوشي مدير منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم : الامور طيبة في المعسكر ، بدأنا بتدريب أول أمس الكل شارك فيه ، أمس تدرب الفريق كذلك دون أية إصابات ، سنلعب بتشكيلتين في لقاء اليوم أمام الأردن ، وسنكمل المعسكر هنا في دبي حتى تاريخ 8 من هذا الشهر وسنسافر الصباح إلى المالديف وسنصل الساعة الثالثة العصر ، مباشرة سنجري أول حصة تدريبية لنا هناك في ذات اليوم وأخرى بتاريخ 9 ، على أن نعود لأرض السلطنة بتاريخ 11 أكتوبر بعد أن نخوض مواجهة المالديف في العاشر من ذات الشهر .
وأضاف البلوشي : كل الامور جيدة في معسكرنا الحالي بدبي فيما عدا المسافة الطويلة بين ملعب التدريب ومقر الإقامة ، ولكن هذا لا يشكل لنا ضررا كبيرا ، أهم شيء الاستفادة الكاملة من المعسكر في نهاية المطاف .
قائمة المنتخب

شملت القائـمة الحالية لمنتخبنا الوطني الأول ( 26 ) لاعبـا ، على أن يتم تقليص العدد إلى 23 لاعبا قبل مباراة جزر المالديف ، وهي القائمة التي شهدت عودة أربعة لاعبين للقائمة بعد غياب ، حيث ضمت كلا من: علي الحبسي (الهلال السعودي) ونادر عوض (الشيحانية القطري) وأحمد مبارك (كانو) (مسيمير القطري) ورائد إبراهيم (فاليتا المالطي) ومانع سبيت وعبدالله فواز وباسل الرواحي (ظفار) ومحسن جوهر (صحم) وعبدالعزيز المقبالي وفايز الرشيدي وياسين الشيادي ومحمود المشيفري ومحمد المسلمي وعلي البوسعيدي ومحسن الغساني وخالد الهاجري (السويق) ومحمد المعشري وحاتم الحمحمي (عمان) وسعد سهيل (فنجاء) وفهمي سعيد دوربين وأحمد الرواحي (النصر) وسامي الحسني (المضيبي) ومحمد علي السيابي وجميل اليحمدي (الشباب) وعلي الجابري ومحمد فرج (النهضـة) .

إلى الأعلى