الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / أشبال عُمان للإبحار يضعون خلاصة تجاربهم على المحك في بطولة آسيا وأوقيانوسيا للأوبتمست
أشبال عُمان للإبحار يضعون خلاصة تجاربهم على المحك في بطولة آسيا وأوقيانوسيا للأوبتمست

أشبال عُمان للإبحار يضعون خلاصة تجاربهم على المحك في بطولة آسيا وأوقيانوسيا للأوبتمست

لمدة خمسة أيام في هونج كونج

بعد خوض سلسلة من البطولات المحلية والدولية التأهيلية وسباقات تحديد المستوى، بدأ أربعة من البحارة الناشئين من عُمان للإبحار منافسات حامية في بطولة آسيا وأوقيانوسيا للأوبتمست التي ينظمها الاتحاد الدولي لقوارب الأوبتمست في ضيافة نادي هونج كونج الملكي لليخوت خلال الفترة من 2 أكتوبر ولغاية 6 أكتوبر، وسيضع الأربعة خلاصة تجاربهم على المحك للظفر بمراكز متقدمة ورفع علم السلطنة.
يضم الفريق العُماني المشارك في البطولة كلًا من المعتصم الفارسي، وعلاء العمراني، ومحمد القاسمي، ومحمد العلوي، وجميعهم شقوا طريقهم في برنامج عُمان للإبحار للناشئين الذي تدعمه الشركة العُمانية للاتصالات (عُمانتل)، وسينافسون على اللقب ضد 124 بحارًا من مختلف دول العالم مثل أستراليا، والولايات المتحدة الأميركية، والصين، وهونج كونج، والهند، واليابان، وكوريا، ونيوزلندا، وسنغافورة وتايلاند.
وقال محسن البوسعيدي، مدير برنامج الناشئين في عُمان للإبحار مشيرًا إلى قوة المنافسة في البطولة: “يشارك في البطولة عدد من أفضل البحارة في فئة الأوبتمست في العالم، وكان لا بد لفريقنا أن يخوض سلسلة من السباقات التأهيلية للوصول إلى هذه اللحظة المنتظرة. كما أنه من المهم لفريقنا المشاركة في مثل هذه الفعاليات عالية المستوى، لأن المنافسة ركن أساسي في تطوير مهارات البحارة الشخصية ومهاراتهم في رياضة الإبحار الشراعي”.
وأضاف البوسعيدي: “وقع الاختيار على هؤلاء الأربعة بناءً على مستواهم في عدد من الفعاليات، وبناءً على الملاحظات والتقارير التي قدمها المدربون المحترفون في عُمان للإبحار، والذين يراقبون تطور البحارة باستمرار من لحظة دخولهم البرنامج”.
تجدر الإشارة إلى إن فئة الأوبتمست تعتبر من أشهر الفئات في رياضة الإبحار الشراعي على مستوى العالم كونها تشكل القاعدة التي ينطلق منها الأشبال في هذه الرياضة، وتشكل هذه الفئة جزءا أساسيا من برنامج عمانتل للناشئين ومن المبادرة الوطنية التي تقودها عُمان للإبحار لإحياء الأمجاد البحرية العُمانية وتطوير المواهب الشراعية الشابة.
وجاء الاختيار النهائي للبحارة المشاركين في بطولة هونج كونج بعد بطولة عُمان للإبحار الشراعي التي أقيمت في ولاية صور شهر أغسطس الفائت، والتي شارك فيها 81 بحارًا تتراوح أعمارهم بين 10 و17 سنة، والتي حصد فيها الفارسي فوزًا نظيفًا ضد 44 بحارًا آخر في فئة الأوبتمست، وبعده في المركز الثاني محمد القاسمي، ثم علاء العمراني في المركز الثالث.
ولكن قبل المشاركة في بطولة عُمان للإبحار الشراعي، شارك البحارة الأربعة في مخيم تدريبي في كويبرون بفرنسا استعدادًا لمشاركتهم في بطولة العالم للأوبتسمت في تايلند شهر يوليو الماضي، والتي شارك فيها ما يقارب 281 بحارًا من 62 دولة. أما آخر التحضيرات لبطولة هونج كونج فكانت في سباقات تحديد المستوى التي أقيمت في المدينة الرياضية بولاية المصنعة الشهر الفائت، والتي حصد فيها الثلاثي الفارسي والعمراني والقاسمي المراكز الثلاثة الأولى ضمن فئة الأوبتمست.
ومن جهة أخرى قال راشد الكندي، مدير تطوير الإبحار بعُمان للإبحار بأن الهدف من المشاركة في مثل هذه البطولات هو الحصول على التدريب الاحترافي.

إلى الأعلى