الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / (التمريض والقبالة) بالسلطنة الأول أمميا

(التمريض والقبالة) بالسلطنة الأول أمميا

سيئول ـ العمانية: حصلت السلطنة على المركز الأول في مجال تعزيز إلغاء الفوارق بين الجنسين في تقديم الخدمات العامة ضمن المشاريع الرائدة على مستوى الأمم المتحدة للخدمة العامة وذلك نتيجة للأداء الجيد الذي انتهجته وزارة الصحة في سبيل تهيئة الممرضة العمانية وتهيئتها أكاديميا وتدريبها فنيا في تخصص القبالة لتستطيع العناية بالمرأة الحامل وتقديم ما يلزم لها من اهتمام صحي خلال الولادة وبعدها.
وتتسلم السلطنة الجائزة خلال مشاركتها ممثلة في دائرة التمريض والقبالة بوزارة الصحة في منتدى الأمم المتحدة للخدمة العامة تحت شعار “الحوكمة المتميزة من أجل التنمية المستدامة ورفاهية الشعوب” الذي تحتضنه مدينة سول بجمهورية كوريا الجنوبية خلال الفترة من 23 إلى 26 من الشهر الجاري بمشاركة ما يقارب مائة دولة.
وقدمت وزارة الصحة خلال المشاركة عرضا مرئيا عن مشروع تمريض القبالة والانجازات التي حققها هذا التخصص في سبيل تقديم خدمات صحة المرأة الحامل والولادة وما بعد الولادة وإسهاماته في تقليص نسبة وفيات المواليد ووفيات الأمومة وكذلك في الحد من نسبة مراضة الأم والطفل.
وتضمن العرض الذي قدمه الدكتور ماجد بن راشد المقبال مدير دائرة التمريض والقبالة التعريف بالنهج الذي انتهجته وزارة الصحة في سبيل تعمين كوادر تمريض القبالة ووضع الأسس والأطر اللازمة لتحديد نطاق عملهم بالإضافة إلى المنهجية العلمية التي اتخذها قطاع التعليم الصحي في سبيل تجهيز هذه الكوادر بما يتناسب والواقع الصحي وبنكهة محلية يشرف عليها نخبة من الكوادر العمانية المؤهلة التي تضمن استمرارية هذا البرنامج ليغطي كل محافظات السلطنة.
كما تطرق العرض المرئي إلى النظام الالكتروني (الشفاء) الذي تستخدمه وزارة الصحة لتوثيق البيانات الصحية والرجوع إليها عند الضرورة مما يساعد الكوادر الصحية على تقديم خدمة مستمرة آمنة، الأمر الذي يساعد في الارتقاء بالخدمة وبرضا المستفيدين ، وعقب العرض المرئي تمت مناقشة المشروع حيث تم تبادل الأفكار المختلفة لتقديم خدمات صحية أفضل.

إلى الأعلى