الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / افتتاح معرض سوق بيع العسل العماني باللولو هايبرماركت بوشر
افتتاح معرض سوق بيع العسل العماني باللولو هايبرماركت بوشر

افتتاح معرض سوق بيع العسل العماني باللولو هايبرماركت بوشر

بمشاركة ما يقرب من (60) نحالا بمختلف المحافظات
مسقط ـ (الوطن):
تم أمس افتتاح معرض سوق بيع العسل العماني ومنتجاته ومستلزماته وذلك بمركز اللولو هايبر ماركت بوشر والذي يستمر لمدة ثلاثة أيام، بمشاركة ما يقارب (60) نحالا من مختلف محافظات السلطنة.
وقال معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية راعي افتتاح المعرض إن السلطنة تمتاز بإنتاج أنواع فاخرة من العسل على مستوى المنطقة وعلى مستوى العالم والإنتاج في زيادة مستمرة وارتفع إلى مستويات عالية في السنوات الأخيرة.
وأضاف معاليه أن الوزارة أبرزت منتجات المربين وأنواع العسل العماني في هذا المعرض بشكل يتناسب مع أذواق المستهلكين معبرا عن أمله في أن تكون هذه بادرة ناجحة وتساعد على التوسع في المعارض القادمة والتخصصية مستقبلا وأيضا سوف تكون هناك مشاركات في خارج السلطنة في المعارض الإقليمية.
وذكر معاليه أنه خلال السنة الماضية أضافت الوزارة وصندوق التنمية الزراعية والسمكية ميزانية كبيرة لدعم النحالين وأثمرت عن زيادة في الإنتاج وبدأت الوزارة تقديم برامج الإرشاد وخلايا النحل والملكات وأنعكس هذا على مستوى المعرض والمنتجات.
وأكد النحالون المشاركون أن أهدافهم من المشاركة أهداف تسويقية لمنتجاتهم واخرى معرفية من حيث توعية المستهلك بأهمية منتج العسل العماني كما ونوعا مما يعزز الأمل في ترسيخ ثقافة استهلاك العسل كغذاء كدواء، حيث قال النحال محمد بن سعود الحسني من ولاية دماء والطائيين مشارك في المعرض: المعرض فرصة لإطلاع الناس على مختلف أنواع العسل المتوفرة في السلطنة ومنها: عسل السدر، البرم الشوع الاعشاب، كما أنه فرصة سانحة لتبادل الخبرات بين النحالين.
من جانبه قال راشد بن عبدالله الهنائي (زائر) انطباعاتي للمعرض جيدة حيث تعرفت على المنتج العماني من العسل وهذه فرصة لنا نحن كمستهلكين التعرف على صفات العسل الطبيعي من خلال الالتقاء بالنحالين والاستماع لشرحهم لصفات العسل الطبيعي والمعرض فرصة لشراء العسل للأهل والأصدقاء.
وجاء الهدف من تنظيم وزارة الزراعة والثروة السمكية لهذا المعرض والذي يقام لأول مرة على مستوى السلطنة الى التعريف بالمنتج العماني من العسل، وكذلك لإتاحة الفرصة للتواصل بين منتجي العسل والمواطنين والمقيمين في السلطنة، بالإضافة إلى التعريف بأنواع العسل العماني المختلفة.. ويضم المعرض جناحا خاصا لوزارة الزراعة والثروة السمكية للتعريف بجهود الوزارة في مجال تطوير وتربية وإكثار نحل العسل هذا الى جانب مشاركة مؤسسات كجمعية النحالين العمانيين (قيد الإشهار)، وجامعة السلطان قابوس، وشؤون البلاط السلطاني (المديرية العامة للحدائق والمزارع السلطانية).
ويحتوي المعرض الذي يقام لأول مرة في السلطنة وبتنظيم من وزارة الزراعة والثروة السمكية على المستلزمات الخاصة بالنحل والنحالين وعلى أنواع عديدة من منتجات العسل العماني المستخرج من الطبيعة العمانية حيث تتميز السلطنة بإنتاج أجود أنواع العسل من حيث مكوناته والبيئة الممزوجة من جبال وسهول وصحاري.
وتعد تربية النحل من القطاعات الزراعية المهمة التي تساهم بشكل أساسي في تنمية وتطوير الاقتصاد الزراعي، ومن أجل تشجيع مربي النحل في تنمية المعارف التسويقية لديهم من خلال توفير منافذ تسويقية وإتاحة الفرصة لهم للاحتكاك بالمستهلك مباشرة بهدف تطوير المنتج والرقي بجودته كما يتيح المعرض للمستهلك التعرف على أنواع العسل العماني الجيدة واختيار ما يناسبه منها وتأتي هذه المبادرة من الوزارة كخطوة اولى نحو مبادرات سوف ستشهدها المنتجات الزراعية المختلفة.

إلى الأعلى