الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / ندوة في جامعة السلطان قابوس تستعرض تطبيقات التصميم التعليمي في مؤسسات التعليم العالي
ندوة في جامعة السلطان قابوس تستعرض تطبيقات التصميم التعليمي في مؤسسات التعليم العالي

ندوة في جامعة السلطان قابوس تستعرض تطبيقات التصميم التعليمي في مؤسسات التعليم العالي

تطبيقات التصميم التعليمي في مؤسسات التعليم العالي، هو عنوان الندوة التي نظمها قسم تكنولوجيا التعليم والتعلم بكلية التربية في جامعة السلطان قابوس، وذلك بالتعاون مع أكاديمية القيادة للتعليم العالي بماليزيا وجامعة أوتارا الماليزية وجامعة مالايا وجامعة سينز ماليزيا. سعت الندوة إلى مشاركة الباحثين لنتائج أبحاثهم مع أعضاء هيئة التدريس في الجامعة وكلية التربية، وتبادل الأفكار حول إمكانية استخدام التصميم التعليمي في تحسين التعليم العالي، بالإضافة إلى تعزيز العلاقات في أبحاث التصميم التعليمي والتكنولوجيا التي تقوم على تطوير التعليم بين كلية التربية والمؤسسات المعنية.
كما استقطبت الندوة كافة منتسبي مؤسسات التعليم العالي في السلطنة بالإضافة إلى المعنيين في وزارة التربية والتعليم من المعلمين وغيرهم من ذوي الاختصاص.
وبدأت الندوة بكلمة رئيسية ألقاها الدكتور محمد الطاهر عثمان رئيس قسم تكنولوجيا التعليم والتعلم بعدها تم عرض محاور الندوة الثلاثة كان أولها استراتيجيات التصميم التعليمي: تحليل الحاجات، إذ قدم المتحدثون من ماليزيا وهم الأستاذ الدكتور نرهام محمد يوسف، والأستاذ الدكتور عبدالملك بن عبدالكريم، والدكتور أحمد جيلاني نتائج دراستهم التي سعت إلى تحديد الاحتياجات التدريبية الحالية واستراتيجيات التصميم التعليمي، وأشارت الدراسة إلى أن مستوى المشاركة مع استراتيجيات التصميم التعليمي محدود بسبب نقص المعرفة والممارسة، وبالتالي فإن التدريب ضروري للمحاضرين.
فيما عرض المحور الثاني المؤشرات المبنية على التصميم التعليمي، الذي قدمه كلاً من الأستاذ الدكتور رجا مزنة، والدكتورة عائشة أبو بكر، والأستاذ الدكتور عثمان غزال، حيث أشاروا إلى أن تطوير المعلمين يعد أحد الطرق التي تمكن من تحويل التعليم العالي في ماليزيا.
وقد تطرق هذا المحور إلى عرض المسيرة التي قام بها التربويون الماليزيون لتحويل التعليم العالي من خلال المبادرات التي تدفع التعلم إلى تطوير الخريجين في المستقبل من خلال التصميم التعليمي القائم على الأدلة.
وتحدث الدكتور محمد الطاهر ومحمد الأغبري مطور تعليمي من قسم تكنولوجيا التعليم والتعلم في المحور الثالث عن التطبيقات العملية في التصميم التعليمي مسلطين الضوء على بعض الأمثلة على التطبيقات العملية لمبادئ ونماذج التصميم التعليمي على مستوى النظام الكلي ومستوى النظام الجزئي في الجامعة كذلك تم شرح العملية المنهجية لتصميم وتطوير المقررات على شبكة الإنترنت لطلاب البكالوريوس.
وانتهت الندوة بجلسة نقاشية مع الحضور أدارها الدكتور علي بن شرف الموسوي أستاذ مشارك بقسم تكنولوجيا التعليم والتعلم.

إلى الأعلى