السبت 18 نوفمبر 2017 م - ٢٩ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / آيتن عامر : أخضع لرجيم قاس لإنقاص الوزن لاستكمال مسلسل الطوفان
آيتن عامر : أخضع لرجيم قاس لإنقاص الوزن لاستكمال مسلسل الطوفان

آيتن عامر : أخضع لرجيم قاس لإنقاص الوزن لاستكمال مسلسل الطوفان

أسعى لتقديم رسالة وتفاصيل إنسانية بلعب دور البطولة هناك صعوبات في اختيار الفنان للأدوار والموضوعات الجيدة

القاهرة – من حسام محمود:
تخضع الفنانة الشابة آيتن عامر لرجيم قاس في الفترة الحالية لإنقاص وزنها الذي زاد نتيجة الحمل والولادة وهو ما ظهر واضحا وجليا أثناء تصوير مشاهدها الأخيرة في مسلسل “شقة فيصل” . آيتن عامر خضعت بالفعل للرجيم من أجل دورها في مسلسل “الطوفان” الذي تصوره مع المخرج خيري بشارة ويشاركها البطولة شقيقتها وفاء عامر وأحمد زاهر وماجد المصري وأحمد بدير وسيد رجب ومحمد عادل وهنا شيحة وروجينا تأليف بشير الديك . ومسلسل “الطوفان” مقرر عرضه في السباق الدرامي الرمضاني المقبل لكن الظروف تهدد بعدم استكمال العمل للعرض واللحاق بالموسم الدرامي لأن مؤلفه بشير الديك لم ينته من كتابة الحلقات الأخيرة لحالته النفسية نتيجة وفاة والدته. وحول المشوار الفني لآيتن عامر في ظل تتابع أعمالها ونشاطها الفني الدءوب رغم كافة الظروف كان معها هذا الحوار ….
كيف ترين المنافسة مع بنات جيلك وهل يشغلك الأمر ؟
أنا أحب السير بهدوء وخطوات ثابتة وذلك أفضل من السير بخطوات سريعة والوقوع على وجهي فأنا لست في عجلة من أمري فما زلت صغيرة ولا أرى أي مشكلة في الوصول إلى ما أريد خلال 10سنوات فأفضل التريث واختيار الأفضل لي.
هناك نجمات حققن نجاحا كبطلات كوميدية مثل الفنانة ياسمين عبد العزيز وأيضا إيمى سمير غانم فهل تتمنين السير على خطاهم؟
أنا أحب أن أصنع خط بمفردي وبالشكل الذي يحب أن يشاهدني به الجمهور والفيلم مختلف عن أفلام ياسمين وإيمى فأنا ألعب في «ستايل» وطريق مختلف عنهما فكل فنانة تحب أن تترك بصمة خاصة بها .
ما أعمالك التي ترينها مختلفة عن سابق أدوارك ؟
رغم مشاركتي في أفلام كوميدية عديدة إلا أن فيلم «يا تهدى يا تعدي» يختلف عن بعض أفلامي السابقة حيث حرصت من خلاله على تقديم رسالة وتفاصيل إنسانية بشكل أكبر خاصة أنه البطولة السينمائية الأولى لي . كما أن الشخصية التي أقدمها وهى مدربة قيادة السيارات أول مرة تقدم على شاشة السينما وهو ما شجعني بشكل أكبر .
تقدمين نموذجا جديدا في السينما من خلال فيلم «يا تهدى يا تعدي» فكيف تلقيت الفكرة؟
بصراحة عندما عرض على الموضوع من قبل مؤلف الفيلم تحمست له كثيرا لأنها فكرة جديدة ومختلفة على وعلى ما قدمته سابقا وهذا النموذج للفتاة المكافحة التي تحاول الإنفاق على أهلها ولكن لأول مرة يتم تقديم فتاة تدرب القيادة للفتيات على شاشة السينما وهو ما أسعدني كثيرا .
هل سبق أن شاهدت مثل تلك الفتاة في حياتك ؟
لقد سبق وتعاملت معها وأنا أتعلم القيادة وهى نموذج مكافح لابد من تشجيعه فهي تريد وظيفة ولم تجد سوى مدرسة القيادة الخاصة للالتحاق بها لتعليم القيادة وذلك للإنفاق على أسرتها.
هل ضروري على النجم الكوميدي تقديم رسالة في أفلامه وليس فقط للضحك؟
هناك بعض الأفلام التي سبق وشاركت بها ولم تحمل أي رسالة وكان الضحك لمجرد الضحك وهو ما جعلني في فيلم «يا تهدى يا تعدى» أهتم بأن أبحث عن أمر مختلف يقدم مضمونا ورسالة للمشاهد فالضحك بالفيلم يأتي من الموقف وليس من خلال التلاعب بألفاظ وإطلاق «إفيهات» وهو الأمر الذي يحسب لأسرة الفيلم فالفيلم يناسب الأسرة والأطفال واعتبره فيلما نظيفا وأخلاقيا .
هل مقصود من الفيلم تقديم دور فتاة تحاكي الرجال ؟
بالتأكيد فالشكل الذي ظهرت به مقصود فهو أقرب إلى مظهر الرجال لأنها تقضى معظم وقتها في الشارع وهو ما لا يتناسب معه ارتداء ملابس أخرى بناتي مثلا فهي أحيانا تستعير قميص شقيقها وأعتقد أنه خدم الشخصية بشكل كبير.
ظهر بالفيلم الكثير من ضيوف الشرف فهل ظهورهم كان مساندة لك ؟
أنا سعيدة بذلك وبالفعل كنت أحتاج بجانبي كل من يؤمن بأيتن عامر كي يساندونني في تجربتي الأولى وظهورهم معي شرف لي .
هل تعانى النجمات قلة الموضوعات الجيدة ؟
بالفعل هناك مشكلة وصعوبة فلا توجد موضوعات تكون بطلتها نجمة بشكل كبير وأنا في فيلم «يا تهدى يا تعدي» أعتبره بداية تجربتي كبطولة ومسألة أن أكون البطلة طوال الوقت أمرا لا يشغلني إطلاقا وبالعكس إذا وجدت دورا مع نجم شباك سأقبل على الفور فالذي يهمنى هو أن أقدم دورا جيدا ومختلفا بصرف النظر عن كونه بطولة مطلقة أو لا ولا أعلم بعد هذا الفيلم إن كان الجمهور سيثق بى ويجعلني أقدم ذلك مرة أخري فالصدفة الوحيدة بالفيلم هي التي ساعدتني على تقديمه وهي أنها لشخصية فتاة تعلم القيادة وتعبر عن نفسها وسط الرجال .

إلى الأعلى