السبت 25 نوفمبر 2017 م - ٦ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / فريق قارب الطيران العُماني واثق من قدرته للمنافسة على لقب الإكستريم الشراعية
فريق قارب الطيران العُماني واثق من قدرته للمنافسة على لقب الإكستريم الشراعية

فريق قارب الطيران العُماني واثق من قدرته للمنافسة على لقب الإكستريم الشراعية

مع تأهبه للجولة قبل النهائية في سان دياجو كاليفورنيا

يتأهب فريق قارب الطيران العُماني بثقة ومعنويات عالية للجولة قبل الختامية من سلسلة الإكستريم الشراعية لهذا العام، والتي ينوي فيها تقليص فارق النقاط مع خصومه للظفر بلقب الإكستريم الذي عمل من أجله منذ الجولة الأولى في مسقط مطلع العام الجاري، وسيكون ختام هذا العام مختلفًا بجولتين في مضمارين جديدين كليًا، أولها في مدينة سان دياجو بولاية كاليفورنيا الأميركية خلال الفترة من 19 إلى 22 أكتوبر الجاري أما الجولة الختامية والحاسمة ستكون في مدينة لوس كابوس بالمكسيك.ويدرك فريق الطيران العُماني أن الفرق الأخرى قد رفعت مستوى التأهب والاستعداد أملًا في الحفاظ على مراكزها أو تعزيزها بمزيد من النقاط قبل الدخول إلى الجولة الحاسمة في المكسيك بنهاية شهر نوفمبر، ولكنه يعوّل على خبراته المتراكمة وفريقه المحترف المكون من الربان النيوزيلندي بطل سباقات الماتش ريسنج فيل روبرتسون، والبحّار العُماني المحترف ناصر المعشري، والتكتيكي المخضرم والأقدم في السلسلة بيتر جرينهال، وكذلك إيدي سميث، وجيمس ويرزبوسكي.سجل فريق الطيران العُماني حتى الآن نتائج ثابتة في الجولات الست، حيث ظفر بالفوز في جولتين متتابعتين في برشلونة وهامبورج، وحصد المركز الثالث في أربع جولات كان آخرها جولة كارديف بالمملكة المتحدة، وهو الآن في المركز الثاني في الترتيب العام بعد فريق أس.أيه.بي الدنماركي الفائز بالجولة الفائتة. كما يتقدم فريق الطيران العُماني على غريمه السويسري ألينجي حامل اللقب من العام الفائت بثلاث نقاط ، ولا شك بأن السويسريين سيحاولون تعويض هذا الفارق في الجولتين الأخيريتين.وعن طموحات الفريق، قال العُماني ناصر المعشري: “بنهاية جولة سان دياجو، يجب أن لا نتراجع عن وضعنا الحالي خلف الفريق الدنماركي، بل يجب أن نتعادل معه أو أن نسبقه، وهذا ما سنعمل لتحقيقه”. وأعقب مسؤول التكتيكات والشراع الرئيسي بيتر جرينهال متحدثًا عن استعدادات الفريق: “ثقتنا عالية جدًا قبيل خوض جولة سان دياجو. لم يكن حصولنا على المركز الثالث في كارديف بالنتيجة الجيدة، لذلك نتطلع إلى تعزيز مركزنا في السباقات المقبلة، وأتوقع أن مضمار سان دياجو سيكون المضمار المناسب لذلك”.
ويعلم فريق الطيران العُماني أن نتائج السلسلة لن تُحسم في هذه الجولة بالولايات المتحدة الأميركية، ولكنه مع ذلك سيسعى إلى تعزيز فرصه بمزيد من النقاط لكسب الجولة النهائية، ولكونه الفريق الوحيد الذي لم يخرج عن منصة التتويج هذا العام، يتمتع فريق الطيران العُماني بالثبات الذي يؤهله لمواصلة التحدي على القمة.ولإضافة المزيد من العتاد إلى رصيد الخبرات في الفريق، شارك جرينهال مع الربان فيل روبرتسون في سباق كأس الماتش ريسنج بشيكاكو، وأشار الاثنان بأن التجربة كانت مفيدة ومن شأنها تعزيز قوتهم في الجولتين القادمتين، حيث قال جرينهال: “كانت هذه أول فرصة لي للمنافسة والسباق جنبًا إلى جنب مع طاقم الماتش ريسنج، وكانت تجربة رائعة جدًا ومثرية في الوقت ذاته، وأتوقع أن تسهم بشكل إيجابي إلي أدائنا في سان دياجو” وأضاف جرينهال: “كلما قضينا وقتًا أكثر في السباقات سوية، وفي التحليل وتسجيل الملاحظات، اقتربنا أكثر من إتقان التواصل لفترات أطول من السباق، ويمكن أن ينعكس ذلك إيجابًا على نتائج الفريق”.

إلى الأعلى