السبت 18 نوفمبر 2017 م - ٢٩ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “البحث عن الجمال” .. رحلة لاكتشاف الفنون الرفيعة بـ”ستال للفنون”
“البحث عن الجمال” .. رحلة لاكتشاف الفنون الرفيعة بـ”ستال للفنون”

“البحث عن الجمال” .. رحلة لاكتشاف الفنون الرفيعة بـ”ستال للفنون”

يانين فالتر تقدم إبهار الفن الألماني ضمن 20 لوحة فنية

كتب ـ خميس السلطي :
أكثر من 20 لوحة فنية جسدت حضور الفنون الرفيعة ليلة أمس الأول بصالة ستال للفنون بمدينة السلطان قابوس، وتحت عنوان “البحث عن الجمال” للفنانة الألمانية يانين فالتر.
هذا المعرض الذي جاء بالتعاون مع معهد جوته افتتح تحت رعاية صاحب السمو السيد أدهم بن تركي آل سعيد، وبحضور عدد كبير من الفنانين العمانيين والعالميين الذي حضروا ليتعرفوا على خصوصية البحث عن واقع الجمال الألماني ضمن لوحات بيضاء شفافة تتشارك أحداثها مع مقتضيات الحياة وتفاصيلها المتداخلة.
الفنانة الألمانية يانين فالتر قدمت في بداية الأمسية الفنية كلمة تقدمت بالشكر لصالة ستال للفنون وما تقدمه من تعاون فني لتحقيق تطلعات وبرامج الفنان المقيم في السلطنة، الذي لاقى هو الآخر حسب قولها كل التعاون لتحقيق هذا النجاح الفني الذي انعكس جماله على المعرض الفني، مشيرة إلى أهمية مثل هذه الأعمال الفنية التي هي بمثابة تواصل بين الأجيال والشعوب والتعريف بثقافة الآخر.
الفنانة الألمانية قدمت أعمالها الفنية المبهرة ضمن برنامج “الفنان المقيم” الذي تنظمه صالة ستال للفنون بالتعاون مع معهد جوته – منطقة الخليج، مع العديد من الفنانين والمصممين والمعماريين العمانيين على البحث في مسألة الجمال واستكشاف ماهيتها.
هذا المعرض يقدم بين أروقته علاقة الفنانة الألمانية يانين فالتر مع مفهوم الجمال والتصورات المسبقة مع تلك المواصفات التي تأخذ من الطبيعة المحيطة بها صورا لأنماط التصميم المعماري.
صاحب السمو راعي المناسبة والحضور تعرفوا على تفاصيل مغايرة تقدم لأول مرة ضمن واقع الفن التشكيلي البصري في السلطنة ألا وهو محاكاة واقع الجمال من خلال تداخل حقيقة الصورة بمحيطها الجذاب والمغاير.
بإمكان المتابع للمعرض أن يقف أمام لوحات متحركة تخاطب ذهنه وبصره وتسافر به إلى عالم حقيقي من الدهشة وتقلبات الصورة التي لا تخضع إلا لإطار التنوع اكتشاف ذات الجمال حوله. هذا المعرض جاء كنتاج لثمرة حلقات العمل والنقاشات التي أقيمت في ستال كنوع من تطوير العديد من الأعمال الفنية.
ويصور الموضوع الرئيس للمعرض وهو شريط مصور عنوانه “رحلة البحث عن الجمال” أفكار المشاركين في تلك الحلقات مع تحويلها إلى واقع بصري ، وضم المعرض عددا من أشرطة الفيديو المصورة التي تدور حول موضوعات كالروح والقوة الأنثوية والهندسة من وجهة نظر الفنانين المشاركين في المعرض.
الجدير بالذكر ان السلسلة الفنية المعنونة”وادي شاب” على سبيل المثال استعرضت العديد من الصور لمناظر معمارية مميزة التقطتها الفنانة الألمانية خلال عدد من جولاتها أثناء إقامتها ضمن برنامج الفنان المقيم. كما يوضح شريط الفيديو المعنون” بين بين” العديد من المساحات الحضرية التي لم تتمكن من حجز مساحة لنفسها كمواطن بصرية للجمال لتنافرها مع المشهد الجمالي العام في التصميم المعماري في السلطنة. ولأن العمل نفسه الذي قامت به الفنانة الألمانية يعادل في أهميته ما أثمر عنه من أعمال فنية، يشمل المعرض توثيقا للجهود خلال فترة العمل على إنجاز المعرض وعرضا للأدوات المستخدمة.

إلى الأعلى