الإثنين 20 نوفمبر 2017 م - ٢ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / تعليق الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في كردستان العراق
تعليق الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في كردستان العراق

تعليق الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في كردستان العراق

بغداد ـ وكالات:
أعلنت مفوضية الانتخابات في كردستان العراق أمس تعليق الانتخابات الرئاسية والبرلمانية للإقليم بسبب عدم وجود مرشحين وتداعيات الوضع بعد استعادة الحكومة المركزية مناطق متنازع عليها بينها حقول نفط. وجاء في البيان “قررت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات تعليق الاستعدادات لإجراء الانتخابات التي كانت مقررة في الأول من نوفمبر 2017، بصورة مؤقتة وبسبب تداعيات الوضع الحالي” بعد استعادة القوات الحكومية لمناطق متنازع عليها بين بغداد وأربيل بينها حقول نفطية. فيما أعلنت القوات العراقية أمس أنها أكملت “فرض الأمن” في كركوك خلال العمليات العسكرية التي قامت بها في الساعات الـ48 الأخيرة ما أتاح لها استرجاع مناطق كانت تسيطر عليها قوات البشمركة الكردية في كركوك وديالى ونينوى. في حين عادت قوات البشمركة الكردية، إلى المواقع التي كانت تسيطر عليها في يونيو 2014، قبل اجتياح تنظيم داعش لشمال وغرب العراق، بحسب ما أكده قائد عسكري عراقي كبير لرويترز. وأفاد بيان عن قيادة عمليات فرض الأمن في كركوك عن “إكمال فرض الأمن لما تبقى من كركوك وشملت قضاء دبس وناحية الملتقى وحقل خباز وحقل باي حسن الشمالي وباي حسن الجنوبي”. وأضاف “أما باقي المناطق، فقد تمت إعادة الانتشار والسيطرة على خانقين وجلولاء في (محافظة) ديالى، وكذلك إعادة الانتشار والسيطرة على قضاء مخمور وبعشيقه وسد الموصل وناحية العوينات وقضاء سنجار وناحية ربيعة وبعض المناطق في سهل نينوى في محافظة نينوى”. وبدأت القوات الحكومية الاثنين عملية عسكرية لاستعادة السيطرة على مناطق متنازع عليها مع الأكراد سيطر عليها هؤلاء خلال الفترة التي أعقبت هجمات تنظيم الدولة الإسلامية في يونيو 2014. وحددت لنفسها أهدافا أبرزها الحقول النفطية وأكبر قاعدة عسكرية في كركوك. وقد تمكنت القوات العراقية من التقدم سريعا، وانسحب الأكراد من مواقعهم دون مقاومة.

إلى الأعلى