السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / المالكي يتجه نحو حل سياسي ـ عسكري والجيش يصد المسلحين بحديثة
المالكي يتجه نحو حل سياسي ـ عسكري والجيش يصد المسلحين بحديثة

المالكي يتجه نحو حل سياسي ـ عسكري والجيش يصد المسلحين بحديثة

بغداد ـ وكالات: أقر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للمرة الأولى أمس الخميس بأن العمليات العسكرية ضد المسلحين يجب أن تترافق مع حل سياسي في العراق، في وقت يستعد البرلمان الجديد لعقد أولى جلساته يوم الثلاثاء المقبل. في هذا الوقت، واصلت القوات الحكومية صد هجمات للمسلحين استهدفت مدينة حديثة في غرب العراق ومصفاة بيجي في شماله، فيما قامت قوات خاصة بعملية إنزال في جامعة تكريت (160 كلم شمال بغداد) واشتبكت مع مسلحين فيها قبل أن تسيطر على الجامعة. وقال المالكي خلال لقائه وزير الخارجية البريطاني وليام هيج في بغداد الخميس “لا بد من المضي في مسارين متوازيين الأول العمل الميداني والعمليات العسكرية ضد الإرهابيين وتجمعاتهم”. وأضاف بحسب ما جاء في بيان نشر على موقع رئاسة الوزراء إن الحل “الثاني متابعة المسار السياسي وعقد اجتماع مجلس النواب في موعده المحدد وانتخاب رئيس للبرلمان ورئيس للجمهورية وتشكيل الحكومة”، مشددا على أن “المضي قدما في هذين المسارين هو الذي سيلحق الهزيمة بالإرهابيين”. وأعلن أمس المكتب الإعلامي لنائب رئيس الجمهورية خضير الخزاعي في بيان أن رئاسة الجمهورية أصدرت مرسوما جمهوريا دعت فيه مجلس النواب المنتخب للانعقاد يوم الثلاثاء المقبل في الأول من يوليو على أن يترأس الجلسة أكبر الأعضاء سنا. ميدانيا، تمكنت القوات العراقية من السيطرة على جامعة تكريت الواقعة في شمال المدينة الخاضعة لسيطرة مسلحين متطرفين بعد عملية إنزال قامت بها قوات خاصة أعقبتها اشتباكات، بحسب ما أفادت مصادر مسؤولة. من جهته أعلن المتحدث باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة الفريق قاسم عطا أن القوات العراقية صدت هجمات جديدة للمسلحين الذين يحاولون اقتحام مصفاة بيجي (200 كلم شمال بغداد) الرئيسية ومدينة حديثة (210 كلم شمال غرب بغداد).

إلى الأعلى