الجمعة 24 نوفمبر 2017 م - ٥ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / في الجولة الثامنة لدوري عمانتل.. بحث حثيث عن النقاط وقطار الدوري لا يعترف بالزمن
في الجولة الثامنة لدوري عمانتل.. بحث حثيث عن النقاط وقطار الدوري لا يعترف بالزمن

في الجولة الثامنة لدوري عمانتل.. بحث حثيث عن النقاط وقطار الدوري لا يعترف بالزمن

متابعة ـ صالح البارحي وعوض دهيش:
يوم جديد … صراع مرير متوقع بين 14 ناديا في الدوري الأقوى محليا … نقاط لا تعترف بالمناصفة … هناك فريق اعتاد على المقدمة .. وذاك فريق ارتضى بالوسط … وآخر يجد نفسه في مركز لا يرضي طموحاته ولا يرقى لتطلعاته التي رسمها لنفسه … ومن هنا يشتد التنافس من أجل إعادة الأمور إلى نصابها … وهذا في حد ذاته أمر جيد للغاية في زيادة حدة التنافس وعودة المستوى الفني إلا قليلا في مباريات دورينا …
دوري عمانتل يدخل أسبوعه الثامن بأمسية اليوم … (7) مواجهات أبرزها دربي الجارين الأزلي صحم وصحار في مجمع صحار … فهي المباراة التي تتقدم مواجهات المتعة المنتظرة وبالأخص في مدرجات ملعب المباراة … فهناك مباراة أخرى يتم التجهيز لها في كافة قرى وتجمعات الولايتين منذ وقت باكر … فيما يأمل السويق الخروج من مأزقه عندما يواجه مسقط … والشباب يتمنى الوصول للنقطة (18) والمنافسة مع السويق على صدارة الدوري شريطة تعثر أصفر الباطنة في لقاء اليوم … والمضيبي يواجه العروبة بنشوة الانتصار … والنهضة الفريق الذي قهر المتصدر يستضيف ظفار … ونادي عمان الذي وجد نفسه في مركز المؤخرة يتربص بفنجاء … والنصر يبحث عن النصر أمام السلام في صلالة.

…..
…..
في لقاء الإثارة
الشباب (المتوهج) يسعى لصدارة دورينا عبر بوابة مرباط (الجريح)
في لمح البصر … وبسرعة البرق … وكعادته في المواسم الأخيرة … عاد الشباب من الباب الكبير ليبرهن للجميع بأنه رقم صعب يسعى تجاوزه في الكرة المحلية … فبعد أن تكالبت عليه الظروف وتراجعت نتائجه في فترة ما من عمر دورينا … ها هو يضرب بقوة ويحلق عاليا بشكل متسارع ليجد نفسه عند النقطة (15) متخلفا بفارق ثلاث نقاط عن السويق المتصدر برصيد (18) نقطة … ومن هنا فإن الشباب بات لزاما عليه السير قدما في طموحه الذي رسمه لنفسه في هذا الموسم … وبات عليه التمسك بحظوظه حتى النهاية بأن يكون الفارس المغوار الذي يطارد السويق بشكل متفرد دون غيره … لذلك بات عليه أن يبرهن في لقاء اليوم أمام مرباط أنه جاهز للانقضاض على صدارة دورينا إذا ما خدمته ظروف لقاء السويق ومسقط … وبأنه سيستمر في العمل الإيجابي لتحقيق مبتغاه التاريخي الذي يسعى له منذ مواسم عديدة دون أن يحققه وهو لقب دورينا …
الشباب وبقيادة مدربه الوطني علي الخنبشي يدرك تماما بأنه يواجه فريقا جريحا ولكنه عنيدا للغاية … ويدرك بأن مرباط بخسارته الماضية أمام المضيبي في ملعبه وأمام جماهيره سيكون له درس قاسٍ بكل تأكيد استفاد منه … وبالتالي فإن مدرب مرباط أكرم حبريش يعي تماما بأنه لا مأمن إطلاقا في خط سير دورينا في قادم الوقت .. وبات عليه تسجيل عودة سريعة قبل فوات الأوان … فالخبرة التي يمتلكها فريقه بدوري الأضواء ككتلة واحدة ليست كما يتمناها … وبالتالي فإن خطف ولو نقطة واحدة في أمسية اليوم قادرة على إعادة الثقة لنفوس لاعبيه في التوقيت المثالي الذي يتمناه … وهو ما سيسعى له بكل تأكيد وفي ذات الوقت هو نفس الأمر الذي سيشكل صعوبة كبيرة على فريق الشباب وأهداف جهازه الفني ولاعبيه الذين باتوا يأملون في الوصول لنقاط السويق والعمل على إزاحته عن الصدارة متى ما سنحت لهم الفرصة .
مواجهة (خطرة) للغاية على صاحب الأرض والجمهور (الشباب) … و (خطرة) كذلك على مرباط الذي لا يحتمل خسارة جديدة في هذا التوقيت … لأن ذلك يعني زيادة الضغط النفسي على اللاعبين وعودة الفريق لمراكز المؤخرة من جديد .. فمن هو فارس الأمسية ..
الخنبشي : مواجهة ليست سهلة
واما علي الخنبشي مدرب نادي الشباب تحدث قائلا : : بالنسبة لمباراة اليوم ستكون مباراة عادية حالها كحال بقية المباريات وهي مباراة الثلاث نقاط من الضرورة أن نحصل عليها من اجل ان نكون قريبين من الفريق المتصدر ومطاردة المتصدر بالرغم من انها لن تكون بالمباراة السهلة فهي ستكون صعبة لانه فريق متحفز كثيرا، حيث انه سيدخل المباراة من اجل الفوز وبخاصة انه خسر امام المضيبي فبالتالي سيكون مرباط من الفرق الذي يفرض احترامه وهو فريق متصدر ويمتلك لاعبين مجيدين ويقدم مباريات جيدة ذو مستويات عالية بغض النظر عن مباراته امام المضيبي كما انه حقق نتائج جيدة نتمنى التوفيق ونتمنى نحن ايضا ان نضع التكتيك الذي يتناسب مع المباراة والخروج بالثلاث نقاط لانها جدا مهمة بالنسبة لنا وعلى اللاعبين تطبيق كافة المهمات المطلوبة منهم ليسعدوا الجماهير ونظل في مقدمة الترتيب لان اي خسارة من تلك النقاط سوف تخسرنا الكثير وسوف تبعدنا عن صدارة الترتيب ونحتاج ان نبقى قريبين من المتصدر كما انه علينا أن نأخذ كل مباراة على حدة وعلينا المحافظة على النقاط الثلاث من كل مباراة نشارك فيها وبالنسبة للغيابات عندنا غيات اللاعب البرازيلي المحترف فينيسيوس وكل اللاعبين في جاهزية تامة ونتمنى التوفيق .

أكرم حبريش : واثق من قدرات اللاعبين ونسعى للفوز

أكد المدرب الوطني اكرم حبريش مدرب مرباط على أهمية مباراة فريقه أمام الشباب قائلا : المباراة لن تكون سهلة للطرفين على اعتبار أن فريقنا خسر في الجولة السابقة ، ويتطلع كل فريق إلى الفوز والنقاط الثلاث وقال اننا قادرون على ذلك عطفا لما قدمه الفريق خلال الجولات الماضية وحقق معها نتائج جيدة ونأمل أن يوفق لاعبينا في المباراة واستغلال الفرص وترجمتها إلي أهداف وأنا واثق جدا في أداء اللاعبين الذين فرضوا أنفسهم بأدائهم الرجولي المميز في أرضية الملعب مما جعلهم محل اهتمام وإعجاب الجميع .
وأضاف أكرم انه بعد مباراة المضيبي والتي خسرها الفريق 2/3 جلسنا مع اللاعبين لقد عملنا علي الجانب التكتيكي وخاصة بعد العرض غير المتوقع أمام المضيبي وقد تحدثت معهم حول الأخطاء وحاولنا ان نوضحها للاعبين والذين وعودونا بان يبذلوا جهدا حتى الخروج من هذه المباراة بالفوز.

…….
…….

في لقاء الهروب الكبير
نادي عمان (المنهك) يبحث عن نقاط فنجاء (المنتشي)
في لقاء الهروب الكبير من براثن مراكز المؤخرة وصراع الهبوط للمظاليم … وفي أمسية ينتظر أن تكون مشتعلة من البداية وحتى النهاية … ومن أجل الدخول في منطقة الدفء … يدخل نادي عمان مواجهة صعبة للغاية أمام نظيره فنجاء في ساحة ملعب استاد الشرطة عند السابعة والربع مساء اليوم … مباراة لا تحتمل القسمة على اثنين … ولا تحتمل تقاسم النقاط … فالنقاط الكاملة هي المخرج من مأزق مراكز المؤخرة التي يعيشها الفريقان حاليا …
نادي عمان بقيادة مدربه ابراهيم صومار أصبح يتلقى الخسارة تلو الأخرى … وأصبح يعاني الأمرين من كافة الجوانب وهو الأمر الذي وضعه في مأزق صعب للغاية بعد أن تراجع للمركز الأخير برصيد(5) نقاط … حيث كانت آخر خسائره أمام العروبة في مجمع صور بالجولة الماضية بهدف نظيف … فيما استفاق فنجاء قليلا عن سابق عهده بقيادة مدربه الجديد محسن درويش الذي أنهى مواجهة الجولة الماضية أمام صحم بالفوز 2/1 في مباراة مثيرة للغاية … أعاد من خلالها الملك الفنجاوي إلى سكة الانتصارات وبات في المركز الثاني عشر برصيد (7) نقاط وهو ذات الرصيد الذي بحوزة نادي مسقط الذي يسبقه في الترتيب بفارق الأهداف فقط …
مباراة اليوم برصيد (6) نقاط … فالفوز سيحقق مطلبين رئيسيين للفريق المنتصر باللقاء … فهو في المقام الأول سيضيف إلى رصيده (3) نقاط ثمينة … وفي المقام الثاني سيوقف رصيد منافسه عند نقاطه السابقة وسيزيد عليه الضغط أكثر عن ذي قبل … وسيدخله في نفق مظلم لا يحمد عقباه في نهاية المطاف … لذلك فإن مدربي الفريقين (المحليين) يدركان خطورة الموقف وسيسعيان إلى خطف النقاط الكاملة حتى لا يدخل الخاسر في معمعة مراكز المؤخرة أكثر عن ذي قبل وهو موقف لا يحمد عقباه في النهاية …
تألق محمد تقي في صفوف نادي فنجاء وتوهجه بشكل كبير أصبح في مقدمة العناصر التي يعتمد عليها محسن درويش في الخط الأمامي … فيما غياب تألق نجوم الخبرة في نادي عمان ساهم في تراجع نتائج الفريق الأحمر كثيرا … فهل يواصل فنجاء حصد النقاط أم أن نادي عمان يعود عبر الباب الكبير في مواجهة اليوم !!!

المعشري : نحترم فنجاء ونلعب من أجل الفوز

قال محمد المعشري مايسترو خط وسط نادي عمان عن مواجهة اليوم أمام فنجاء : : بخصوص مبارة اليوم فانها من المباريات المهمة الفريقين نحن في المركز الأخير وهم في الترتيب الـــ 12 وهي مهمة وكل فريق سيدخل ليفوز ونادي فنجاء معروف عنه من الفرق القوية فهو نادٍ عريق وكبير وجدير بالاحترام كما انه من الأندية التي تمتلك المدربين والاداريين الاكفاء اضف الى ذلك كوكبة اللاعبين المجيدين لديه وفي المقابل سوف نلعب من اجل الفوز ونتمنى ان تكون هذه المباراة تصل بنا الى مركز متقدم تنقلنا من المركز الأخير الذي نحن عليه اليوم ومن الممكن ايضا ان تكون المباراة مع فريق فنجاء لصالحنا وبخاصة اذا انتهت بفوز فريق نادي عمان وذلك بسبب تعثر الفرق الأخرى من الممكن اننا لو كتب لنا الفوز سوف نصل الى المركز الثامن ان شاء الله وطموحنا الفوز كطموح اي نادٍ ينافس في دوري عمانتل .
محمد تقي : جاهزون ونأمل في مواصلة الانتصارات
وأما الكابتن محمد تقي مهاجم نادي فنجاء فقد قال : ان شاء الله جاهزون للقاء اليوم أمام نادي عمان وعازمون على تحقيق الثلاث نقاط واستكمال الانتصار الذي حققناه على فريق نادي صحم خلال الجولة السابقة والفريق يمتلك جاهزية تامة كما ان الحماسة والرغبة التي يمتلكها اللاعبون من اجل تحقيق الانتصار اليوم نراها من خلال التدريبات حيث ان الفوز الذي حققوه في الجولة الماضية منحهم الرغبة وفي استكمال سلسلة الانجازات لهذه الجولة ايضا كما ان الحق يقال ان اي فريق ومن خلال هذه الفترة لا يتحمل اي خسارة لان اي خسارة من الممكن ان تحدث فارقا كبيرا في ترتيب الدوري ونحن لدينا العزيمة في الخروج بالثلاث نقاط مساء اليوم مهما كانت الظروف سوف نبذل قصارى جهدنا لتحقيق نتيجة ترضينا وترضي جماهيرنا الوفية .
……..
……..

بحثا عن نغمة الفوز
النصر (المتراجع) يراهن على نقاط السلام (المتحفز)
هل تعود نغمة الفوز مرة أخرى لدى النصر ليطرب جماهيره بعد البداية التي توقع لها الجميع بأن النصر بالفعل سيكون هذه المرة مختلف عن السنوات الماضية، أم يواصل التراجع الذي هو فيه حاليا في آخر ثلاث جولات وأصبح النصر ينشد عن الحال، وهل بالفعل ستكون مباراته اليوم بين جماهيره ومحبيه مع ضيفه السلام هي مباراة الرجوع أم ان السلام سيكون هو الآخر المفاجئة التي تنتظر النصر، كل تلك الاحتمالات واردة ولكن النصر يمتلك من العناصر التي ربما تساعده على إعادة خارطة التوازن، وقد تكون نتائج الجولات الأخيرة هي السبب في مساعدة النصر لتبقيه قريبا من أهل الصدارة بتواجده الآن في المركز الثالث برصيد 12 نقطة لكنه أضاع من بين يديه 9 نقاط من التعادلات والخسارة من السويق.
ويستضيف النصر اليوم على ملعب مجمع صلالة ضيفه السلام في الساعة الخامسة مساء وهي مباراة مهمة للطرفين إلا أن النصر هو من ينظر لهذه المباراة بأنها مباراة العودة إلى الأجواء التنافسية والبقاء قريباً من الصدارة في ظل ضغط جدول المباريات التي لم تعد ترحم أي فريق وكل واحد من فرق عمانتل يأمل أن يجمع اكبر عدد من النقاط في الترم الأول من الدوري لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.
• الأمل مع الجمل
أصبح النصر يترقب مباراة اليوم بعين المتربص للنقاط الثلاث وهذا هو الهدف الأساسي لدى مدربه المصري حمزة الجمل إذا أراد استعادت نغمة الفوز مرة أخرى بعد أن عرف طريقها في ثلاث مرات وتعادل في مثلها وخسر في مباراة واحدة، وهنا السؤال الذي يطرح نفسه هل استطاع حمزة الجمل في ثلاثة أيام أن يستعيد وضعية الفريق، أعتقد ميدانيا من الصعب ذلك ولكن الهم الأكبر هو الاعتماد على الجانب النفسي إذا كان شبح الاصابات بعيدا عن لاعبيه، فهو يمتلك عناصر قادرة على صناعة الفوز ولكنها بحاجة إلى شيء من التوجيه والارشاد الصحيح، وعندما نتكلم عن يونس المشيفري أحد أبرز اللاعبين وصاحب التهديف في الفريق إلى جانب احمد السيابي وايتور أسين وخالد اسكندر وجوزيف اكانبي وفهمي نصيب وعبدالله نوح وفهد نصيب واسعد هديف وحمد الحبسي كل تلك الاسماء تنتظرها اليوم مباراة لا يمكن أن تخرج بنقطة التعادل أو الخسارة لأن الوضع أصبح يقلق كل الفرق بالأخص فرق المقدمة التي تتسابق من أجل الوصول إلى مرتبة تريحهم مع الامتار الأخيرة من الدور الاول.
• السلام وحلم الاستمرار
أصبح الضيف الجديد على دوري عمانتل نادي السلام يحمل أحلام جماهيره من أجل الاستمرار ولن يكون الضيف المؤقت وهذا ما يعمل من أجله مدربه عبيد خميس الجابري الذي استطاع أن يكسب مباراتين ربما آخرها مع المضيبي ولكنه تعادل في اثنين وخسر في ثلاث مباريات، وقد يكون ضغط الدوري هو الهاجس المقلق للسلام الذي يرهق لاعبيه والتنقل من محافظة لأخرى ليلعب مبارياته، إلا أنه أصبح في المركز العاشر بفضل ما يقدمه من مباراة لأخرى وبالفعل تمكن من جني 8 نقاط ويتطلع إلى الحصول على النقاط الثلاث من فم النصر اليوم في مواجهة صعبة لأنها تقام في أرض أصحاب الضيافة النصر.
ويأمل السلام في لقاء اليوم تقديم عرض أفضل من مباراته السابقة التي خسرها أمام الشباب بهدف، فهو يمتلك عددا من العناصر الجيدة من اللاعبين الشباب الذين ربما تنقصهم الخبرة وعدم وجود البديل الجاهز بنفس مستوى اللاعب الأساسي، إلا أن تواجد مطر الوشاحي في حراسة المرمى يعطي باقي العناصر الأمل في تقديم الأفضل من خلال تواجد عبدالله المعمري وعمر المسلمي واحمد المطروشي ووليد المطروشي والمحترفين روبرت جانسا ودي سيلفا الذي ينتظر منه المزيد من العطاء وربيع المعمري وعادل الضنكي وغيرها من الأسماء الشابة في صفوف السلام.
ولن تكون مباراة اليوم سهلة على الطرفين حتى النصر الذي يعتلي المركز الثالث هو الآخر ينظر لهذه المباراة بأنها صعبة، لأن الوضع الذي تمر به كل الفرق صعب وأصبحت الفرق بحاجة إلى النقاط بأي طريقة ولن تتهاون الفرق الكبيرة والأقل منها شأن في إضاعة الفرصة في المراحل المتبقية من الدور الاول.

أيمن نيروز: نطمح للعودة

أكد ايمن نيروز مدير فريق نادي النصر بأن مباراة فريقه أمام السلام ستكون صعبة للطرفين ومن الصعب التكهن بنتيجتها ورغم الصعوبة هذه إلا أن كلاً من الفريقين لا بد وأن يسعى للظفر بهذا اللقاء ويواصل المشوار لا سيما ان فريقنا لديه القوة والانكانيات لتحقيق ذلك.
وقال نيروز: النصر كانت بدايته قوية ولكنه عانى من بعض التراجع في نتائج خلال الثلاث الجولات الأخيرة ونأمل من خلال مباراة السلام العودة مرة أخرى إلى سكة الانتصارات واللاعبون قادرون ولديهم من الإمكانيات التي تمكنهم من تحقيق هذا الهدف وأضاف نيروز هناك تقارب كبير بين الفرق، حيث تفصلنا عن السويق 6 والشباب ثلاث نقاط اضافة إلى الفرق الأخرى هناك نقطة ونقطتان تفصل الفرق عن بعضها.

الوشاحي: مباراة مفتوحة

تمنى مطر الوشاحي حارس السلام أن يظهر فريقه بالمستوى الجيد ويتمكن من تحقيق الفوز على النصر وقال الوشاحي: المباراة ستكون مفتوحة بين الفريقين ولن يغلب عليها الحذر خاصة من النصر الذي يلعب على ملعبه وبين جماهيره وخسر نقاطا كثيرة في آخر 4 جولات، وندخل المباراة أمامه على أمل تحقيق الانتصار وخطف النقاط الثلاث لتعويض خسارتنا في الجولة الماضية من الشباب وأتمنى أن نكون في يومنا ونعود بالأخبار السارة والنتيجة الإيجابية من محافظة ظفار.
………
……..

في مواجهة غامضة
إصرار المضيبي يصطدم بكبرياء العروبة والتعادل مرفوض
متابعةـ طلال بن مسعود المخيني :
يستضيف فريق المضيبي الضيف الجديد لدوري عمانتل المارد العرباوي في الجولة الثامنة من دوري عمانتل للحصول عن نقاط اللقاء وكسب العلامة الكاملة لتكون انطلاقة العروبة نحو فرق الصدارة من هذه الجولة اللقاء سيكون استاد السيب. .العروبة يعاني من بعض الغيابات إلا أن الثقة موجودة في الفريق وللعناصر الشابة التي تطمح لتقديم المستوى المعروف عن المارد كفريق يملك هوية البطل وخبرات السنين في المنافسة مرباط الفريق القادم بقوة الى دوري المشاهير العائد من فوز على مرباط بنتيجة ثلاثة اهداف لهدفين يسعى الى تقديم مستوى أفضل يساعده في الابتعاد عن مناطق الخطر العنابي بعناصره الشابة يسعى إلى تحقيق فوز ثالث ليبدأ انطلاقته الفعلية في دوري عمانتل التدريبات العنابية بقيادة أنور الحبسي شهدت الجدية والحماس وبمعنويات عالية في ظل وجود ضغط الدوري وإرهاق السفر وعدم وجود الوقت الكافي للإعداد الجيد للمباراة ، العروبة وبحضور أعضاء مجلس الإدارة ومحبي النادي لرفع معنويات الفريق خاصة في آخر تدريب لرفع معنويات اللاعبين الوطن الرياضي تابع في تدريبات الفريقين واستطلع بعض الآراء وأتت التصريحات بتفاؤل كبير لدى الفريقين.
أبو طالب : لقاء ليس سهلا
قال أبو طالب مدرب نادي العروبة نتطلع اليوم لتقديم مستوى جيد واداء يليق بمكانة الفريق وعملنا كجهاز فني خلال الفترة البسيطة على ايجاد التوازن في خطوط الفريق وتصحيح الأخطاء التي صاحبت المباراة السابقة أمام فريق عمان قدمنا مباراة جيدة سنحت لنا العديد من الفرص لم تستغل فرصة الهدف عن طريق الكابتن يونس إمكانياتنا جيدة ونلعب كرة جيدة وفي بعض من الأحيان نكون الأفضل ، هناك عمل متواصل على المستوى الفني من خلال رفع الروح المعنوية للاعبين ورفع معدل اللياقة لدى بعض العناصر من أجل مضاعفة الجهد ونسعى إلى ايجاد العامل الذي يحقق لنا أداء جيدا واللقاء اليوم دون شك ليس سهلا للفريقين .المضيبي سيكون نداً بحكم انه قادم من فوز معنوي من نادي مرباط وايضاً ليثبت جدارته في دوري عمانتل ونتطلع بمشيئة الله الى تجاوز السلبيات والضغوطات النفسية ونتطلع للثلاث نقاط.
إبراهيم المخيني : لا بد من فائز
ابراهيم المخيني حارس مرمى العروبة قال اللقاء سيكون لقاء المتعة والإثارة والتحدي ليس كما يتصورها البعض لأن الفريقين يملكان مقومات تقديم المستوى الكبير واللقاء لا يخضع لمنطق التعادل فلابد من فائز وهنا تكمن الإثارة والتحدي العروبة جاهز للقاء وقادر على تقديم المستوى الذي يقوده للفوز ويملك العناصر القادرة على تحقيق نقاط المباراة الثلاث وإسعاد الجماهير العرباوية ونطلب من الله التوفيق .
المطري : نحن بحاجة ماسة للنقاط الكاملة
عبدالواسع المطري نجم العروبة قال لقاء اليوم لا يقل أهمية عن اللقاءات السابقة الفريق بحاجة ماسة الى نقاط المباراة كاملة لمواصلة التقدم نحو المقدمة لدينا المقومات والعوامل التي تساعد الفريق لتحقيق الانتصار الجميع متفائل وسنعد بإذن من الله تعالى جميع عشاق المارد العرباوي .
أنور الحبسي : العروبة فريق كبير ونسعى لإكمال مسيرة الانتصارات
وقال أنور الحبسي : مباراتنا اليوم إن شاء الله ستكون إيجابية ونتأمل أن نحقق الفوزين المتتاليين على اثرها بالنسبة الى وضعية اللاعبين سوف تتحسن اذا خرجنا من مباراة اليوم بالفوز كما أن الترتيب العام للفريق سيكون من بين المتصدرين واما عن الفريق الخصم نادي العروبة فهو من الأندية القوية والكبيرة والتي خطت لها اسما تاريخيا في مسيرتها في دوري عمانتل ومن الفرق الصعبة ايضا ولكن بسبب الظروف التي يمر بها العروبة التي لا تليق باسمه سيحاول الانتصار وأخذ الثلاث نقاط في لقاء اليوم بأي وسيلة ولكن في المقابل فريقنا يملك الروح المعنوية المرتفعة بسبب انتصاره في الجولة الماضية امام مرباط ونتمنى استكمال مسيرة الفوز اليوم إن شاء الله وبالنسبة لوضعية اللاعبين توجد بعض الاصابات وأتوقع ان اللاعب حسن مظفر لن يستطيع المشاركة في مباراة اليوم بسبب الإصابة وبقية اللاعبين يمتلكون جاهزية تامة ونتمنى التوفيق لهم .

……..
……..

في دربي مثير
صحم يبحث عن ذاته أمام صحار ولا بديل عن الانتصار
متابعة ـ يحيى بن سالم المعمري:

عاد دربي الجارين صحم وصحار من جديد ضمن مباريات الأسبوع الثامن للدوري، وتعتبر المباراة هي المواجهة الأبرز في هذه الجولة، وستكون الجماهير على موعد الليلة في تمام الساعة الثامنة مع المتعة الكروية والإثارة والقوة التي سيكون ملعب المجمع الرياضي بصحار مسرحا لها، وستشهد المباراة متابعة كبيرة من عشاق الفريقين وسط أجواء حماسية في المدرجات من قبل الجماهير وداخل أرضية الملعب بالنسبة للاعبين، وبكل تأكيد سيسعى كل فريق للفوز في هذا اللقاء الصعب لإسعاد الجماهير التي خرجت حزينة لخسارة صحم أمام فنجاء في آخر مباراة للأزرق، وجماهير متحسفة على ضياع العلامة الكاملة في لقاء صحار وظفار، وسيدفع عبدالرزاق خيري مدرب صحم ومحمد خصيب مدرب صحار بأفضل تشكيل في هذا اللقاء لتحقيق النتيجة الإيجابية والفوز وحصد 3 نقاط مهمة في مشوار الدوري.
في الجولة الماضية خسر صحم أمام فنجاء 1-2 ، والأزرق أحرز هدف تقليص الفارق في الدقيقة 90 من المباراة من ركلة جزاء نفذها محمد الغساني، وكان فنجاء قد تقدم في الدقيقة 21 عن طريق محمد تقي، وأضاف الهدف الثاني عبر المحترف دانييل في الدقيقة 66، أما صحار فكان متقدما بهدف المتألق خليفة الجهوري في الدقيقة 4 في مباراته أمام ظفار، وظل متقدما حتى الدقيقة 88 عندما احتسب حكم المباراة ركلة جزاء للزعيم أحرز منها قاسم سعيد هدف التعادل لتضيع النقاط الثلاث عن صحار واكتفى بنقطة.
يدخل صحم مباراة هذا المساء وهو في المركز الخامس برصيد 10 نقاط وبفارق نقطتين عن صحار صاحب المركز التاسع برصيد 8 نقاط، ولقاء اليوم فرصة للفريقين للتقدم قليلا في سلم الترتيب العام، فكل فريق يظهر بين الحين والآخر بوجه مختلف، فتارة يقدمان المستوى الجيد، وتارة أخرى لا تسعفهما الظروف ، وتكون النتيجة دون المتوقع.
غيابات
يفتقد صحار في المباراة لجهود المحترف أزمات الذي سافر لبلاده لظروف تتعلق بأسرته هناك، ومن المتوقع غياب سالم المقبالي والمدافع أحمد الكحالي للإصابة، وكلاهما لم يتواجدا في مباراة ظفار، وفي صحم الصفوف مكتملة ولا توجد غيابات.

نتائج
آخر مباراة جمعت الفريقين كانت في إياب دوري الموسم الماضي وفاز فيها صحم بهدف أحرزه المهاجم البرازيلي جلديمار، وانتهت مباراة الذهاب 1-1 عندما تقدم صحار مع مطلع الشوط الثاني في تلك المباراة عن طريق خليفة الجهوري وأدرك صحم التعادل عبر محمد الغساني من ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع ، ولم يتذوق صحار طعم الفوز في آخر 4 مواسم وخلال 8 مواجهات جمعت الفريقين، حيث فاز صحم بنتيجة 1- صفر في مباراتين، وحضر التعادل بينهما في 6 مباريات، فلمن ستكون الغلبة في لقاء الجارين الليلة ؟

الوريمي: نتمنى أن نقدم مباراة جيدة المستوى ونمتع الجماهير
امتعض عبدالحليم الوريمي مساعد مدرب صحم من طريقة وضع جدول الدوري، وتساءل كيف أن فريقه يلعب 3 مباريات خارج ملعبه، أمام مرباط والعروبة وفنجاء، وقال أيضا إن صحم في مرحلة الذهاب يلعب 8 مباريات خارج أرضه، و5 مباريات فقط على ملعبه ، وقال إن فريقه قدم مستوى جيدا أمام فنجاء رغم الخسارة، وحدثت بعض الأخطاء. وعن لقاء الليلة أمام صحار قال الوريمي: مواجهة صحار تعتبر مباراة دربي، ومباريات الدربي لا يوجد فيها فريق قوي وفريق ضعيف، ومثل هذه المباريات تلعب على جزئيات بسيطة ومحددة، والفريق الذي يتحكم في أعصابه ويستغل أخطاء الآخر هو الذي سينتصر، وأضاف مساعد مدرب صحم: تحضيراتنا سارت بشكل طبيعي، والفريق أكمل جاهزيته ومكتمل الصفوف ولا توجد غيابات، ونتمنى أن نقدم مباراة جيدة المستوى ونمتع الجماهير، وسيكون العرس الكروي حاضرا في الملعب، ونحن متفائلون وطموحنا النقاط الثلاث، وصحم وصحار قريبين في النقاط والكفة متساوية بينهما، وستكون لنا صحوة في المباراة.

بدر الجابري: فريقنا جاهز لملاقاة صحار
أبدى بدر الجابري مهاجم صحم تفاؤله بقدرة فريقه على تجاوز صحار وتحقيق الفوز عليه، وقال الجابري: مباريات الدربي من أجمل مباريات الموسم ويطغى عليها الحماس والإثارة، ولها طابعها الخاص عند اللاعبين والجماهير، وكل لاعب يتمنى المشاركة في مثل هذه المباريات، وفريقنا جاهز لملاقاة صحار، والحمد لله الاستعدادات طيبة والمعنويات عالية، والفريق أغلق صفحة الخسارة في المباراة الماضية أمام فنجاء، ومباراة الليلة هي طريق العودة لسكة الانتصارات، وأتمنى حضور الجمهور بشكل كبير لكي تكون المباراة جميلة داخل وخارج الملعب.

النوفلي: نحن نحترم صحم ولكن لنا أهدافنا وطموحاتنا
قال محمود النوفلي المدير الكروي بنادي صحار: صحم فريق جيد ونحن نحترمه ولكن لنا أهدافنا وطموحاتنا، وتحضيراتنا للمواجهة كانت عادية، والجهاز الفني بذل جهودا مضاعفة في التدريبات لتحضير الفريق واللاعبين، وتهيئة كل الأوضاع البدنية والفنية والنفسية والمعنوية، ونتمنى أن يقدم الفريق مستواه المعهود ويتغلب على صحم، وإن شاء الله قادرون على رسم الفرحة على محيا جماهيرنا الوفية التي نعتبرها هي السند القوي والرقم الصعب، ونتمنى تواجدهم بقوة أمام صحم ومساندة الفريق طوال المباراة والمباريات القادمة.

جماهير
من المتوقع أن يكون الحضور الجماهيري جيدا في مدرجات ملعب المباراة، وظهر حراك الجماهير في وسائل التواصل الاجتماعي، وعبر توجيه الدعوات والنشرات، وتقود رابطة الداؤدي مشجعي نادي صحم، وستكون رابطة القرني في قيادة مشجعي نادي صحار، وتم تحديد أماكن بيع التذاكر في المراكز التجارية بولايتي صحم وصحار نظرا لآن ملعب المباراة هو ملعب صحم في جولة الذهاب، وفي صحم عقد مجلس الجماهير اجتماعا بمقر فريق مخيليف مع رؤساء الفرق الأهلية لمناقشة التحضيرات والاستعدادات، وتم الإعلان عن توفير زي موحد باللون الأزرق للرابطة، وسيتم توفير مستلزمات التشجيع والأعلام بأحجامها المختلفة، وفي صحار قال وليد المقبالي رئيس رابطة جماهير صحار: مباراتنا مع صحم تأتي بصورة مختلفة عن باقي المباريات من حيث الإثارة في الملعب وخارجه، ونحن بدورنا نعمل على حشد الجماهير لضمان الحضور المميز، وكانت لنا بعض الدعوات عبر مواقع ووسائل التواصل الاجتماعي، واجتمعنا بالفرق الجماهيرية والإعلامية، وتم الاتفاق على آلية تنسيق الجهود لإظهار المدرج الأخضر بأجمل حلة، وكذلك سنعمل على توفير أدوات التشجيع من سترات وأعلام ورولات ورقية ولوحات تحفيزية ، وسنقدم بعض الهدايا والجوائز للجماهير، وكلنا ثقة في قدرة الأخضر على تحقيق الفوز.
………
……..
لقاء على صفيح ساخن
السويق للعودة لسكة الانتصارات يلاقي مسقط في أصعب الاختبارات
متابعة ـ محمد بن علي البلوشي:

يستضيف نادي السويق على أرضية المجمع الرياضي بصحار نادي مسقط في تمام الساعة الخامسة مساء ضمن الاسبوع الثامن لحساب دوري عمانتل، نادي السويق القادم من خسارة في الجولة الماضية من نادي النهضة بعد سلسلة انتصارات متتالية في ست جولات سابقة يدخل اللقاء وفي جعبته ١٨ نقطة في صدارة الترتيب، فيما يدخل نادي مسقط والقادم من تعادل إيجابي بهدف لهدف على أرضه وبين جماهيره أمام نادي النصر ويحتل نادي مسقط في المركز الحادي عشر برصيد ٧ نقاط.

نادي السويق يدخل اللقاء من أجل تعويض خسارته الماضية والتي أوقفت سلسلة الانتصارات التي حققها منذ بداية الدوري دون توقف قبل ان يخسر في الجولة الماضية والتي فرملت ميترو السويق المنطلق بصدارة الترتيب رغم ان الفريق لم يكن سيئا في تلك المباراة وقدم مباراة جيدة المستوى ولم يوفق في التسجيل بحسب ما ذكره مدرب الفريق الروماني أيلي بيلاتشي في المؤتمر الصحفي والذي عقب مباراة النهضة، في المقابل نادي مسقط والذي ما زال يقدم نتائج متواضعة ويعتبر نادي مسقط أكثر فريق حقق تعادلات خلال بطولة الدوري حيث بلغت أربعة تعادلات جمع خلالها ٧ نقاط من أصل ٢١ نقطة ممكنة.

غضب بيلاتشي

الروماني ايلي بيلاتشي والذي ظهر عليه الغضب بعد خسارة الفريق في المباراة الماضية ولم يتحدث كثيراً للأعلام واختصر الاجابات لأسئلة الصحفيين في المؤتمر الصحفي الذي عقب مباراة النهضة يعي جيداً ان عليه العودة بالفريق الى سكة الانتصارات والخروج من جلباب الخسارة التي خيمت على لاعبيه والذي رجح الشارع الرياضي فالسويق ان الخسارة بمجملها يتحملها الروماني بسبب التشكيل الخاطئ الذي بدأ به المباراة كما ان الجمهور كان غاضبا على التغييرات التي أجراها المدرب مما يشكل ضغطا على المدرب في هذه المباراة والتي لا سبيل له سوى الفوز لمواصلة صدارة الترتيب وتوسيع الفارق ان امكن او الابقاء على ما هو عليه وبالأخص بعدما قلص ملاحقيه الفارق ولعل الأقرب نادي الشباب الذي يبعد عن السويق بثلاث نقاط، في المقابل البرازيلي ديفالدو سيلفا مدرب نادي مسقط يدخل اللقاء وليس أمامه سوى الفوز من أجل النهوض بالفريق والذي يقبع في المراكز الأخيرة من ترتيب الدوري ويعول البرازيلي كثيرا على اللاعبين العائدين من الإصابة قبل جولتين من أجل عمل قوة للفريق وتشكيل خطورة على الخصم وبلاشك يعي البرازيلي ان المنافس في المباراة لربما مختلف قليلا عن بقية الأندية لعدة أسباب الأبرز ان المنافس مدجج بالنجوم ويملك لاعبين ذا قيمة فنية عالية إضافة إلى ان الفريق متصدر الدوري وقادم من خسارة يسعى لتعويضها ويحتم هذا الموقف على المدرب البرازيلي بالدخول بتكتيك مختلف يتواكب مع القوة الهجومية لنادي السويق.

مباريات الفريقين

في آخر عشر مواجهات بين الفريقين تفوق نادي السويق في ثلاث مباريات ونادي مسقط في مباراة فيما تعادل الفريقان في ست مباريات، وحقق نادي السويق اخر فوز له على نادي مسقط في الموسم قبل الماضي بنتيجة هدفين مقابل هدف فيما حقق نادي مسقط اخر فوز في موسم ٢٠٠٥-٢٠٠٦ بهدف اسماعيل العجمي من نقطة الجزاء، وبلغت الأهداف المسجلة في المواجهات العشر الاخيرة بين الفريقين ٢٣ هدفا كان نصيب السويق منها ١٥ هدفا فيما سجل نادي مسقط في شباك السويق في المواجهات العشر الاخيرة ٨ أهداف وانتهت لقاءات الفريقين في الموسم الماضي بالتعادل حيث لم يستطع اي فريق الفوز على الآخر وانتهت مباراة الذهاب على ملعب نادي مسقط والتي جرت أحداثها على أرضية محمع السلطان قابوس بيوشر بالتعادل السلبي فيما تعادل الفريقان بهدفين لكل فريق في مباراة الاياب على ملعب السويق والتي لعبت على أرضية المجمع الرياضي بصحار.

حنين وذكريات

اللاعب البرازيلي إيمانويل بلانكو والمحترف في صفوف نادي مسقط والذي ربما يغيب عن اللقاء لعدم الجاهزية واذا لعب سيلعب بحنين الماضي والذكريات السعيدة مع القلعة الصفراء حيث سبق للاعب وان ارتدى القميص الأصفر في أول وهلة وطئت قدمه لأرض السلطنة وحقق اللاعب مع نادي السويق أولى بطولات نادي السويق والتي كانت بطولة الكأس وقد سبق له وان لعب في صفوف الأصفر في ٣ مواسم سابقة توج فيها مع السويق ببطولة الكأس وبطولة الدوري مرتين.

عبدالله الحارثي: طوينا صفحة الخسارة وسنعود لسكة الانتصارات

تحدث عبدالله الحارثي مدير الفريق الاول بنادي السويق عن استعداد فريقه لمباراة نادي مسقط وقال الاستعداد للمباراة جاء بعد ان خضع الفريق لراحة لمدة يوم بعد مباراة النهضة ومن ثم عاود للتمارين على ملعب النادي بحضور جميع اللاعبين حيث بدأت اول حصة تدريبية بالجلوس مع اللاعبين وحثهم على نسيان المباراة السابقة والخسارة التي تعرض لها الفريق والتفكير في العودة الى سكة الانتصارات من مباراة نادي مسقط والخسارة واردة في كرة القدم ولكن الاهم النهوض بعد السقوط ووعد اللاعبين بتقديم مستوى مغاير في المباراة أمام نادي مسقط، وأضاف الحارثي في حديثه المعنويات والروح لدى اللاعبين مرتفعه واللاعبون عازمون على العودة الى سكة الانتصارات ومصالحة جماهير الأصفر والبداية بسلسلة جديدة من الانتصارات واختتم الحارثي حديثه نؤمن ايمانا تام بأن الخسارة واردة وعلينا نسيان الخسارة والتفكير في تحقيق الانتصار رغم صعوبة المباراة حيث ان نادي مسقط ليس صيدا سهلا وأطالب الجماهير بالوقوف خلف الفريق في المباراة كما عودونا في المباريات السابقة.

نصر الوهيبي: سنحرج نادي السويق متصدر الدوري

تحدث نصر الوهيبي مدير الفريق بنادي مسقط عن استعداد وجاهزية فريقه لمواجهة نادي السويق وقال الاستعداد للمباراة جاء مثل بقية مباريات الدوري لضيق الوقت وليس هناك استعداد خاص بل نستعد لكل المباريات بحسب الوقت الزمني الذي يفصل بين كل مباراة وأخرى وأضاف الوهيبي بأن المباراة ستكون ضد فريق صعب وبطل في السنوات الاخيرة ومتصدر الدوري ومدجج بالنجوم اذا لم يكن لديه افضل لاعبي السلطنة في الوقت الحالي، كما ذكر الوهيبي بأننا سنلعب المباراة لتقديم مباراة تليق بأسم وتاريخ الفريقين وهي فرصة للاعبينا بالظهور بأفضل المستويات وهم يلعبون ضد متصدر الدوري ونجومه واختتم الوهيبي حديثه بأن الروح المعنوية عالية والجو العائلي يسود التمارين والألفة الطيبة بين اللاعبين والجهاز الفني والدعم من قبل مجلس الإدارة والذي اوجه لهم الشكر على وقفتهم وأخص بالشكر رئيس مجلس إدارة النادي.
………
……..
في لقاء متكافئ
النهضة بمزاج ( راق) جاهز لـ (مطب) ظفار في صراع الكبار
متابعة ـ حمدان العلوي :
في لقاء يتجدد فيه الطموح يدخل النهضة وظفار في صدام جديد واختبار لقدرات الفريقين ، النهضة المستضيف بين جماهيره السعيد بالفوز على السويق في الجولة السابعة وخروج ظفار بنقطة من لقاء صحار بمثابة الخسارة كونها على ملعبه وبين جماهيره ، اللقاء سيكون صعبا على الفريقين فالنهضة لتأكيد الحضور وظفار للقفز نحو مركز متقدم وكلاهما لكسب المزيد من النقاط قبل أن تطير الطيور بأرزاقها ويعاني كل منهما مرارة التراجع وألم نزيف النقاط .
نقطة واحدة يتأخر بها ظفار عن النهضة ومركزان في الترتيب فالنهضة سادسا وظفار في المركز الثامن بتسع نقاط فاز في مباراتين وخسر مثلها وتعادل في ثلاث سجل إحدى عشرة نقطة ودخل مرماه ثمانية أهداف ، والنهضة فاز في ثلاث وخسر مثلها وتعادل في واحدة له من الأهداف عشرة وعليه أحد عشر ولديه (10) من النقاط ، هجوميا النهضة له الأفضلية ودفاع ظفار الأفضل بحساب لغة الأرقام ، ولكن لكل مبارة ظروف تحكمها وهناك عوامل لا تعترف بهذه اللغة .
الروح والمعنويات عوامل ترجح كفة المستضيف ودافع كبير لمواصلة مشواره بعد الفوز على السويق بهدفين وأن تفوز على المتصدر الذي لم يخسر في الست الجولات السابقة له ما له من معنويات ، بريرا مدرب النهضة قال علينا التعامل مع جميع المباريات بذكاء فليس مهما لدينا غير الفوز وتحقيق النقاط ومن وجهة نظري هذا هو الأهم وسوف نعمل على ذلك ، وأن تحقق الفوز على السويق ليس بالأمر السهل ، نتمنى مواصلة نفس الأداء وتحقيق ما نحن عازمون عليه .
حسين الزدجالي : القادم أفضل
قال حسين الزدجالي ان الفريق منتش بالفوز على السويق ونحن طوينا هذه الصفحة كسبنا ثلاث نقاط مهمة
والقادم أهم في مباراة ظفار على ملعبنا وبين جماهيرنا ومع المدرب برونو بريرا لم نخسر في مباراتين تمكنا فيهما من حصد أربع نقاط
والفريق مكتمل الصفوف والاستعداد عادٍ كأي مباراة نظرا لضغط الدوري والمدرب أعطى الأدوار للاعبين في بعض الجوانب الفنية والتوجيهات
وان شاء الله القادم أفضل لنادي النهضة وبكل تأكيد ظفار بعد تعادله من صحار على أرضه وهذا الوضع لا يليق به وسوف نواجه ندا قويا زعيم الكرة العمانية وهم ان شاء الله تكون المباراة جيدة بين الفريقين
وترتقي بالمستوى المطلوب .
علي سالم : المباراة تعني لنا الكثير
قال علي سالم النجار الظهير الأيمن بنادي ظفار إن هذه المباراة تعني لنا الكثير سنسعى وسنقاتل لان نعود الى مكاننا الطبيعي نحن نعي أهمية المشوار وندرك أن الجمهور متعطش للانتصار وليعلم الجميع اننا نبذل كل مالدينا حتى نسعد الجماهير.
فلورين : سنحقق المطلوب
أكد المدرب فلورين موترك مدرب الفريق الكروي الأول لنادي ظفار على أهمية مباراة فريقه اليوم أمام النهضة والفوز بنقاطها الثلاث وقال أن النقاط الثلاث مهمة لنا وان النهضة بالنسبة له مباراة لن تكون سهلة رغم أنه منتش بالفوز لكن رغم ذلك سوف نحقق الهدف المطلوب وهو الفوز على النهضة مع احترامنا الشديد للفريق وشار إلى انه طوال فترة حياته التدريبية لم يلعب على نقطة واحدة بل دائما أتطلع إلى الفور حتى ولو كان أدرب فريقا صغيرا ودائما أقاتل حتى تحقيق الفوز ، وقال فلورين نعمل على خطة نسجل أهدافا ولا نستقبل أهدافا ونعرف كيف نستغل الفرص المتاحة مضيفا لقد عملنا خلال اليومين الماضيين على تجهيز اللاعبين رغم اننا نعاني من بعض الإصابات عند مجموعة من اللاعبين لكن رغم ذلك قادرون تحقيق الفوز واللاعبون سوف يقدمون كل ما لديهم من أجل ذلك .

إلى الأعلى