السبت 25 نوفمبر 2017 م - ٦ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / الجولة التاسعة لدوري عمانتل
الجولة التاسعة لدوري عمانتل

الجولة التاسعة لدوري عمانتل

مواجهات مثيرة … منافسة شرسة … ولا صوت يعلو على حصد النقاط
متابعة ـ صالح البارحي :
تمر الأيام … وتمضي الساعات وتنقضي … ودورينا يواصل المسير بسرعة الصاروخ … ناسفا وراءه كل الأقاويل والأحاديث التي تؤكد بأن خط سيره المتسارع لا يخدم الكرة العمانية … إلا أن قطاره يعبر محطاته كما حددت له … وبين هذا وذاك (قلق) و (حزن) و (ابتسامة) ترتسم على محيا الفرق الأربعة عشر المتواجدة في جدول الترتيب … ليصبح معها السعي الحثيث والمتواصل لحصد النقاط الكاملة هو من يتصدر أولويات مباريات الجولات دون تفنيد … فيما يغرد السويق وحيدا على صدارة مطلقة منذ فترة ليست بالقصيرة وهو الفريق الذي يمتلك أقوى خط هجوم ورابع أقوى خط دفاع حتى اللحظة …
اليوم … (7) مواجهات جديدة سيتابع نتائجها بشغف جماهير الكرة بالسلطنة … ففي صحار هناك لقاءان مثيران يجمع الأول بين صحار ونادي عمان ، فيما يعقبه لقاء السلام والسويق ، أما في محافظة ظفار فهناك لقاءان كذلك يجمع الأول بين ظفار وصحم ، ويأتي خلفه لقاء مرباط والنصر في ديربي جديد لأبناء المحافظة ، وفي مسقط يلتقي مسقط مع النهضة على ساحة إستاد الشرطة ، وفنجاء يتبارى مع المضيبي في إستاد السيب ، أما في صور فهناك لقاء وحيد سيكون بين العروبة ونظيره الشباب بساحة مجمع صور .
في لقاء الذكريات
ظفار (المغوار) يسعى لزيادة معاناة صحم (المنهار)
في مشهد جديد يجمع بين ظفار وصحم على أرض مجمع صلالة … وفي لقاء الذكريات من ذات الملعب والذي جرى بين الطرفين في إياب نصف نهائي الكأس الغالية بالموسم الماضي والذي انتهى لمصلحة صحم بهدف نظيف لم يسعفه في الوصول للنهائي المنتظر … وفي ظروف عصيبة على الطرفين مقارنة بالأهداف المرسومة لكليهما قبل انطلاق دورينا بهذا الموسم … يدخل الفريقان للقاء اليوم وهما يدركان تماما بأن لا مجال للأعذار ولا وقت للتغني بالذكريات … فما أزف من الوقت وما خسره الطرفان من نقاط كافية بأن يعود كلاهما لرشده والبحث عن تحقيق أهدافه … فليس من المقبول إطلاقا أن نشاهد الفريقين في وضع ليس كما ينبغي حتى اللحظة …
ظفار عاد بفوز ثمين وكبير على النهضة من مجمع البريمي قوامه رباعية مقابل هدفين في تكرار للأهداف الأربعة التي يسجلها الفريق في دورينا بعد مواجهة الافتتاح أمام مرباط (4/صفر) … وهذا الفوز بطبيعة الحال سيعطي دفعة معنوية كبيرة للاعبين والجهازين الفني والاداري والجماهير التي بدأت تضرب أخماسا في أسداس على ما ظهر عليه فريقها المحبوب في مباريات سابقة … وتسبب في تراجعه للمركز الرابع الذي يقبع فيه الآن .. وبالتالي فإن ظفار مطالب بما لا يدع مجالا للشك بتحقيق الانتصار خاصة وأنه يلعب على ارضه وبين جماهيره من أجل الوصول للنقطة (15) والدخول بشكل أقوى في دائرة المنافسة على المراكز المتقدمة قبل فوات الأوان … لذلك فإن توهج لاعبيه وبالأخص في خط الهجوم يجب عليه أن يستمر في لقاء اليوم فلا مجال للتعادل أو الخسارة بأي حال من الأحوال …
صحم وما أدراك ما صحم … الفريق الأزرق الممتع دائما وأبدا يدخل مواجهة اليوم وهو في المركز السابع برصيد (10) نقاط .. وهو الفريق الذي تلقى صفعتين متتاليتين في الجولتين السابقتين لمصلحة فنجاء وصحار في لقاء ديربي الجولة الماضية … ومن هنا فإن عبدالرزاق خيري مدربه المغربي الجديد القديم يدرك تماما بأن أي هزة قادمة سيكون لها عواقب صعبة على الفريق ولاعبيه … وبالطبع ستبعده بشكل كبير عن ركب المنافسة التي رسمها قبل بداية المشوار بدورينا … لذلك فإن على محسن جوهر ومحمد الغساني وديباي التيقن تماما بأن اليوم ليس هناك مجال سوى تحقيق الانتصار على ظفار من أجل إعادة الثقة ورفع الروح المعنوية للفريق ولاعبيه قبل مرور الوقت … لأن أي هزة جديدة سيكون لها عواقب لا تحمد عقباها في قادم الأيام وسيتبعها أمور سلبية لا تسعف الموج الأزرق إن اراد تسجيل عودة جديدة للتنافس على لقب دورينا …
موتروك مدرب ظفار كان على كف عفريت قبل لقاء النهضة الماضي والذي حقق فيه الانتصار الكبير في البريمي … وبات عليه استثمار هذا التحول لصالحه بشكل أفضل عن ذي قبل … لأن جماهير الزعيم ومحبيه لا يرتضون بما يشاهدونه حاليا على فريقهم … وهو ما سيعمل على استثماره بالطريقة المثالية رغم حدة المنافسة … وعبدالرزاق خيري ورغم انقضاء فترة وجيزة على عودته لقيادة صحم إلا أن الكثيرين بدأوا يتحدثون بأن الوضع لم يتغير في الفريق حتى اللحظة … وبات على (أبو أشرف) إظهار قدراته مع الأزرق بدءا من مباراة اليوم حتى يتجاوز المطب الذي يعيشه مع الفريق حاليا …
فيا ترى … من هو فارس مواجهة اليوم في لقاء الذكريات !!!
خيري : نسعى لتغيير الصورة وضغط الدوري لم يسعفنا
قال عبدالرزاق خيري مدرب صحم عن مواجهة فريقه المثيرة مساء اليوم أمام ظفار على ارضه وبين جماهيره : بعد ما تلقينا هزيمتين متتاليتين ، مباراة صعبة ونعرف قوة ظفار ورغم الظروف الصعبة التي يعيشها الفريق المتنوعة ، نتمنى أن ترجع الأمور إلى نصابها اليوم ونقدم مباراة في المستوى وتحقيق النقاط الثلاث لاسترجاع الثقة واسترجاع المكانة الأصلية للاعبين في وسط الترتيب في انتظار تطور اللاعبين وتحسن مستواهم ، وأعتقد بأن الحظ لم يحالفنا في المباراتين السابقتين ، اللاعبون قدموا مباريات جيدة لكن لم نستطع التسجيل وتلقينا الهزيمة ، والدوري مضغوط كثيرا جدا واللاعب العماني لا يحتمل لعب مباراة كل (48) ساعة ، ولدينا إصابات مثل احمد ضاحي ومحسن وديابي ولكن نتمنى أن تكون إصابات خفيفة ، وأن لا تؤثر على مستواهم في المباراة اليوم .
واضاف خيري : في النهاية نسعى أن نقدم مباراة تليق بسمعة الفريقين ، وأن يعكسوا المستوى الفعلي للكرة العمانية رغم الظروف التي تصاحب مباريات الدوري من ضغط وخلافه .

حمدان بيت سعيد : مباراة صعبة جدا

قال حمدان بيت سعيد مدير الفريق الكروي الأول بنادي ظفار عن لقاء اليوم الهام أمام صحم : مباراتنا أمام النهضة كانت بثلاث نقاط ، يجب على الفريق أن يستمر في حصد النقاط الكاملة في المباريات القادمة ، مباراة اليوم أمام صحم صعبة جدا ، وكل المباريات ستكون صعبة على الفريق لأن جميع الفرق التي تقابل ظفار تظهر بشكل مختلف ، وبعض المباريات تظهر بعض الظروف التي تمنع ظهور الفريق بشكل جيد ، تحضيرنا عادي جدا وتدربنا مساء أمس الأول حصة تدريبية أولى له بعد مباراة النهضة ، حيث إن اليوم الأول الذي أعقب المباراة كان لمجرد إستشفاء في إمارة دبي ، حيث إن دبي هي المحطة التي تواجد فيها الفريق قبل مباراة النهضة ، يتواصل غياب عبدالسلام عامر وصلاح اليحيائي وحاتم الروشدي ، ونتمنى أن نظهر بالصورة المناسبة ، ونلعب كل المباريات بمثابة النهائي ، ونسأل الله التوفيق وأن تسير الأمور كما مخطط لها .
واضاف مدير الفريق الكروي الأول بنادي ظفار : بالنسبة للإصابات التي حدثت بالفريق هي ليست وليدة الصدفة ، وهناك من يتحدث بأنها بسبب الاحمال الزايدة من التدريب ، ولكن القريب يعرف بأن هناك إصابات من الموسم السابق وهناك اصابات بأرضية الملعب بسبب التحامات اللاعبين ، ولا توجد لدينا إصابات سببها الجهاز الطبي للفريق .
…..
…..

…..
…..

في لقاء جماهيري
السلام يدخل مهمة صعبة بمواجهة السويق المتربع بالقمة
متابعةـ محمد بن علي البلوشي :
يستضيف نادي السلام على أرضية المجمع الرياضي بصحار نادي السويق لحساب الأسبوع الثامن من دوري عمانتل في تمام الساعة الثامنة مساءاً، أمسية كروية منتظرة بين الفريقين ولكن مختلفة نوعاً ما في مضمون الفارق الفني بينهم رغم هذا وذاك فأن الاثارة لا تغيب عن لقاء الفريقين في كل مقابلة يلتقي فيها، نادي السلام هذه المرة يستضيف ضيفاً ثقيلاً لربما وهو متربع على عرش الصدارة منذ اطلاقه بطولة الدوري وفي وقت يبحث فيه الفريق الاحمر عن انتصار يمحي خسارتين متتاليتين في اخر الجولات، ونادي السويق يحل ضيفاً على خصم عنيد وصعب بدليل المواجهات السابقة بينهم.
يدخل نادي السلام صاحب الأرض والجمهور المباراة وهو في المركز الثاني عشر برصيد ٨ نقاط جمعها من انتصارين وتعادلين وخسارة أربع مباريات وقادم من خسارة من نادي النصر بهدف نظيف فيما يدخل نادي السويق وهو متصدر لترتيب الدوري برصيد ٢١ نقطة مع سبع انتصارات وخسارة واحدة وقادم من فوز صعب على نادي مسقط بهدفين مقابل هدف، لقاء تختلف طموحات الفريقين فيه حيث ان أصحاب الضيافة عينهم على الانتصار من أجل اعادة الروح للفريق بعد خسارة مباراتين متتاليتين والعودة الى سكة الانتصارات وهم على يقين بأن الفوز سيحسن من ترتيبهم في سلم الترتيب نظير تقارب النقاط بين الأندية في اسفل الترتيب، فيما طموح الضيوف لا يختلف عن طموح المستضيف وهو النقاط الثلاث لمواصلة سكة الانتصارات بعدما تجاوز الخسارة المفاجئة وغير المتوقعة ولكن تبقى الاحتمالات في كرة القدم واردة وتعتمد على حالة الفريق في ملعب المباراة والسويق يعي جيداً بأن لقاء السلام محفوف بالمخاطر، حيث ان مواجهات الفريقين السابقة تبين ذلك.
الوطني عبيد الجابري مدرب نادي السلام في مواجهة الروماني الخبير أيلي بيلاتشي مدرب نادي السويق وعين الاثنين على نقاط المباراة والفوز، المدربون تحت الضغط ومطالبة الجماهير فالأول يبحث عن نقاط الفوز بأي شكل من الاشكال ولعدة اعتبارات منها تحسين مركز الفريق في سلم الترتيب ومصالحة جماهير السلام بنقاط من الفريق المتصدر، في المقابل الروماني بيلاتشي يريد مواصلة سكة الانتصارات ولا يريد ان يشرب من كأس الخسارة بعد خسارة النهضة ويسعى لأن يبقى الفريق الأصفر تحت قيادته في القمة وفي صدارة الترتيب ولو كان الفارق ثلاث نقاط مع أقرب ملاحقيه فهو لا ينظر للخلف بقدر ما ينظر للأمام باحثاً عن نقاط كل مباراة، مواجهة ستكون صعبة وتتلخص صعوباته في الفوارق الفنية الموجوده والتي لا تعترف بها مواجهة الفريقين.
تاريخ لقاءات الفريقين
لاسيما تاريخ لقاءات الفريقين لا يحمل الكثير من المواجهات بحكم ان الفريق لم يلتق ابداً في دوري الكبار وكانت اغلب المواجهات في دوري الثانية سابقاً الاولى حالياً الا ان اخر مواجهة بين الفريقين كانت في الموسم الماضي ضمن الدور الربع نهائي لكأس حضرة صاحب الجلالة والذي تأهل السويق من خلال مجموع المباراتين بصعوبة بالغة حيث انهى السويق لقاء الذهاب بهدف نظيف من أقدام اللاعب الأيفواري تشي تشي فيما وجد صعوبة بالغة في الاياب ليخرج بتعادل إيجابي بهدفين لكل فريق.
عبيد الجابري: مواجهة صعبة وسنسعى للحد من خطورة المتصدر
تحدث مدرب نادي السلام الوطني عبيد الجابري عن مواجهة فريقه أمام نادي السويق وقال الاستعداد لمباراة السويق لم يختلف عن الاستعداد للمباريات السابقة في بطولة الدوري حيث ان الوقت غير كاف حتى يكون هناك استعداد خاص للمباراة ولكن وكما يعلم الجميع سنقابل نادي السويق متصدر الدوري والذي يملك إمكانيات فنية عالية وبلا شك ستكون مباراة صعبة لنا كما ان الفريق تعرض لخسارتين متتاليتين ونسعى من خلال هذه المباراة ان نعوض الخسارتين بفوز او الخروج من أمام المتصدر بنتيجة إيجابية وأضاف الجابري بأن الروح المعنوية لدى اللاعبين مرتفعة وكلهم عزيمة لتقديم مباراة مختلفة امام السويق رغم إيمانهم التام بأن الفارق الفني كبير بين الفريقين ورغم هذا فأن الكفة ستكون متساوية في أرضية الملعب وعكفنا على تصحيح بعض الاخطاء وتهيئة الفريق للمباراة وان يكون ذا تركيز عال في المباراة للخروج بنتيجة مرضية وإيجابية، كما ذكر الجابري سنسعى من خلال المباراة إيقاف خطورة ومفاتيح اللعب لنادي السويق رغم ان الفريق بأكمله ذي قيمة عالية في أرضية الملعب ولكن سنعمل على تقديم كل ما بوسعنا للوقوف في وجه المتصدر وأختتم الجابري حديثه سيفتقد الفريق اللاعب الأجنبي ممادو كما انه سيكون هناك تغيير طفيف على تشكيلة الفريق حيث ان بعض اللاعبين يعانون من إجهاد بدني بسبب ضغط المباريات والبدلاء جاهزون وفي الاخير سنجتهد للظهور بصورة طيبة وتقديم مباراة تليق بسمعة الفريقين على أرضية الملعب.
عبدالله الحارثي: مباراة مهمة وأناشد الجماهير بالوقوف خلف الفريق
تحدث عبدالله الحارثي مدير الفريق الاول بنادي السويق عن مواجهة فريقه أمام نادي السلام وقال الاستعداد لمباراة السلام جاء بعد نهاية مباراة الفريق في الجولة الماضية امام نادي مسقط مباشرة في اليوم التالي دون ان يخلد الفريق للراحة بحضور جميع لاعبي الفريق وبمعنويات وروح عالية لرغبتهم في مواصلة مشوار الانتصارات بعد عودتهم الى سكة الانتصارات وهذا يعتبر دافعا معنويا كبيرا لهم بعدما تجاوز الفريق خسارة مباراة النهضة وصحى من جديد بفوز مستحق على نادي مسقط وأضاف الحارثي سيفتقد الفريق في هذه المباراة بعض اللاعبين مثل اللاعب حارب السعدي لتراكم البطاقات مع احتمالية غياب اللاعب فهد الجلبوبي وعلي البوسعيدي عن اللقاء للأصابة ولكن الفريق يملك لاعبين باستطاعتهم تعويض النقص والغيابات وثقتنا في جميع اللاعبين كبيرة ونسعى لتقديم مباراة جيدة تليق بفريق متصدر للدوري والحمد لله لدينا لاعبون قادرون على تحقيق الانتصار وذوو جاهزية تامة وأختتم الحارثي حديثه مناشداً جماهير القلعة الصفراء شعاع الشمس بالوقوف خلف الفريق ودعمه ومؤازرته في المباراة حيث ان الفريق بحاجة لوقفة الجماهير للاستمرار في سكة الانتصارات كما ذكر بأن وقت المباراة مناسب للحضور الجماهيري وملء المدرجات كما عودونا.
……
……
في لقاء متكافئ
صحار بنشوة الانتصار يواجه نادي عمان المتوهج بقيادة صومار
متابعة ـ يحيى بن سالم المعمري :
يستضيف صحار هذا المساء نادي عمان على ملعب المجمع الرياضي بصحار في تمام الساعة الخامسة ، وسيكون الفريق الأحمر ضيفا ثقيلا على صاحب الأرض والجمهور ، وكلاهما يسعى إلى تحسين مركزه في ترتيب فرق الدوري ، ويتوقع أن تكون المباراة قوية هجوميا ، وسيكون للحضور الجماهيري دور في فرض صحار لقوته ، ولكن نادي عمان يتسلح بالعزيمة والإصرار والطموح .
في الجولة الماضية فاز صحار على جاره صحم بهدف أحرزه سلمان المقبالي في الدقيقة الثالثة ، واستطاع الأخضر أن يضع حدا للتعادلات بين الفريقين ، أما نادي عمان فحقق فوزا عريضا على فنجاء وبثلاثية نظيفة تناوب عليها كل من المنذر العلوي وسعود الفارسي ( هدفين ) .
يدخل صحار مباراة اليوم وهو في المركز الخامس برصيد 11 نقطة وبفارق الأهداف عن العروبة الذي يملك نفس الرصيد ، ويدرك صحار أن فوزه الليلة يضعه في مركز أفضل في حالة تعثر ظفار الذي له 12 نقطة والنصر صاحب الـ 15 نقطة ، أما نادي عمان فيتواجد في المركز الحادي عشر برصيد 8 نقاط وهو نفس رصيد السلام ، وبفارق نقطة عن مسقط وفنجاء في مؤخرة الترتيب ، والفريق في حاجة ماسة للفوز حتى لا يجد نفسه في المركز الأخير بنهاية مباريات هذه الجولة .
في الموسم الماضي فاز نادي عمان على صحار 4-1 في مباراة الذهاب ، و2-1 في الإياب ، ويطمح الفريق في تكرار ذلك هذه المرة ، ولكن الأخضر الصحاري استعد بشكل جيد ، ولن يفوت الفرصة على نفسه ويخسر مجددا .
إدارة صحار تضع آمالا كبيرة على المدرب محمد خصيب في قيادة الفريق إلى مركز أفضل وتحقيق طموحات الجماهير ، وإدارة نادي عمان تؤمن بقدرات المدرب ابراهيم صومار الذي يعمل بكل جد واجتهاد للذهاب بالفريق إلى المنطقة الآمنة والتفكير فيما بعد بالأفضل ، والمواجهة وطنية خالصة الليلة ، وأصبح على خصيب وصومار أن يختارا التشكيل المناسب لبلوغ الأهداف وتحقيق الانتصار .
غيابات
ما زال حاتم الحمحمي لاعب نادي عمان يعاني من إصابة وغاب عن مباراة فنجاء في الجولة الماضية وكذلك بالنسبة لعادل الشبلي الذي يغيب بداعي الإصابة ، وفي صحار الصفوف مكتملة ، ولا توجد إصابات ولا إيقافات .
النوفلي : نحن جاهزون لمواجهة نادي عمان
قدم محمود النوفلي المدير الكروي لفريق صحار الشكر للاعبيه وللجهاز الفني على النتيجة الإيجابية أمام الجار صحم وقال : نحمد الله على نتيجة الفوز أمام صحم ، وكانت مباراة صعبة وتجاوزناها ، وكسبنا 3 نقاط ثمينة ، ونتمنى أن نواصل مسيرة تحقيق النتائج الإيجابية ، ومباراتنا هذا المساء أمام فريق نادي عمان الفريق القوي ، ونحترمه كثيرا وفاز على فنجاء وبنتيجة 3 أهداف ، وهذا مؤشر على قوته ولكن نحن جاهزون له وسنقدم الأداء الأفضل في المباراة ، وأناشد الجماهير الوفية بالحضور وبقوة لمؤازرة الفريق في المباراة ، وتشجيع اللاعبين ، فهم السند ودورهم نقدره ونشكرهم على ذلك .
صومار : مباراة اليوم أمام صحار بـ 6 نقاط
قال إبراهيم صومار مدرب نادي عمان : في المباراة الماضية فزنا على فنجاء بثلاثية جميلة والحمد لله على توفيقه لنا في تلك المباراة ، وكان اللاعبون في مستواهم وقدموا مباراة كبيرة وكسبنا 3 نقاط ، ومباراة اليوم أمام صحار أنا أعتبرها بـ 6 نقاط نظرا لأهميتها في مشوارنا ، وكل فريق يريد خطف العلامة الكاملة حتى يحسن من وضعه في الدوري ، ونحن جاهزون وأنهينا تحضيراتنا بشكل جيد ، وأتمنى أن يكون فريقي في يومه وعند حسن الظن فيهم ، وكلنا ثقة في اللاعبين في الخروج بالنتيجة الإيجابية حتى نكون في مكان آمن في الدوري ، والبركة في الشباب ، والبديل قادر على تعويض غياب حاتم الحمحمي وعادل الشبلي اللذين يغيبان للإصابة .

الرئيسي : الأمل كبير في العودة بالنقاط الثلاث

هنأ علي الرئيسي المنسق الإعلامي بنادي عمان لاعبي فريقه على نتيجة الفوز على فنجاء في الجولة الثامنة وبنتيجة ثلاثة أهداف نظيفة ، وبارك لكل منتسبي النادي ذلك الفوز وقال الرئيسي : فوزنا على فنجاء أعتبره إنجازا ، وبعد تلك النتيجة الجيدة دخلنا في منطقة الأمان ، ولقد عشنا فترة عصيبة بعد الخسارة أمام العروبة ولكن أبطالنا لم يخيبوا الظن فيهم وتمكنوا من إلحاق الخسارة بفنجاء وحققوا المطلوب منهم أمام فنجاء الذي كان منافسا عنيدا في تلك المباراة ، وعن مواجهة صحار قال الرئيسي : فريق صحار غني عن التعريف ، وفريق يقدم مستويات مميزة في الدوري والمباراة ستكون على ملعبه وبين جماهيره ونحن عاقدو العزم على العودة بالنتيجة الإيجابية ، والأمل كبير في الجهاز الفني بقيادة ابراهيم صومار ومساعده نبيل مبارك واللاعبين في الظفر بالنقاط الثلاث ، ونحن نحترم فريق صحار الفريق القوي والمميز وهذا لا يثني فريقنا عن تقديم الأفضل والخروج بأفضل نتيجة .

الحمحمي : ندخل المباراة بمعنويات عالية
قال حاتم الحمحمي مهاجم فريق نادي عمان : أنا أتفق مع كلام المدرب ابراهيم صومار إن مباراة اليوم بـ 6 نقاط وليست بـ 3 نقاط نظرا لأهمية النقاط الكاملة في الوقت الحالي ، وإذا كسبنا المباراة فإن وضع فريقنا سيتغير في الدوري وسنكون في مركز أفضل ولا نعرف نتائج الفرق الأخرى ، وسندخل المباراة بمعنويات كبيرة ونحن متفائلون ، وحققنا الفوز على فنجاء وهذا دافع كبير لنا ، وقادرون على العودة من صحار بالنقاط الكاملة ، وكلنا إصرار وعزيمة على مواصلة الانتصارات .

الرقم 1
ستكون جماهير صحار حاضرة بكثافة اليوم ، وستساند فريقها كعادتها ، فهي الرقم 1 دائما ، والفريق يستمد منها القوة ، وأكملت رابطة الجماهير كافة الاستعدادات لتزيين المدرج بالألوان الخضراء والبيضاء ، وباتت جماهير نادي عمان مطالبة بالوقوف مع الفريق في الفترة المقبلة لأهمية دور الجماهير في تحفيز الفريق وبث الحماس في نفوس اللاعبين .
…..
…..

في لقاء الهروب الكبير
فنجاء وأمل الخروج من مأزق مؤخرة الترتيب والمضيبي وطموح مواصلة مشوار الابتعاد
متابعة ـ يونس بن خلفان المعشري :
هل بدأت معاناة فنجاء تظهر الآن على سطع منافسات دوري عمانتل الكروي وأصبح هناك تراجع واضح على عطاءات ومستويات لاعبيه مما جعله يحتل المركز الأخير في سجل الترتيب ولم تتبق سوى 5 جولات من الدور الأول وكل فريق أصبح يسابق الزمن لإنهاء الدور الأول وهو يمتلك أكبر عدد من النقاط التي تساعده في الدور الثاني ، ولقاء اليوم الذي يجمع فنجاء والمضيبي في الساعة السادسة مساء على ملعب استاد السيب الرياضي يحدد الملامح إذا كان فنجاء سيعود ويبدأ مرحلة التعويض وهو قادر على تحقيق ذلك من خلال الاسماء التي تمتلك الكثير من الخبرة ، أم يواصل أبناء المضيبي مسيرتهم وتطورهم التدريجي من مباراة لأخرى مما مكنهم من الوصول للمركز العاشر برصيد 9 نقاط رغم أنه متساو مع فنجاء في عدد المباريات التي سجلت بالخسارة حتى الآن بعدد 5 مباريات لكنه تفوق في الفوز بثلاث مباريات ولم يسجل أي تعادل حتى الآن فيما فاز فنجاء في مباراتين وتعادل في واحدة ولن يستقر سلم الترتيب في ظل تقارب المستويات والمراكز بين كل الأندية تقريباً.
• الأمل المفقود
لا يزال الأمل الذي يبحث عنه فنجاء شبه مفقود ، فهو الفريق الذي اعتادت عليه الجماهير أن يكون منافسا ومن أصحاب المراكز الأولى في الترتيب أو في منطقة الأمان ، لكنه هذا الموسم كانت بدايته نوعاً جيدة ليبدأ في التراجع التدريجي وأصبحت نتائجه تقلق عشاقه وجماهيره بالأخص بعد الخسارة التي تلقاها في الجولة الماضية من نادي عمان بثلاثية كانت سبباً في جعل الفريق يتراجع إلى المركز الأخير وأصبح البحث عن قارب النجاة الذي ينقذه من أمواج حماس الدوري ومن البقاء في عمق القاع إلى منطقة أكثر أمانا قبل فوات الأوان ، ولا يمكن أن يتحقق ذلك دون أن يلحق بركب النقاط الثلاث من الجولات الخمس المتبقية ، فهناك 15 نقطة متبقية من الدور الأول إذا عرف كيف يحصل عليها كاملة او العدد الأكبر منها لربما وجد نفسه في منطقة تساعده على تصحيح مساره وأن يبدأ الدور الثاني بأكثر جدية وعزيمة.
وكان تعاقد فنجاء مع المدرب الوطني محسن درويش هو من أجل استعادة نغمة الانتصارات فعرف الفوز على صحم ولكنه قبلها كان خاسراً من صحار ، وكل ما يحتاج إليه فنجاء في هذه الفترة بالتحديد هو استعادة الثقة لدى اللاعبين وهناك أسماء لديها القدرة على تحقيق النتائج الايجابية مع فنجاء وهي ليست أقل شأن من بعض الفرق الأخرى وربما تكاد أن تكون أفضل من بعض الفرق عندما نتحدث عن الحارس مهند الزعابي من الحراس المميزين أو المهاجم محمد تقي الذي أصبح هو هداف الفريق الآن أو محمد الحبسي أحد اللاعبين الشباب الذين يقدمون عروضا مميزة في المباريات التي يتواجد فيها وهناك ايضا شوقي الرقادي وسلطان الجلبوبي ومحمد مبارك النجاشي وخليل الكحالي ونذير المسكري الذي يجب عليه تقديم أفضل ما لديه والكل يعلم بأنه يمتلك الكثير إلى جانب سعد سهيل ومعتصم الشبلي والمحترفين الاجانب ، لهذا لا أعتقد هناك مشكلة في الأسماء التي يضمها فنجاء ، وهنا السؤال الذي يطرح نفسه ما هي مشكلة فنجاء ، هل هناك امور داخلية أو تأخر المستحقات المالية للاعبيه أو عدم الالتزام في الجوانب التدريبية أو ضغط الدوري والمباريات وأصبح الجهاز الفني غير قادر على تغيير كل شيء وتصحيح كل الأخطاء من خلال تدريب واحد بين جولة وأخرى ، كل تلك الاسئلة فنجاء هو الوحيد القادر على الاجابة عليها ولن تأت الاجابة إلا من خلال عطائه في أرضية الملعب ، على الرغم من تكهن البعض بأنه في مباراة اليوم سيكون مختلفاً في المستوى والاداء وهناك تكاتف إداري خلف الفريق بعد أن أحسوا بمرارة المركز الأخير في الترتيب.
• صحوة المضيبي لن تتوقف
عشاق العنابي كانوا على يقين بأن فريقهم يحتاج إلى وقت بسيط وبالفعل بدأ في فك طلاسم الدوري ليخطو لاعبوه نحو تحقيق الانتصارات وتواجدهم حالياً في المركز العاشر ليس نهاية المطاف بل العكس يعتبر ذلك على خطوة الارتقاء إلى المراكز المتقدمة وهذا لن يحدث إذا لم يجمع أكبر عدد من النقاط ووصوله إلى منطقة الدفء قبل حلول الشتاء يساعده على بذل الجهد الأكبر في ا لدور ا لثاني ويكون ذلك الرصيد من النقاط يساهم في جعل لاعبيه في نفسية المنافسة الأفضل.
ويعمل الجهاز الفني بقيادة الكابتن أنور الحبسي ومعانيه على التواجد بالقرب من اللاعبين ليس فقط على مستوى التدريبات والمباريات وإنما في الجوانب الاجتماعية الأخرى حتى يعمل الجميع بروح الفريق الواحد ، وتفوق المضيبي في الجولتين الأخيرة السابقة بالحصول على 6 نقاط ضاعفت من رصيده بعد أن عرف الفوز قبل ذلك على مسقط في الجولة الخامسة فكانت بداية تصحيح المسار والتعويض رغم خسارته بعد ذلك من السلام ، إلا أنه تمكن من التفوق على مرباط في أرضه وعلى العروبة في الجولة الماضية ، وهذا التفوق مؤشر جيد بأن المضيبي يأخذ المسار الصحيح في سلم الدوري وعليه أن لا يتراجع بالذات في هذه المرحلة من الدور الأول وأن يضاعف من رصيده في الجولات الخمس المتبقية بالأخص من لقاء اليوم أمام فنجاء والذي يعتبر من المواجهات الصعبة والقوية على الفريقين بغض النظر عن المكان الذي يحتله فنجاء حالياً ، لأن فوز فنجاء اليوم وتفوق الفرق الأخرى التي تأتي بعد المضيبي في الترتيب قد يجد المضيبي نفسه يعود مرة أخرى إلى المركز الأخير ، وفي الجانب الآخر فأن فنجاء لا يريد أن يخرج من هذه المباراة وهو يتلقى الخسارة السادسة له في الدور الأول ، بل لديه طموح بأن يستعيد توازنه ويبدأ العزف على أوتار الفوز ويدون في كراسته نقاط التفوق ، كل ذلك لن يتحقق إذا مشى على نفس المستوى الذي كان عليه في المباريات السابقة ، لأن المضيبي يمتلك عناصر جيدة من اللاعبين وهم من الشباب ولديهم الطاقة والحيوية ، وسيكون حارب الحبسي حاضراً ويعرف جيدا لاعبي فنجاء بعد ان كان مع الفريق قبل ذلك إلى جانب تواجد سامي الحسني الذي تعول عليه جماهير المضيبي كثيراً لأنه لم يقدم العرض المتوقع منه بعد بالإضافة إلى حسن يوسف ومحمد مطر ومحسن محمد ومحمد الصوافي وكابور وصدام قنيفي ومحمد الشكيلي وسعود الحبسي وغيرها من الأسماء الشابة التي يضمها المضيبي في صفوفه ويعول عليها الكثير من خلال لقاء اليوم الذي أصبح بالنسبة له مهم جداً والفوز بالنقاط الثلاث تجعل الفريق يرتقي لأكثر من مركز وهذا يعتمد على نتائج الفرق الأخرى التي تسبق المضيبي في سلم الترتيب.
• غياب
يغيب عن فريق المضيبي في مباراة اليوم اللاعب عاهن مصبح الهديفي ومن المتوقع أن يشهد عودة اللاعب حسن مظفر الذي بدأ يتماثل للشفاء من جراء الإصابة ويعول المضيبي كثيرا على خبرة مظفر الذي يعتبر واحدا من اللاعبين الصامدين ويقدم عطاءات متميزة في الملاعب وهو قائد بخبرته للفريق في أرضية الملعب.
أنور الحبسي : يبقى نادي فنجاء من الأندية الكبيرة
يعول المدرب أنور الحبسي مدرب المضيبي كثيرا على لاعبيه الشباب في لقاء اليوم مؤكداً بأن استقرار فريق في مركز معين لا يزال بعيدا عن الكثير من الفرق ولا يمكن أن نؤكد بأن وجود فنجاء في المركز الأخير يعتبر من الفرق الأضعف بالعكس فنجاء يبقى اسم له قوته وقدرته على العودة وهو يمتلك عددا من الاسماء والعناصر الكبيرة التي تمتلك الكثير من الخبرة ، وربما الظروف هي التي أجبرت الفرق على التراجع والوصول للمركز الحالي ، إلا أن الفارق مع الفرق التي تسبقه ليس بالكثير ومع أي فوز ربما يجد نفسه متقدم.
وأضاف الحبسي ولهذا نعمل نحن من خلال الاسماء الشابة والمطعمة ببعض الأسماء الخبرة سواء من جانب المتألق دائما حسن مظفر الذي نأمل قدرته اليوم على التواجد مع الفريق أو اللاعب المحترف اليمني محسن محمد وباق الأسماء في الفريق جميعها تمتلك القدرة على مواصلة العطاء بصورة أفضل ، وحصولنا على 6 نقاط من آخر مباراتين هذا ساهم في الجانب النفسي لدى لاعبينا وعلينا استثمار ذلك لمواصلة العطاء والابتعاد عن المراكز الأخيرة في سلم الترتيب حتى ننهي الدور الأول ونحن في مركز يعطي الأمان للفريق ، ولن ننظر إلى مباراتنا اليوم مع فنجاء بأننا نقابل فريق يحتل المركز الأخير بالعكس ستكون مباراة صعبة وقوية على الفريق وكما ذكرت هناك من أسماء الخبرة الكثيرة التي يمتلكها فنجاء وقادرة على انتشال الفريق.

……
……
في مواجهة لا تقبل القسمة على اثنين
مسقط والنهضة يبحثان عن تضميد الجراح قبل فوات الأوان
متابعة ـ حمدان بن سعيد العلوي :
في مباراة لن تقبل فيها أي نتيجة سلبية يدخل الفريقان بعد خسارتهما في الجولة السابقة بهدف العودة بنقاط تعزز من مكانتهما مسقط الذي خسر لقاءه مع السويق والنهضة الذي فقد السيطرة على نفسه و خسر بالأربعة أمام ظفار ، وضع الفريقان لا يطمئن جماهيرهما والسبب نزيف النقاط المتكرر فالكتابة على سطر وترك سطر من سمات فريق النهضة الذي يعود في مباراة و تعطل مسيره في أخرى سيواجه في هذه الجولة مسقط الجريح حيث سيحل ضيفا عليه و المطالبة كبيرة من قبل جماهير العاصمة بعودة فارسها الذي قريبا جدا من القاع و يتساوى في النقاط مع متذيل الترتيب فهل يتمكن في هذه الجولة من ترتيب أوراقه و مراجعة حساباته و تحسين أوضاعه أم أن النهضة القادم من محافظة البريمي سيعمق هو الآخر جراحه فاللقاء لا يقل أهمية عن باقي اللقاءات فبعد ثماني جولات و الفريقان يعانيان كثيرا فالنهضة صاحب المركز الثامن جماهيره لم يهنأ لها بال بعد الخسارة الأخيرة في الجولة الثامنة بعد أن عاشت فرحة الفوز على المتصدر إلا أن الخسارة أزعجتهم كثيرا و انهالوا بالنقد و التذمر خصوصا بعد أن توقعوا أن الفريق بدأ بالسير نحو الطريق السليم فهل يثبت برونو بريرا مدرب العنيد ما قاله من مبررات عن أسباب الخسارة أم أن لمسقط كلمة يقولها حين يحل النهضة في ضيافته فهل يكرم الضيف و يحسن استقباله أم أنه يعمق من جراحه و يحقق ما يتمناه و كسب نقاط المباراة و هذا المراد و المطلب الذي يسعى إليه ، و إذا ما جئنا لنقارن بين الفريقين بحساب الأرقام نجد أن النهضة يتفوق على مسقط بفارق النقاط بفاصل ثلاث و الأهداف سجل مسقط عشرة و النهضة بفارق هدفين حيث سجل اثنا عشر و دخل مرمى مسقط أحد عشر فيما سجلت في شباك النهضة خمسة عشر هدفا مما يعني أن النهضة ثاني أضعف خط دفاع و خامس أقوى خط هجوم فيما لديه القدرة على الوصول و تسجيل الأهداف مما يعني لو حافظ مسقط على اتزان خطه الخلفي لتمكن من خطف المباراة ، و كما يقال في عالم المستديرة لكل مباراة ظروف و الظروف هي التي تحكم و من يستغل الأخطاء و يستفيد من الفرص سيكون له الكلمة في هذا اللقاء ، لن نسبق الأحداث و لن نتكهن بما سيحدث فكل ذلك على الورق فقط علينا الانتظار و بعد التسعين دقيقة سيتضح كل شي ، فقط هي قراءة و تحليل بحسب المعطيات،و الفريقان متقاربان جدا لا تفصلهما سوى ثلاث نقاط و هذا ما سيجعل من المباراة أكثر قوة و ندية فكل منهما يود اقتناص نقاطها و التعادل لا يخدم الفريقان في كل الأحوال ، الجدير بالذكر أن خالد النوفلي سيقوم بقيادة فريق مسقط بعد إقالة مدربه و قد تكون هذه نقطة تحول في بعض الأحيان يتأثر الفريق ايجابا بعد تغيير المدرب و هذا ما كانت تطالب به جماهير فارس مسقط .

برونو بريرا : الاستعداد عادي و نسعى لتحقيق الفوز
قال البرتغالي برونو بريرا مدرب نادي النهضة إن فريقه جيد وبه العناصر الشابة التي تستطيع أن تقدم أفضل المستويات وتحقيق النتائج الإيجابية وخسارته من ظفار كانت بسبب الأخطاء التي ارتكبها لاعبوه ويضيف سوف نركز على عدم تكرار تلك الأخطاء والاستعداد عادي كحال أي مباراة في الدوري وسنسعى لتحقيق الفوز ، تحدثنا للاعبين وطالبناهم بالتركيز من أجل الفوز وحصد النقاط .

حسين الزدجالي : النهضة شبه مكتمل ومسقط فريق جيد
قال حسين الزدجالي مدير فريق النهضة أن الفريق خرج من خسارة أمام ظفار ونمتلك في رصيدنا عشر نقاط ويفصلنا عن مسقط ثلاث نقاط فقط وهو ليس فرقا كبيرا في النقاط والوضع متقارب جدا وهناك مجال لزيادة عدد النقاط وتوسعة الفارق ووقع الفريق في الأخطاء بالنسبة للخط الخلفي والجهاز الفني ركز على هذه الناحية لتصحيح هذه الأخطاء ونتمنى عدم تكرارها وبالتأكيد أن الوضع غير مناسب لفريق النهضة وفريقنا شبه مكتمل الصفوف ما عدا فيصل البلوشي لحصوله على ثلاثة إنذارات ويتعرض للإيقاف ولكن هناك البديل الجاهز وبعودة باسم الرجيبي سيكون حاضرا في لقاء مسقط وسيعود الفريق إلى سكة الانتصارات باذن الله و مسقط فريق جيد يمتلك عناصر شابة وطموحة وسنقدم مباراة جيدة بإذن الله تليق بسمعة نادي النهضة .

نصر الوهيبي : نتطلع لتقديم مباراة جيدة أمام النهضة
قال نصر الوهيبي مدير فريق الاستعداد لملاقاة النهضة كأي استعداد في الدوري و سوف نلاقي النهضة و هو فريق قوي فنيا و يمتلك خبرة كبيرة بالدوري و ان شاء الله سوف نقدم مباراة نتطلع بأن تكون جيدة و ثلاث نقاط بإذن الله ستكون من نصيبنا و سيغيب عن اللقاء اللاعب طارق مخلف بسبب الإصابة و بكل تأكيد غياب مؤثر و كذلك غياب حارس المرمى عمر العبري للإيقاف و بعض اللاعبين منهكون بسبب الإرهاق و لكن يوجد لدينا دكة جيدة و لدينا فريق يمتلك الروح المعنوية و بإذن الله نحقق الثلاث نقاط أمام أشقائنا نادي النهضة .

……
…….

في ديربي أبناء العمومة
مرباط يبحث عن طريق الانتصار والنصر يأمل في تكملة المشوار
متابعة ـ عوض دهيش :

في واحدة من المباريات المهمة التي تشهدها الجولة التاسعة لدوري عمانتل لكرة القدم يتقابل فريقا النصر ومرباط عند الساعة الخامسة والربع على ملعب مجمع صلالة الرياضي بعوقد المباراة تعد بمثابة دربي الزمن الجميل بحلاوته وجماله التي تجمع فريقي ناديي النصر ومرباط وبالرغم من مرور عدة مواسم على مثل هذا الدربي في منافسات دورينا العماني بمختلف مسمياته الا أن الزمن كان كفيلا بعودتها من جديد في لقاء اليوم الذي جمع الناديين في الجولة التاسعة من دوري عمانتل النصر يدخل اللقاء بالترتيب الثالث للدوري برصيد 15 نقطة ومنتشى من الفوز على السلام في الجولة الماضية بهدف جوزيف ومرباط العائد لهذا الدوري للموسم الحالي تعرض لخسارتين متتالتين في الجولتين الماضيتين من المضيبي والشباب بعد المستوى الجيد الذي قدمه لاعبو الفريق في الجولات الماضية واستطاع كسب 10 نقاط فهل يعود على حساب النصر أم يواصل نزيف النقاط ويواصل النصر الانتصارات واللحاق بنادي السويق والشباب وبالرغم من فارق المستوى والترتيب بين الطرفين الا ان كرة القدم فيها الكثير من المفاجآت التي قد لا تكون حاضرة خاصة اذا ما عرفنا بأن المباراة دربي بين ابناء المحافظة والذي يعتمد على أداء اللاعبين في المقام الأول فالفريق الذي يكون جاهزا وأكثر تركيز وقليل الأخطاء خاصة في الدفاع وعدم ضياع الفرص يكون الأفضل حظا نترك كل ذلك مع صافرة نهاية اللقاء المرتقب .

الجمل : ندرك امكانيات مرباط

أكد المدير الفني المصري حمزة الجمل لنادي النصر قائلا مباراة بحكم الدربي تجمعنا بنادي مرباط الذي تعرض لخسارتين متتالتين في الجولتين الماضيتين أمام المضيبي والشباب وكون المباراة لها طعم خاص ونحن تحررنا من الضغط الكبير الذي كان على اللاعبين بالفوز بالجولة الماضية على السلام وسوف تشهد المباراة عودة اللاعب المحترف دانيال بعد الايقاف وبعد تجهيز اللاعب جوزيف بدنيا وتعرفه على الدوري ونأمل أن يمثل الثنائي في هذا اللقاء إضافة جديدة للفريق ونحن مدركون جدا لإمكانيات وقدرات لاعبي فريق مرباط وتعرضه لخسارتين ويود التعويض ونحن نسعى من المباراة لمواصلة الانتصارات ومزيد من الثقة وأن تطلع المباراة أداء ونتيجة لصالح النصر .
حبريش : نسعى لإسعاد جماهيرنا

أكد المدرب الوطني أكرم محمد حبريش مدرب نادي مرباط على أهمية مباراة فريقه أمام النصر والتي ستقام مساء اليوم على مجمع صلالة وقال الفريق على أهبة الاستعداد ولا مجال للتفريط بنقاط المباراة فهذه المباراة نتمنى أن نقدم ما يسعد جماهيرنا وأن نرضي طموحاتهم لأنهم يستأهلون حيث كان لوقوفهم ومساندتهم خلال الجولات الماضية الأثر الايجابي وكان له تأثير كبير على معنويات الفريق واقدم اعتذاري على الخسارتين التي تعرض لهما الفريق أمام المضيبي والشباب وقال : نتمنى أن نعوض في هذه المباراة وتكون هي الانطلاقة والعودة الى سكة الانتصارات حيث ان الفوز يعطى دافعا معنويا في اللقاءات المقبلة وندعو الجماهير المرباطية للحضور ومساندة الفريق وهذا سيساهم في تحقيق ما نصبوا إليه داخل الملعب بحصد النقاط الثلاث.

عكعاك : الفوز وحده سيضمن مواصلة السير على طريق الانتصارات
شدد اللاعب مسلم عكعاك لاعب مرباط على أن الفوز على النصر اليوم وحده سيضمن مواصلة السير على طريق الانتصارات رغم الخسارتين المؤلمتين من المضيبي والشباب والذي قدم فيها الفريق مستوى كبيرا لكن الاخطاء الفردية كانت السبب في تلك الخسارتين والتي يجب ان نتخلى عنها في هذه المباراة المهمة أمام النصر وقال نسعى من خلال هذه المباراة إلى تحقيق الفوز الذي يعطينا دفعة معنوية قوية للعودة لسكة الانتصارات وهذا ليس تقليل من مكانة وقوة لاعبي النصر لكننا هدفنا النقاط الثلاث .
…….
…….
في مهمة شاقة
العروبة ينوي علاج جراحه على حساب الشباب الطامح في اقتناص الصدارة
متابعة ـ طلال المخيني :
لقاء العروبة والشباب ضمن الجولة التاسعة من دوري عمانتل والذي سيحتضنه المجمع الرياضي بصور يتوقع أن يكون مثيرا وأكثر ندية خاصة وأن الفريقين يحملان نفس الرغبة وهي تحقيق نتيجة إيجابية تجعل من الفريقين الوصول الى وضع متقدم في جدول الترتيب ، الكل يبحث عن نقاط المباراة كاملة ، العروبة العائد من هزيمة جعلته يراجع حسابته من المضيبي بثنائية نظيفة اما الشباب فيهدف إلى أن يواصل تألقه ومشواره بعد ما فاز على مرباط بهدفين دون مقابل يسعى الى مواصلة التألق والاقتراب أكثر فأكثر من المتصدر نادي السويق .
لقاء بطموح حصد النقاط الثلاث والانتصار خاصة العروبة الذي يطمح للوصول والاقتراب الى فرق المقدمة والعودة الى المكان الصحيح للمارد ، العروبة بعد عودة لاعبيه ومشاركتهم ضمن التدريبات اليومية سيغيب عنه مازن السعدي الذي تعرض لإصابة في مباراة الفريق امام نادي المضيبي ، الشباب لديه الامكانيات الفنية والعناصر القادرة على تحقيق الفوز والتغريد بالصدارة ويدرك بأن المهمة ليست بالسهلة فالفريق المقابل العروبة فريق جيد ولديه المقومات والعناصر التي يمكنها الوقوف ندا قوياً للشباب وهو الفريق الأكثر فاعلية هذا الموسم الذي يمتلك عناصر تجمع بين الخبرة وسعى الى مواصلة مشواره .
تدريبات متواصلة
التدريبات العرباوية والشبابية تتواصل العروبة بقيادة المدرب المصري أبو طالب العيسوي الذي قاد التدريبات الفترة الماضية وعمل على تصحيح الأخطاء وما حملته مذكرته وما دونه من لقاء العروبة الأخير وأماالشباب بقيادة المدرب الوطني علي الخنبشي الذي عمل هو الآخر بعمل الخطط التكتيكية التي تتناسب مع هذا اللقاء المرتقب ليتربع عرش الصدارة ، العروبة اليوم يتطلع الى تحقيق العلامة الكاملة والحصول على نقاط المباراة الثلاث , الوطن الرياضي استطلع الآراء قبل لقاء الشباب والعروبة والانطباعات عن هذه الجولة التي تمثل للفريقين الشي الكثير .
عبدالله جميل : الشباب فريق صعب وسنتعامل معه بصورة جيدة
قال عبدالله جميل مدير الفريق الكروي الأول بنادي العروبة : شكرا للاعبين وشكرا لكل من يقف مع العروبة الفريق في وضعية جيدة ونتطلع الى وصول الفريق الى المراكز المتقدمة رغم أن كرة القدم ليس لها أمان وكثيرا ما تحمل المفاجآت ، العروبة فريق جيد ولديه عناصر قادرة على تقديم المستوى الجيد وتملك الروح وهذا ما ظهر عليه الفريق في الجولات الماضية وهذا سيعزز الفريق ويرفع من المعنويات هناك دعم يحظى به الفريق من قبل أعضاء مجلس الادارة وأعضاء الشرف والداعمين والأعضاء والجماهير وقد قمنا بتعزيز الفريق وتهيئته للاستحقاقات القادمة وهناك عمل منظم من قبل الجهاز الفني للفريق بقيادة ابو طالب العيسوي وتابع التدريبات بصورة مباشرة ووقف على المستوى الفني للفريق اللقاء دون شك صعب ففريق الشباب فريق طموح ولديه عناصر جيدة وهو ينافس على الصدارة وسنتعامل مع اللقاء بصورة جيدة ونتطلع للثلاث نقاط .
فاروق عبدالله : فخور بعودتي للفريق
قال فاروق عبدالله مساعد مدرب العروبة اشكر نادي العروبة على إعطائي الثقة وانا فخور بعودتي الى نادي العروبة واتمنى ان قدم كل ما لدي لخدمة هذا النادي وبالنسبة للمباراة اشكر اللاعبين على ما قدموه في المباراة السابقة امام المضيبي رغم الخسارة الا ان الفريق بوجهة نظري لعب مباراة جيدة ولكن لم يحالفنا الحظ ، سنسعى نحن كطاقم جهاز فني الى مواصلة المشوار وتحقيق نتائج ايجابية خلال الجولات القادمة الشباب دون شك ليس بالفريق السهل حيث يملك عناصر شابة طموحة ، عملنا على تصحيح الاخطاء والتركيز على مباراة الشباب وتقديم ما هو مطلوب الفريق في قمة الاستعداد لدينا ثقة في امكانيات لاعبينا والظفر بنقاط المباراة الثلاث .
حديد : العروبة في قمة الاستعداد
قال ثويني حديد : العروبة الفريق في قمة الاستعداد نسعى الى تحقيق نتيجة ايجابية والاقتراب من اقرب منافسينا نحترم فريق الشباب لديه عناصر جيدة لكنني واثق من امكانيات زملائي اللاعبين واتمنى التوفيق .
بني عرابة : سنعود من صور بالنقاط الثلاث
قال جمعة بني عرابة مدير فريق نادي الشباب في بداية الحمد لله رب العالمين على تواجد الفريق في المناطق المتقدمة من الدوري ، استعداد الفريق استعداد عادي مثل باقي الاستعدادات الفريق لخوض مباراة العروبة في الدوري وباعتقادي بأن الفريق جاهز بكل كلمة سواء كان على المستوى البدني او على المستوى التكتيكي والذهني والجهاز الاداري والفني قائم بكل جهد على تهيئة الفريق لمباراة اليوم وبإذن الله تعالى نعود من صور العفية بثلاث نقاط المباراة لمواصلة مشوار الصدارة وكل الشكر والتقدير للجماهير التي تساندنا اينما كنا ونتمنى حضورهم في المجمع الشبابي بصور وتأكيد الحضور الجماهيري .
اليحمدي : نسأل الله التوفيق
قال جميل اليحمدي الفريق جيد
واللاعبون لديهم العزيمة والاصرار للاقتراب من المتصدر الفريق استعد جيداً لمباراة اليوم هدفنا الحصول على نقاط المباراة كاملة ونسأل من الله التوفيق .
عبدالحافظ : نتطلع لتحقيق الفوز
قال عبدالحافظ ثويني ظهير أيسر نادي الشباب : لقاء اليوم لا يقل عن اللقاءات الماضية الاستعدادات تتواصل بمعنويات عالية وروح وعزيمة لدى اللاعبين الفريق يملك الإمكانيات التي تقوده لتقديم المستوى المطلوب نتطلع لتحقيق الفوز بمشيئة الله الجهاز الفني عمل على تصحيح الأخطاء والأسلوب الذي سنلعب به اللقاء ولدينا المقومات والتوفيق من الله .

إلى الأعلى