الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / اختتام برامج الدورات التدريبية الصيفية بجمعية التصوير الضوئي
اختتام برامج الدورات التدريبية الصيفية بجمعية التصوير الضوئي

اختتام برامج الدورات التدريبية الصيفية بجمعية التصوير الضوئي

اشتملت على زيارة لجامع السلطان قابوس الأكبر في بوشر
مسقط ـ (الوطن):
اختتمت بجمعية التصوير الضوئي فعاليات الدورات التدريبية الصيفية والتي تنظمها جمعية التصوير الضوئي التابعة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بمحافظات مسقط وظفار والبريمي والتي استمرت لمدة أسبوعين من 15 ـ 26 يونيو الجاري، حافلة بالبرامج التدريبية المتنوعة والمحاضرات والتطبيقات العملية لنشر ثقافة التصوير الضوئي في المجتمع وتشجيع المواهب الشبابية ، وتم تقسيم المشاركين على مجموعتين الأسبوع الأول مخصص للفئة العمرية من (8-15سنة) والأسبوع الثاني مخصص للكبار وهواة ومحبي التصوير الضوئي وسيشهد اليوم توزيع الشهادات لجميع المشاركين بالدورات الصيفية المختلفة.
وحاضر في هذه الدورات الصيفية نخبة من المصورين الضوئيين المجيدين من أعضاء جمعية التصوير الضوئي بمسقط وظفار والبريمي.
مجيد الفياب احمد بن عبدالله الشكيلي احد المحاضرين بالدورات التدريبية بمسقط وعضو بجمعية التصوير الضوئي يتحدث قائلا : حضور كبير واهتمام من قبل المشاركين بالدورة التدريبية ،حيث تم إعداد برنامج لمدة أسبوع للمشاركين اشتمل على التعريف وإعطاء نبذة عن الكاميرات وأنواعها وكيفية التحكم بها وأنواع العدسات مرورا بالجانب الفني والتكويني للصورة الفوتوغرافية الناجحة واشتمل البرنامج على درس تطبيقي عملي من خلال زيارة جامع السلطان قابوس الأكبر بولاية بوشر، وأتمنى من المشاركين وهواة التصوير الضوئي الاستمرار في ممارسة هواية التصوير لتطوير مستوياتهم والمشاركة بالمعارض والمسابقات الفنية المحلية والدولية مما يسهم في تمثيل السلطنة بالمحافل الدولية والإقليمية.
المصور الضوئي سامي بن خـميس بن صنجور القوال احد المحاضرين بالدورات التدريبية بصلالة وعضو بجمعية التصوير الضوئي يتحدث قائلا: تعتبر دورة أساسيات التصوير من أهم الدورات في إعداد وتكوين مصور ناجح وهي الخطوة الأولى في انطلاق مرحلة التصوير البدائية بما تمكن المصور من معرفة أسس التصوير وطرق الاستخدام وتم التطرق بالدورة التدريبية ومناقشة بعض المواضيع المتعلقة بالتصوير الضوئي منها أنواع الكاميرات والعدسات وكيفية قراءة الضوء والسرعة ليتمكن المصور من كسب ومعرفة المعلومات الأساسية بمجال التصوير الضوئي.
ويضيف المصور الضوئي سيف بن جمعة الكعبي احد المحاضرين بالدورات التدريبية بالبريمي وعضو بجمعية التصوير الضوئي قائلا :تعتبر الدورات التدريبية الصيفية من أهم الدورات التي تستقطب هواة التصوير والذي يميز هذه الدورة هو انقسامها لجانبين نظري وعملي واستمرت لمدة أسبوع كامل حيث استطاع المصور ترسيخ المعلومة من بعد الجانب النظري بالتطبيق العملي ، وتم إعداد برنامج للدورة اشتمل على التعريف بتاريخ جمعية التصوير الضوئي وعن أنواع التصوير وأنواع العدسات وما هي استخدامات كل عدسة ومبادئ التعريض والتكوين في الصورة ومعالجة الصور باستخدام برنامج الفوتوشوب ودرس عملي تطبيقي وفي اليوم الأخير جلسة انتقاديه وحوارية.
ويأتي الهدف من هذه الدورات لنشر ثقافة التصوير الضوئي في السلطنة وتنمية المواهب الفوتوغرافية والمبدعين من الشباب وإنشاء جيل واعد من المصورين لخدمة المجتمع ولتحقيق الإنجازات لعماننا الحبيبة .
وبلغ عدد المشاركين هذا العام بجميع الدورات التدريبية الصيفية ( 277 ) مشاركا موزعين على محافظات مسقط وظفار والبريمي.

إلى الأعلى