الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 م - ٣ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / تطبيقية عبري تحتفل بتخريج 212 طالبا وطالبة في تخصصاتها المختلفة
تطبيقية عبري تحتفل بتخريج 212 طالبا وطالبة في تخصصاتها المختلفة

تطبيقية عبري تحتفل بتخريج 212 طالبا وطالبة في تخصصاتها المختلفة

عبري – من صلاح بن سعيد العبري :
احتفلت كلية العلوم التطبيقية بعبري أمس بتخريج طلبة التخصصات التطبيقية للعام الأكاديمي 2017م رعى الحفل سعادة الدكتور حمود بن خلفان الحارثي وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم والمناهج بحضور سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي وسعادة الشيخ سيف بن حمير آل مالك الشحي محافظ الظاهرة وعدد من المسؤولين وأولياء أمور الخريجين.
بلغ عدد خريجي هذا العام 212 طالبا وطالبة منهم من حملة البكالوريوس 193 خريجاً، 19 خريجاً في الدبلوم، موزعين في 6 تخصصات التصميم الرقمي والتصميم الجرافيك وأمن تقنية المعلومات وتطوير البرمجيات والشبكات وإدارة البيانات.
بدأ الحفل بكلمة الوزارة ألقاها الدكتور خليل بن سالم الغافري عميد كلية العلوم التطبيقية بعبري بالانتداب وقال فيها : لقد دأبت الكلية على العملَ الجادَ للحصول على مكانةٍ مرموقةٍ، وسمعةٍ رفيعة ، لتكون الأكثرَ تميزا، والأكثرَ إبداعا في مجالاتِ البحثِ العلمي والتعليمِ والإدارةِ والخدمات، وذلك من خلال توفيرِ بيئةٍ ملائمةٍ للطلبة؛ بيئةٍ أكاديمية هدفها رعاية الإبداع، والتميزِ والابتكارِ في كل المجالات، وذلك بالدعم الموصول ماليا ومعنويا، وبسعيها نحو التميزِ والجودةِ والمكانةِ المرموقة على مدار ما مضى من زمن ، فإنها ستبقى مشعلَ ضياءٍ للمجتمع، وقائدةً للتغيير، وعنواناً للتقدم.
بعد ذلك ألقى الخريج إبراهيم الهذيلي تخصص تقنية معلومات كلمة الخريجين عبر من خلالها عن سعادته وزملائه بتخرجهم وقال : إن بناء الحياة لا يتطلب بناء العقل بالمعرفة فحسب وإنما يتطلب إلى جانب ذلك بناء الروح بالأمانة والاجتهاد وحسن العمل والخلق إن هذه المزاوجة بين العلم وبناء الروح الإنسانية هي جوهر التعليم الناجح العميق وهذا ما كان الهدف في اعتقادنا لهذه السنوات التي قضيناها في هذه الكلية التي نفخر أننا تخرجنا فيها ودرسنا في قاعاتها واكتسبنا خبراتنا العملية في ساحاتها الأكاديمية وبين أرجاء مكتبتها ومصادر التعلم فيها.
بعدها قام راعي الحفل بتوزيع الهدايا على المجيدين أكاديمياً وتسليم الشهادات للخريجين والخريجات حملة البكالوريوس والدبلوم.

إلى الأعلى