السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / وقف الإضراب ” باللولو” وعودة العمال لأعمالهم بعد التوصل لاتفاق لتنفيذ ودراسة المطالب
وقف الإضراب ” باللولو” وعودة العمال لأعمالهم بعد التوصل لاتفاق لتنفيذ ودراسة المطالب

وقف الإضراب ” باللولو” وعودة العمال لأعمالهم بعد التوصل لاتفاق لتنفيذ ودراسة المطالب

نائب رئيس اتحاد عمال سلطنة عمان لـ “الاقتصادي”: عدم وجود سلم وظيفي أو نظام علاوات وترقيات يعد مخالفة للقانون وهو ما تستغله الشركات
كتب ـ الوليد العدوي:
توصلت وزارة القوى العاملة يوم أمس لاتفاق يتعلق بحل مشكلة إضراب عمال شركة اللولو هايبر ماركت وذلك بالإتفاق على إيقاف الإضراب فورا وعودة العمال إلى عملهم اعتبارا من أمس (الأحد) في كافة المراكز التابعة للشركة.
جاء ذلك خلال الجلسة التي استضافتها وزارة القوى العاملة برئاسة سالم بن سعيد البادي مدير عام الرعاية العمالية بوزارة القوى العاملة وبحضور ممثل عن غرفة تجارة وصناعة عمان ورئيس الاتحاد العام لعمال سلطنة عمان وممثلين عن إدارة الشركة ورئيس النقابة.
وخلال جلسة الحوار تم كذلك التوصل إلى منح العاملين التأمين الصحي اعتبارا من بداية عقد العمل وتأكيد الشركة التزامها بدراسة جدولة الأجور مع مراعاة قدامى العاملين على ان تعلن نتائج الدراسة خلال النصف الثاني من شهر أغسطس القادم كما تم الاتفاق كذلك على تشكيل لجنة داخلية من إدارة الشركة والنقابة العمالية تعنى بوضع خطة لتدريب القوى العاملة بما يتوافق واحتياجات الشركة.
وقال بيان صادر من وزارة القوى العاملة أن الاجتماع خرج باتفاق على على اعتماد الشركة الإجازة المرضية الصادرة من المؤسسات الصحية الحكومية والخاصة المعتمدة من قبل الشركة كأحد المعايير التي لا تؤثر على مكافأة الانضباط بالإضافة إلى المعايير المعمول بها في هذا الشأن، وفيما يتعلق ببقية المطالب الواردة في إخطار الإضراب فقد تم الاتفاق على تشكيل لجنة تضم كل من وزارة القوى العاملة وغرفة تجارة وصناعة عمان والاتحاد العام لعمال السلطنة وإدارة الشركة والنقابة العمالية لدراستها على ان تبدأ اللجنة عملها في النصف الثاني من شهر أغسطس ٢٠١٤ ورفع تقرير بذلك للمختصين في الوزارة في موعد أقصاه النصف الأول من سبتمبر ٢٠١٤م.
كما وافقت الشركة على عدم المساس بالعمال المضربين واعتبار ايام الإضراب مدفوعة الأجر ووافق الطرفان من جانب اخر على انتهاج مبدأ الحوار والتفاوض سبيلا لحل كافة المشاكل والقضايا التي سيواجهونها مستقبلا.
من جانبه قال إسحاق بن جمعة الخروصي نائب رئيس اتحاد عمال سلطنة عمان لـ “الوطن الاقتصادي” أن الاتفاق بين شركة اللولو والنقابة العمالية للعاملين بالشركة يعد مكسبا من المكاسب التي حققها الاتحاد في المطالبة بحقوق العمال، حيث أنه تم التوصل إلى اتفاق وذلك بمشاركة وزارة القوى العاملة وغرفة تجارة وصناعة عمان واتحاد عمال السلطنة والشركة والنقابة العمالية بالشركة على فض الإضراب واعتبار الأيام التي أضرب فيها العاملون مدفوعة الأجر، بالإضافة إلى توفير التأمين الصحي الشامل فور إبرام عقد العمل دون اشتراطات إكمال مدة معينة من الزمن.
واضاف الخروضي أن الاتفاق أن تقوم الشركة بإعادة هيكلة الرواتب ودراستها من جديد بحيث تراعى فيها الأقدمية. بالإضافة إلى موافقة الطرفين على تشكيل لجنة داخلية تجتمع شهريا تحدد احتياجات القوى العاملة من التدريب.
كما اتفقت أطراف الإنتاج الثلاثة بموافقة الشركة والنقابة العمالية فيها على تشكيل لجنة تقوم بمتابعة تنفيذ الاتفاقيات السابقة، بحيث أن الشركة أوضحت أنها قامت بتنفيذ 13 مطالبا من مطالب العمال والذين أوضحوا من جهتم أن الشركة قامت بتنفيذ عدد 3 إتفاقيات من الـ13 اتفاقا.
وأشار نائب رئيس اتحاد عمال السلطنة أن عدم وجود سلم وظيفي أو نظام علاوات وترقيات يعد مخالفة للقانون وهو ما تستغله الشركات بحيث أن القانون ينص على إيجاد نظام واضح لتحديدها.
وأوضح إسحاق بن جمعة الخروصي نائب رئيس اتحاد عمال السلطنة أن الأمر الغائب عن الإذهان هو وجود 12 قطاعا من قطاعات العمل تحت مظلة الاتحاد وهو ما يجعل الاتحاد مطالبا وبقوة للنظر للظروف التي يتعرض لها العمال ويعانون منها. مضيفا أن من مطالب وتصورات الاتحاد في القانون الجديد أن يتم فيه مراعاة هذه الأمور بحيث تحفظ حقوق العامل.
وأوضح في ختام تصريحه أن اتفاق أطراف العمل الثلاثة مع منظمة العمل الدولية يعد التزاما من حيث أن يكون لكل قطاع من قطاعات الإنتاج الحوافز والعلاوات والحد الأدنى للأجور لكل قطاع مما سيسهم في دفع عجلة التنمية وتشجيع الشباب للالتحاق بالعمل في القطاع الخاص.

إلى الأعلى