السبت 18 نوفمبر 2017 م - ٢٩ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / فرقة “باليه إيجور موسييف” في دار الأوبرا السلطانيّة
فرقة “باليه إيجور موسييف” في دار الأوبرا السلطانيّة

فرقة “باليه إيجور موسييف” في دار الأوبرا السلطانيّة

تقدم رقصات تحاكي الثقافات وتنطق بلغة السلام

تستضيف دار الأوبرا السلطانية مسقط فرقة “باليه إيجور موسييف” التي يعتبرها البعض من أهم فرق الرقص التقليدي في العالم على الإطلاق ،وتشتهر الفرقة ببراعتها التقنية، وحرفيتها العالية، وغزارة إنتاجها، وهذا ما أكّدته مشاركاتها المتعدّدة في مهرجانات دوليّة كبيرة، وعروضها على مسارح دور الأوبرا العالميّة، وتعد الفرقة الروسية التي تأسست في عام 1937 من قبل مصمم الرقصات ايجور موسييف، وقام بتصميم العديد من الرقصات الشعبية التي صاغها في إطار جذاب، وهي أول فرقة محترفة للرقص الشعبي، وقد بدأت جولاتها حول العالم ابتداء من عام 1945م،ورغم دخولها عقدها السابع ما زالت تحظى بالشهرة العالمية.
وقد حصلت على أكثر من 30 جائزة من مختلف الدول لتصميم الرقصات، وأبرزها ميدالية موتسارت الذهبية من منظمة اليونسكو التي نالها مؤسس الفرقة الراحل إيجور موسييف في مطلع القرن الحادي والعشرين، تقديراً لإسهاماته الاستثنائية لمجال الثقافة الموسيقية حول العالم.
كونه أعظم مصمم في القرن العشرين لرقص الشخصيات، وهو أسلوب شبيه بالرقص الشعبي لكنه يحمل الطابع الاحترافي أكثر ويعتمد على مؤثرات مسرحية فائقة، وفي العاشر من شهر فبراير لعام 2012، احتفلت الفرقة بمرور 75 عاماً على تأسيسها. سيتابع الجمهور خلال الحفل رقصات فريدة، متنوعة، تحاكي ثقافات مختلفة، تنطق بلغة الجمال والسلام. وتشتمل على لوحات فنية من مناطق مختلفة من روسيا. سيقدّم هذا الإنتاج الرائع الذي يعدّ من أهم أحداث الدار في الموسم، يومي 9، و10 نوفمبر الجاري في تمام الساعة 7:00 مساء.

إلى الأعلى