الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / وزارة الشؤون الرياضية تتابع سير العمل بمجمع البريمي الرياضي
وزارة الشؤون الرياضية تتابع سير العمل بمجمع البريمي الرياضي

وزارة الشؤون الرياضية تتابع سير العمل بمجمع البريمي الرياضي

سعد السعدي:
تم إنجاز 95% من المشروع الذي سيكون إضافة كبيرة لمحافظة البريمي
البريمى ـ من حمدان العلوي:
تعتبر المجمعات الشبابية البيئة المناسبة لممارسة الشباب العماني لهواياته وصقل موهبته، ومن هذا المنطلق حرصت الحكومة على إنشاء العديد من المجمعات الرياضية، بتوجيهات كريمة من حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ توزعت على المحافظات و يعتبر مجمع البريمي الرياضي الأحدث على مستوى المنشآت الرياضية القائمة في السلطنة والذي يعتبر صرحا من الصروح الرياضية يتواكب مع الحداثة والتقنيات المتطورة في عالم الرياضة و بما أن المشروع يحظى باهتمام بارز من قبل المسئولين بوزارة الشؤون الرياضية قام معالي الشيخ سعد بن محمد السعدي وبرفقته سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي بزيارة تفقدية للمجمع الرياضي بولاية البريمي الأحد 12 يناير 2014م للإطلاع على آخر المستجدات والإشراف على المرحلة الأخيرة من سير العمل حيث يعتبر هذا المشروع صرحا رياضيا مهما لمستقبل الرياضة في السلطنة بشكل عام ومحافظة البريمي بشكل خاص حيث يحتوي على أحدث التقنيات
والمرافق الرياضية على مستوى المنشآت الرياضية في المنطقة لذا يحظى هذا المشروع على اهتمام بارز من قبل الوزارة بمتابعة مباشرة وزيارات متتالية لضمان جودة الإنشاء وتقديم ما هو أفضل وأحدث في عالم المنشآت الرياضية .
مرافق المجمع
يحتوي مجمع البريمي الرياضي على عدة مرافق مثل استاد كرة القدم بسعة استيعابية تصل إلى 17 ألف متفرج بمقاعد تكسو المدرجات باللون الأحمر ومنصة بمساحة 28.523.102 م تتسع إلى ما يقارب 2000 متفرج إضافة إلى مكاتب وغرف للفرق الرياضية وغرفة خاصة لفحص المنشطات ودورات مياه ومصلى
ومخارج للطوارئ ومراكز إعلامية كما يضم المجمع حوض سباحة أولمبي مكون من طابقين وأماكن للجلوس حيث يصل عدد المتفرجين إلى 639 متفرجا بحيث يعطي خصوصية تامة ويعتبر من النوع المتطور سوف يستفيد منه المجتمع بالإضافة إلى أماكن لجلوس كبار الشخصيات ودورات مياه وغرف وأجهزة خاصة بحوض السباحة ومصلى خاص بالرجال والنساء وقد حرصت الوزارة بإنشاء مبنى خاص بدائرة الشؤون الرياضية بمحافظة البريمي بتصميم حديث بمساحة 2479.73 م يتكون من 3 أدوار يتوسط مبنى حوض السباحة والصالة الرياضية متعددة التي من الممكن أن تحتضن ألعابا مختلفة مثل كرة السلة والطائرة وغيرها من الألعاب وبها مبنى سكني يتكون من طابقين للفرق
والحكام ووحدات سكنية كما يوجد بالمجمع أيضا مبنى طبي وغرف جاكوزي وساونا وغرفة للإسعافات الأولية وغرف حراسة لحصر التذاكر لمرتادي المجمع ،
والجدير بالذكر أن الشركة الأمنية العالمية للتقنية هي سوف تقوم بتركيب الشاشات الإليكترونية بأحدث المواصفات الموجودة بالسوق العالمي من حيث الدقة
والإضاءة وطريقة التصميم وزاوية ميلان الأستاد
وإمكانية التحكم عن بعد وتعتبر الشاشة الإليكترونية بالاستاد الرياضي هي الأكبر حجما في السلطنة .
ويبلغ عدد مواقف السيارات بالمجمع 37454 موقفا .
وقد صرح معالي الشيخ وزير الشؤون الرياضية حول الزيارة التفقدية للمجمع وما تم إنجازه من المشروع . وقال: تأتي هذه الزيارة لمتابعة العمل وما تم إنجازه من المشروع تقريبا 95 % والحمد لله العمل على ما يرام
وأن هذا المشروع إن شاء الله سوف يكون من المشاريع المتكاملة وبه خدمات متعددة ومرافق متنوعة إن كان في حوض السباحة وصالة متعددة الأغراض والمجمع الرياضي وبعض الألعاب والمرافق مثل ملعب الهوكي
وملعب القدم الرديف وبعض المرافق الأخرى وإن شاء الله هذا المشروع سيرى النور وسينتهي العمل به في بداية شهر أبريل 2014م ونتمنى أن يكون هذا المشروع إضافة لمحافظة البريمي وسوف يكون من أجل الشباب
واستقطاب العدد الأكبر من أبناء المحافظة ومن مختلف المحافظات المجاورة وجوابا على سؤالنا حول أن نظرة المجتمع حول أن جميع المنشآت الرياضية تقريبا متشابهة في التصاميم وتميل للتراث العماني ولماذا لا تقوم الوزارة بأخذ تصاميم حديثة وعصرية ، قال معالي الشيخ أن المشروع تم تصميمه من قبل المكاتب الاستشارية
وأعتقد أن هذا التصميم جميل ومناسب ويتناسب مع طبيعة البلد والمناطق الموجودة بالسلطنة وإن شاء الله في المشاريع المقبلة سوف يراعى هذا الطلب والنظرة في رغبة التغيير ولكن أعتقد أن هذا المجمع قد استوفى جميع الشروط و منظره من المناظر الجميلة ويعتبر من المعالم المميزة ونفتخر به في السلطنة .
التعديلات على التصميم سبب التأخير
وتحدث محمد بن ساعد المنوري مدير عام التخطيط
والمشاريع بالوزارة عن التأخر في المشروع ردا على سؤالنا عن ذلك وأفاد أن التأخير له مبرر وأن هناك بعض الأعمال الإضافية وبعض التعديلات على التصميم في بعض الأماكن وقد أدت إلى امتداد فترة المشروع ما بين 3 إلى 4 أشهر عن الوقت المحدد للانتهاء والذي سوف يكون في يناير القادم بإذن الله تعالى وهذا الأمر طبيعي مع التعديلات التي حدثت من أجل أن يكون المشروع متكاملا ولا بد نحن أيضا لكي ننصف الشركة المنفذة أن نعطيهم فترة زمنية مقابل هذه الأعمال الإضافية وأعتقد أن هذا الأمر طبيعي جدا وتحدث أيضا حول تساؤلات البعض حول اختيار اللون والتصميم وعن أن الوزارة لماذا لم تقوم باختيار تصاميم عصرية حديثة ،قال إن التصميم قدم منذ 2006 فالمشروع ليس بالجديد كما يعتقد البعض ولكن كان التأخير في بداية التنفيذ بسبب وجود خط كهربائي ضغط عالي كما يعرف الجميع في الموقع المقرر إقامته وأخذت عملية نقل وتحويل الخط الكهربائي فترة من الزمن وفي تلك الأثناء كان التصميم جاهزا
ومن الصعب تغيير التصميم لأن التغيير مكلف فالتغيير يعني أن تغير الكثير من الأشياء المتعلقة مثل القواعد
والبنية الأساسية للمشروع وأن هذا المشروع هو الأول من نوعه في محافظة البريمي ولابد أن يعكس شيئا من التراث العماني وكل ذلك له ارتباط بالبيئة العمانية
وباعتباره كأول مشروع رياضي بالولاية فأعتقد لا يوجد ضرر فهو يرمز إلى شيء من الجانب التراثي .
مشروع حيوي
فيما تحدث المكرم الشيخ أحمدبن ناصر النعيمي عضو مجلس الدولة حول الاستفادة من مشروع مجمع البريمي الرياضي حيث قال بلا شك أن حكومتنا الرشيدة ومولانا حفظه الله قام بتكريمنا بهذا المشروع الحيوي وأنه سوف يخدم فئة كبيرة من المجتمع وهو العلامة الفارقة
والمحافظة بحاجة إلى مشروع متكامل كهذا سواء كان بالاشتراكات للأندية أو استضافات رياضية كالمنتخبات التي تقيم وتعسكر في محافظة البريمي فهذا ينعكس حتى على قطاع الاقتصاد في المحافظ عندما يكون أكثر من منتخب وأكثر من وفد زائر للمكان فهذا المجمع الرياضي يعتبر نقلة نوعية مميزة فارقة في المحافظة وأعتبره المشروع الرياضي المميز والذي يشار له بالبنان في المحافظة لأنه يمتلك أغلب المواصفات،وحدثنا أيضا عن إمكانية الاستثمار في المجمع الرياضي عن كيفية استقطاب الاستثمار في المحافظة ونجعله عامل جذب للمستثمرين ورفع الاقتصاد قال عندما تكون هناك مناسبات ومحافل رياضية وبما أن الرياضة أصبحت صناعة والرياضة أيضا أصبحت ذات علاقة بالسياسة
والاقتصاد فمن الناحية الاقتصادية عندما تكون هناك بطولة رياضية سواء كانت محلية أو إقليمية تخيل كم من الأشخاص سوف يكونون متواجدين فهؤلاء الزوار سوف ينعشون الأسواق سواء كان الأسواق الاستهلاكية
والمطاعم والسلع أو الفنادق والخدمات الأخرى فهذا يخلق قوة شرائية في المنطقة وهذه هي العلاقة المباشرة بين الاقتصاد بالرياضة خلافا عن الدورات والمناشط
ولن نتطرق إلى جانب الاشتراكات فالاشتراكات مبالغ رمزية وهذه التسهيلات الموجودة تجذب المستهلكين
وأيضا يساعد على جذب الاستثمار كونها عاملا ترفيهيا مساعدا ، وتحدث المكرم الشيخ عن لون المجمع الرياضي وتصميمه حيث قال إن هذا النوع من التصاميم أصبح فلسفة ونرى أن المجمعات الرياضية الدولية كيف تكون أشكالها فهذا المجمع كلف مبلغا وقدره ،نتحدث عن 14 مليون وقد يتجاوز إلى 16 مليون ريال فهذه مبالغ ليست بالبسيطة وأن وزارة الشؤون الرياضية كونها الوزارة المختصة كان تركيزهم على الخدمات الداخلية أكثر من الشكل الخارجي فالخدمات الداخلية ممتازة جدا وسوف تخدم جميع القطاعات ولكن كنا نتمنى أن يكون المظهر الخارجي للمجمع يتناسب مع المعاصرة ومن ضمن الأشياء التي كنت أتحدث مع معالي الشيخ وسعادة الشيخ الوكيل وهذا حديث المجتمع كنت أتحدث عن اللون الخارجي للمجمع أنه يميل للألوان العسكرية أكثر وهناك ألوان أخرى قد تكون أريح لهذا المشروع العملاق ولكن الإهتمام كان بالخدمات الداخلية وكان من الممكن أن يكون التصميم أكثر حداثة رغم أنه يعتبر ضمن المجمعات الموجودة حديث ونتمنى أن يكون في المستقبل تغيير أو تهيئة وتحسينات خارجية لكن في المجمل العام ممتاز وسوف يقدم خدمات حقيقية وأتقدم بالشكر
والتقدير والولاء والعرفان على هذه المكرمة السخية
ومكارمه لا تعد وشكر خاص لوزارة الشؤون الرياضية ومعالي الشيخ الوزير وسعادة الشيخ الوكيل بزيارتهم
ومتابعتهم لمراحل بناء المشروع وهذا ليست أول زيارة فهم متابعون الإنجاز خطوة بخطوة وأن وجود المجمع بهذه الخدمات هو تسهيل ووجوده مصدر فخر واعتزاز لذا لا بد من محاولة الاستفادة من المجمع لأنه وجد لتقديم هذه الخدمات والحكومة الرشيدة عندما وفرت هذه الخدمات وفرتها لخدمة الرياضة والمواطنين على هذه الأرض الطيبة والذي سينعكس على الاقتصاد وتطور الرياضة بشكل عام .
مجمع البريمى مشروع عملاق
كما تحدث سعادة الشيخ خلف بن سالم الإسحاقي والي البريمي قائلا بلا شك أن مجمع البريمي الرياضي مشروع عملاق ودعنا نطلق على هذا المشروع مسمى قرية رياضية متكاملة لأنه يشتمل على عدة مرافق
والكثير من الخدمات التي تتطلبها الرياضة بشتى أنواعها سواء كان حوض السباحة الأولمبي والصالات المغلقة متعددة الأغراض إلى الملاعب الخارجية غير الاستاد الرياضي نفسه وفي الحقيقة هذا المشروع عملاق
وإضافة حقيقية لمحافظة البريمي ومعالي الشيخ الوزير
وبرفقته سعادة الشيخ الوكيل وبعض المشايخ في هذه الزيارة حقيقة انبهرنا بما وجدناه من إمكانيات ومرافق
وتجهيزات كلها عملت بأحدث وأرقى المواصفات التي يعمل بها أولمبيا وهو متنفس سوف يعمل على استضافة وتنظيم الفعاليات الرياضية سواء كان على مستوى السلطنة أو على المستوى الإقليمي وهذا المجمع أسس ليكون أكبر المشاريع الرياضية بعد مجمع السلطان قابوس ببوشر الرياضي ويعد أول مشروع على مستوى المحافظات بهذا الحجم والإمكانيات المتوفرة فيه من تشجير والطرق الداخلية والإنارة وهي تنم عن فخامة
ومشروع مبهر جدا ومحافظة البريمي تستحق هذا الإنجاز وحكومة مولانا الرشيدة جزاها الله خيرا لم تقصر والمشاريع الأخرى آتية للمحافظة وهذا المجمع نعتبره النواة الرئيسية للبنية الرياضية وهو أيضا من المشاريع التي تمر بسلاسة في أدائها ولم يشهد هذا المشروع أي تأخير إنما على حسب الخطة المعمول بها حسب ما أسس له كفترة زمنية ونراه الآن يتجاوز ال90 % لم تبق إلا لمسات تجميلية والعمل في تقدم وقد أسدى معالي الشيخ الوزير بعض التوجيهات لإيجاد بعض التعديلات في بعض الأمور و في الحقيقة يكشر معالي الشيخ على توجيهاته السديدة للشركة المنفذة ومتابعته اللصيقة للمشروع وهذه التوجيهات سوف تعزز من جمالية المشروع .
نقلة نوعية
وقال سالم بن أحمد المزاحمي رئيس نادي النهضة ان مجمع البريمي الرياضي يعتبر نقلة نوعية وننتظر إنجازه بإذن الله تعالى فهو سوف يقدم الفائدة لنادي النهضة
وسوف نستفيد من خدماته فنحن لا يوجد لدينا مجمع رياضي متكامل والآن ولله الحمد أصبح لدينا ذلك فبدلا من أن يلعب النادي خارج أرضه في أغلب الفترات أصبح الآن بإمكاننا اللعب على أرضنا ولا داعي لترحيل مبارياتنا في مجمعات أخرى من الموسم القادم بإذن الله تعالى وسوف تعم الفائدة للجميع من الرياضيين وحتى غير الرياضيين والعائلات وأشكر القائمين على المشروع كما أشكر معالي الشيخ الوزير على هذه المتابعة و بمعيته سعادة الشيخ الوكيل ونحن نثمن جهودهم وجهود الوزارة بشكل عام .

إنجاز المشروع
فيما قال ناصر بن محمد الزرعوني رئيس قسم المشاريع بدائرة الشؤون الرياضية بمحافظة البريمي منذ إسداء الأوامر بإنشاء مجمع البريمي الرياضي ونحن كلنا شغف لإنجاز هذا المشروع وانتظار الإنهاء منه والبدء في العمل والاستفادة من الخدمات التي يقدمها ونحن كدائرة نقوم جميعا بالمتابعة المستمرة ونقل الصورة للمختصين والمسئولين بالوزارة والحمد لله المشروع في لمساته الأخيرة وزيارة معالي الشيخ الوزير وسعادة الشيخ الوكيل ليست بغريبة فهم دائما يتابعون المشروع سواء بالمتابعة الدورية والمستمرة أو حتى عن طريق الاتصال والسؤال وإعطاء التوجيهات ومتابعة العمل ونحن
والحمد لله في دائرة الشؤون الرياضية في البريمي لا نجد أية صعوبة لما نلقى من اهتمام من معالي الشيخ وسعادة الشيخ الوكيل بمتابعتكم الشخصية للمشروع والمستمرة
وهذا بحد ذاته يعتبر تشجيعا على العمل وأداء الواجب
والمجمع الرياضي بالمحافظة سوف يقدم جميع الخدمات التي يحتاجها الرياضيون وكذلك جاهزا لاستضافة أي محفل رياضي على المستوى المحلي والدولي ويتمتع بمواصفات دولية وتقنيات ذات مستوى عال ويعتبر هو الأحدث في التقنية والساعة الإليكترونية التي سوف تقوم الشركة بتركيبها هي الأكبر على مستوى المجمعات الرياضية بالسلطنة والمجمع سوف يرى النور في القريب العاجل فقد شارف على الانتهاء وأقدم شكري لمعالي الشيخ الوزير وسعادة الشيخ الوكيل على هذه المتابعة
والاهتمام بالغ الأثر والذي نتائجه دائما ما تكون إيجابية.

إلى الأعلى