السبت 18 نوفمبر 2017 م - ٢٩ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / اللجنة التسييرية بالمجلس الأعلى للتخطيط تتابع سير عمل مبادرات تعزيز التنويع الاقتصادي
اللجنة التسييرية بالمجلس الأعلى للتخطيط تتابع سير عمل مبادرات تعزيز التنويع الاقتصادي

اللجنة التسييرية بالمجلس الأعلى للتخطيط تتابع سير عمل مبادرات تعزيز التنويع الاقتصادي

مسقط ـ الوطن:
عقدت اللجنة التسييرية بالأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط امس اجتماعها الخامس بمقر المجلس بالخوير برئاسة سعادة طلال بن سليمان الرحبي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط وذلك للاطلاع على سير الأعمال في المبادرات الثلاث التي تتولى الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط مسؤولية متابعة تنفيذها بحسب مخرجات البرنامج الوطني لتعزيزالتنويع الاقتصادي (تنفيذ) ضمن إطار تطوير التخطيط للمشاريع، مبادرة تصنيف المشاريع القابلة للشراكة مع القطاع الخاص،ومبادرة بناء قدرات المؤسسات الحكومية في إدارة المشاريع، ومبادرة إنشاء مؤسستين لإدارة المشاريع الحكومية.
وخلال الاجتماع استعرضت اللجنة وفريق الدعم من وحدة دعم التنفيذ والمتابعة نسب الإنجاز التراكمية في هذه المبادرات بشكل عام، حيث من المؤمل تحقيق المستهدف منها مع نهاية العام، كما تم تقديم موجز لأعمال ومخرجات فرق العمل المشكلة لمتابعة تنفيذ هذه المبادرات، إضافة إلى التحديات والتوصيات المقترحة التي من شأنها تحقيق المستهدفات.
كما ناقشت اللجنة آخر مستجدات الأعمال فيما يتعلق بالمشاريع المقترحة من قبل الجهات الحكومية للشراكة مع القطاع الخاص والتي شرع فريق العمل المعني بالتعاون مع الجهات الحكومية منذ مطلع العام بتصنيف تلك المشاريع ودراسة مدى قابليتها للشراكة ووضع المعايير المناسبة لطرحها للقطاع الخاص، كما تم الاطلاع على التقدم المحرز في مبادرة بناء قدرات المؤسسات الحكومية في إدارة المشاريع واكتمال التجهيزات لإطلاق البرنامج التدريبي قريبًا.
كما ناقشت اللجنة التسييرية الوضع القائم في مبادرة إنشاء مؤسستين لإدارة المشاريع الحكومية، وما تم الاتفاق عليه من تحديد المؤسسات التي ستتولى إدارة المشاريع بما يعزز الكفاءة والفاعلية، حيث تتم توزيع المشاريع إلى قسمين، مشاريع البنية الأساسية ومشاريع أخرى مثل المباني الحكومية.
وخلال الاجتماع قدم فريق الدعم من وحدة دعم التنفيذ والمتابعة نبذة حول مؤشرات الأداء الرئيسية والمستهدف منها في العام 2018م، مع التركيز على أهمية مراجعة منهجيات أعمال فرق العمل بما يحسن من كفاءتها ويمكّنها من تحقيق الأهداف حسب الجدول الزمني المخطط.
وفي نهاية الاجتماع أشاد سعادة نائب الأمين العام للمجلس الاعلى للتخطيط بالجهود المبذولة نحو تحقيق أهداف المبادرات، مع التأكيد على ضرورة التنسيق والتعاون المستمر بين كافة الأطراف داخل وخارج الأمانة العامة والاستفادة من الخبرات المتراكمة لخدمة الأهداف الرئيسية التي قام عليها برنامج تنفيذ، وخرج الاجتماع بعدد من القرارات التي تهدف إلى رفع وتيرة الأعمال وتحقيق المستهدفات وتحسين منهجية العمل في تلك المبادرات.

إلى الأعلى