الإثنين 20 نوفمبر 2017 م - ٢ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / (الصحة العالمية) تخشى نكسة في مكافحة الكوليرا باليمن

(الصحة العالمية) تخشى نكسة في مكافحة الكوليرا باليمن

جنيف ــ ا ف ب :
أعلنت منظمة الصحة العالمية أن حملة مكافحة وباء الكوليرا في اليمن معرضة لـ”نكسات خطرة” إذا استمر الحصار على اليمن. وصرّحت المتحدثة باسم المنظمة فاضلة شعيب خلال مؤتمر صحافي في جنيف، “أحرزنا تقدما (في مجال معالجة الوباء) لكننا معرضون لنكسات خطرة إذا لم يتيسر وصولنا إلى كل المناطق المتأثرة”.
واعتبرت أن “السيطرة على وباء الكوليرا تحد صعب جدا وإغلاق الحدود وكل سبل الوصول إلى اليمن لن يساعد، لذلك ندعو كل الأطراف المعنية بهذا النزاع إلى التفكير في الكوليرا التي لا تزال تنتشر بكثافة في اليمن”.
وسجلت منظمة الصحة العالمية، في الفترة الممتدة من 27 أبريل حتى 8 نوفمبر 2017، 913741 حالة يشتبه بأنها تعاني من الكوليرا و2196 حالة وفاة بسبب الكوليرا. وبدأت الأعداد تتراجع منذ أسابيع. وأشارت شعيب إلى أن إمدادات المنظمة على الأرض أصبحت “ضئيلة” بسبب الحصار والأربعاء لم تتمكن من “إرسال 250 طنا من المعدات الطبية عبر البحر” لأن “المركب، الذي كان من المفترض أن ينطلق من جيبوتي، لم يتمكن من ذلك بسبب إغلاق مرفأ الحُديدة اليمني”. وأشارت رئيسة منظمة اليونيسيف في اليمن ميريتكسل ريلانو من جهتها، في مداخلة لها عبر الشاشة خلال المؤتمر الصحافي، إلى أنه في حال استمر الحصار، فإن مخزونات الوقود في اليمن “لن تكفي سوى حتى نهاية شهر نوفمبر ونحن بحاجة إلى وقود لإبقاء نظام الإمداد بالمياه ومراكز العناية مفتوحة”. وأكدت أن “عدم استيراد الوقود فورا سيؤثر مثلا على نظام الصرف الصحي الذي وضعته اليونيسيف لمكافحة الكوليرا وهذا الأمر سيؤثر على حوالي 6 ملايين شخص يعيشون في محافظات معرضة لخطر الكوليرا”.

إلى الأعلى