الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 م - ٢٣ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / عدد من المؤسسات الحكومية تحتفل بالعيد الوطني الـ47 المجيد
عدد من المؤسسات الحكومية تحتفل بالعيد الوطني الـ47 المجيد

عدد من المؤسسات الحكومية تحتفل بالعيد الوطني الـ47 المجيد

في إطار الفرحة الغامرة التي تعم أرض السلطنة بمناسبة العيد الوطني السابع والأربعين المجيد نظمت وزارة التعليم العالي أمس الأول احتفالا بهذه المناسبة الوطنية الغالية برعاية معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي وحضور سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل الوزارة ، وسعادة الدكتور علي بن سعود البيماني رئيس جامعة السلطان قابوس ، جمع غفير من موظفي ومسؤولي مختلف التقسيمات الإدارية للوزارة وقد تضمن الحفل قصائد وطنية، ومقطع فيديو يستعرض مراحل النهضة العمانية المباركة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ .
وتزامنا مع احتفال الوزارة بهذه المناسبة الوطنية ، قامت معالي الدكتورة وزيرة التعليم العالي بافتتاح مكتبة وزارة التعليم العالي ، والتي تضم في جنباتها 1775 عنوانا بواقع 3283 نسخة موزعة على خمس مجموعات مكتبية : هي المجموعة المرجعية ، ومجموعة الأطروحات الجامعية ، والمجموعة العامة، والمجموعة العمانية، والمجموعة الخاصة بالتعليم العالي والاعتماد الأكاديمي. لتكون المكتبة بذلك رافدا ومعينا للباحثين من منتسبي الوزارة وخارجها تمدهم بأحدث المعلومات في مجال البحوث والأطروحات الجامعية إضافة إلى توفير خدمات المكتبة الإلكترونية بموقع الوزارة.
كما احتفلت الهيئة العامة للصناعات الحرفية بالعيد الوطني السابع والأربعين المجيد وذلك تحت رعاية معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية واشتمل الحفل على عزف عدد من المقطوعات والعروض الموسيقية قدمتها الفرقة الفولاذية التابعة لموسيقى الحرس السلطاني العُماني بالإضافة إلى إلقاء قصائد شعرية وطنية قدمها مجموعة من شعراء السلطنة كالشاعر علي القنبوصي والشاعر هشام الصقري بحضور مسؤولي وموظفي الهيئة.
تضمن الاحتفال تدشين معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية لعدد من المنصات الحرفية بديوان عام الهيئة العامة للصناعات الحرفية وتأتي مبادرة المنصات الحرفية المتنقلة بهدف تشغيل عربات متنقلة وفق المجالات الحرفية المُحددة لها من أجل إتاحة الفرصة للحرفيين في التعريف بمنشاتهم ومنتجاتهم المطورة ويعتبر مشروع المنصات الحرفية من المبادرات المبتكرة التي تخدم القطاع الحرفي وتحقق الاستفادة المثلى للمجتمع من خلال توفر وعرض المنتج الحرفي.
وفي إطار احتفالات السلطنة بالعيد الوطني السابع والأربعين المجيد واعتزازاً بمنجزات النهضة المباركة، نظّمت بلدية مسقط أمس الأول احتفالية وطنية بهذه المناسبة الوطنية الميمونة ، بحضور معالي المهندس محسن بن محمد الشيخ رئيس بلدية مسقط وعدد من مسؤولي ومنتسبي البلدية.
تضمّن الحفل فقرات وفعاليات متنوعة جسدت حُب الوطن والولاء لباني نهضة عمان حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ كما أقام المستشفى السلطاني مؤخرا إحتفالاً بمناسبة العيد الوطني السابع والأربعين المجيد بمشاركة الكوادر الطبية والإدارية بالمستشفى ، إضافة إلى المرضى والمراجعين ، وذلك في قاعة المؤتمرات الرئيسية بالمستشفى السلطاني.
حضر الاحتفال الدكتور قاسم بن أحمد السالمي – مدير عام المستشفى السلطاني وتضمن برنامجه العديد من الفقرات منها قصائد وطنية تجسد ما تفيض به أحاسيس ومشاعر المواطنين الصادقة تجاه باني نهضة عمان حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم قدمها كل من الدكتور الشاعر أحمد الفارسي ، والدكتور الشاعر أحمد الدرمكي ، بتقديم قصائد وطنية.

إلى الأعلى