الإثنين 11 ديسمبر 2017 م - ٢٢ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / سفارات السلطنة تواصل احتفالاتها بالعيد الوطني الـ47 المجيد
سفارات السلطنة تواصل احتفالاتها بالعيد الوطني الـ47 المجيد

سفارات السلطنة تواصل احتفالاتها بالعيد الوطني الـ47 المجيد

عواصم وكالات : العمانية :
تتواصل احتفالات سفارات السلطنة في العديد من عواصم دول العالم والبعثات الدبلوماسية العمانية في الخارج بمناسبة العيد الوطني السابع والأربعين المجيد .

تايلند

وقد أقام سعادة السفير عبدالله بن صالح الميمني سفير السلطنة لدى مملكة تايلند حفل استقبال بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين للعيد الوطني المجيد.
حضر الحفل لفيف من الضيوف والشخصيات البارزة في المجتمع التايلندي من القطاع العام والخاص وجمع كبير من أعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي والمنظمات الدولية والمواطنين العمانيين المتواجدين بمملكة تايلند .

واشنطن

كما أقامت سعادة السفيرة حنينة بنت سلطان المغيرية سفيرة السلطنة لدى الولايات المتحدة الأميركية حفل استقبال بمناسبة العيد الوطني السابع والأربعين المجيد بواشنطن تم خلال الحفل الذي حضره عدد كبير من المسؤولين بالكونجرس الأميركي ووزارة الخارجية الأميركية ورجال الفكر والإعلام والاقتصاد عرض مجموعة من الإصدارات العمانية المتعلقة بالجانب السياحي والثقافي والإعلامي كما شارك في الحفل أعضاء من الوفود الدبلوماسية العربية والخليجية والأجنبية.

برازيليا

من ناحيته أقام سعادة عماد بن حمود العبري سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية البرازيل الاتحادية حفل استقبال بمناسبة العيد الوطني الـ47 المجيد.
حضر الحفل سعادة السفيرة ليجيا شيرير مديرة قسم الشرق الأوسط بوزارة العلاقات الخارجية البرازيلية والمكلفة بتسيير أعمال وكيل وزارة العلاقات الخارجية لشؤون أفريقيا والشرق الأوسط كما حضره العضو البرلماني كالوس ادواردو مارون النائب الفيدرالي عن ولاية ماتو جروسو الجنوبية وعضو حزب الحركة الديمقراطية وعدد من السفراء العرب والأجانب والدبلوماسيين البرازيليين وعدد من البرلمانيين ورجال الأعمال.

نيويورك

كما أقام سعادة السفير الشيخ خليفة بن علي الحارثي المندوب الدائم للسلطنة لدى الأمم المتحدة حفل استقبال بمقر البعثة الدائمة للسلطنة في نيويورك بمناسبة العيد الوطني الـ 47 المجيد حضر الحفل معالي عمر العلماء وزير الدولة للذكاء الاصطناعي بدولة الامارات العربية المتحدة وسعادة ماريا لويزا ريبيو، رئيسة مكتب الأمين العام للأمم المتحدة، وسعادة كاثرين بولارد، وكيلة الأمين العام لشؤون الجمعية العامة والمؤتمرات ، وعدد من كبار المسؤولين في الأمم المتحدة.
كما شارك أصحاب السعادة المندوبون الدائمون للدول الشقيقة والصديقة، وعدد من الدبلوماسيين إضافة إلى عدد من الإعلاميين وممثلي الصحف الأمريكية والعربية وشخصيات أمريكية في مدينة نيويورك .

أستانة

كما أقام سعادة الدكتور سعيد بن محمد البرعمي سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية كازاخستان حفل استقبال بمناسبة العيد الوطني السابع والأربعين المجيد حضر حفل الاستقبال ممثلا عن حكومة كازاخستان سعادة عقل بيك كمالدينوف نائب وزير خارجية جمهورية كازاخستان .
كما شارك في الحفل عدد من المسؤولين بوزارة الخارجية والحكومة الكازاخية وعدد من أعضاء البرلمان الكازاخستاني وأصحاب السعادة السفراء المعتمدين في أستانا وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي وعدد من ممثلي المنظمات الدولية والمؤسسات الحكومية والخاصة ورؤساء وأساتذة الجامعات ورجال الأعمال.
تم خلال الحفل تقديم مواد إعلامية عن السلطنة باللغات العربية والإنجليزية والكازاخية وعرض مرئي وثائقي عن مسيرة النهضة المباركة وركن خاص بتقاليد الضيافة العمانية الذي لاقى استحسان الحضور.

فيينا

كما أقام سعادة الشيخ الدكتور بدر بن محمد بن زاهر الهنائي سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية النمسا ومندوبها الدائم لدى منظمات الأمم المتحدة في فيينا حفل استقبال رسمي بفندق انتركونتيننتال ـ فيينا، حيث كان سعادته وأعضاء السفارة في مقدمة مستقبلي كبار المدعوين والضيوف.
حضر الحفل كل من سعادة السفير توماس نادير، رئيس دائرة الشرق الأوسط، وسعادة السفير إينو دروفينك رئيس دائرة المراسم، ورئيس الدائرة السياسية وبعض المسؤولين بوزارة الخارجية النمساوية ، كما حضرت الاحتفال وزيرة الثقافة السابقة رئيسة الجمعية العمانية النمساوية معالي هيلدا هافليتشيك وأمين عام الجمعية العمانية النمساوية فريتس إدلنجر.
وألقى سعادة السفير كلمة تطرق فيها إلى الإنجازات التي شهدتها السلطنة خلال الأعوام السابقة في ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ مشيرًا إلى تاريخ وتطور العلاقات الثنائية بين السلطنة وجمهورية النمسا في كافة المجالات.
شارك في الحفل سعادة رئيس وأعضاء بعثة مجلس التعاون لدول الخليج العربية في فيينا، وسعادة رئيس وأعضاء بعثة جامعة الدول العربية وعدد من أصحاب السعادة سفراء الدول العربية والأجنبية المعتمدين لدى النمسا، وأعضاء السلك الدبلوماسي في فيينا، كما حضر الحفل ممثلون عن صندوق الأوبك للتنمية الدولية (أوفيد) ، والوكالة الدولية للطاقة الذرية، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، إلى جانب ممثلين عن مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة والمخدرات، ومركز الملك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات في فيينا، وممثل للهيئة الإسلامية الرسمية بالنمسا.
كما شارك في الاحتفال قناصل السلطنة الفخريون في المجر سعادة الدكتور تيبور شاتماري، وفي سلوفاكيا سعادة الدكتور أوسكار فيلاجي ، وفي كرواتيا سعادة شتيفانيا بالوج، والطلبة العمانيون الدارسون بالجامعات النمساوية، إلى جانب كوكبة من رجال الإعلام والصحفيين العرب العاملين في وسائل الإعلام الوطنية والعالمية، وممثلين عن كبرى البنوك المحلية وبعض الشركات العاملة في السلطنة وممثلين لغرفة التجارة العربية النمساوية والغرفة الاقتصادية.
وتضمن الحفل عرض صور ضوئية وأفلام وثائقية وسياحية تعكس التقدم الذي حققته السلطنة في كافة المجالات، وأوضحت مشاهد متنوعة من الحياة العمانية وتراث السلطنة الأصيل، كما تم عرض بعض المقتنيات التقليدية والمشغولات الحرفية التي توضح موروث وحضارة السلطنة، وتم توزيع عدد من الكتيبات والنشرات والأقراص المدمجة عن السلطنة .

الخرطوم

كما أقام سعادة السفير الشيخ الدكتور سليمان بن سعود الجابري سفير السلطنة لدى جمهورية السودان حفل استقبال بفندق السلام روتانا بمناسبة العيد الوطني السابع والأربعين المجيد للسلطنة .
حضر الحفل معالي عبداللطيف محمد أحمد العجيمي وزير الزراعة والغابات كممثل لفخامة الرئيس السوداني المشير عمر حسن أحمد البشير ، وأحمد سعد عمر وزير رئاسة شؤون مجلس الوزراء القومي، وممثل رئيس السلطة القضائية وعدد من قضاة المحكمة العليا ، وبعض رؤساء اللجان في الهيئة التشريعية القومية ( البرلمان) وممثل وزير الدفاع الوطني، وممثل رئيس هيئة الأركان المشتركة بالقوات المسلحة ، وممثل وزير الداخلية ، وممثل والي ولاية الخرطوم ، ووزيرا التخطيط العمراني والبنى التحتية بولاية الخرطوم وممثل مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني ، وقائد قطاع أمن البعثات الدبلوماسية ، ومدير وحدة أمن البعثات الدبلوماسية ، وعدد من الضباط وقيادات القوات المسلحة والشرطة ، ورؤساء البعثات العربية والآسيوية والأفريقية والأوروبية والأميركية وممثلي المنظمات الدولية المعتمدين بالسودان . وألقى سعادة السفير الشيخ الدكتور سليمان بن سعود الجابري كلمة خلال الاحتفال رفع خلالها إلى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه- التهنئة الخالصة بهذه المناسبة المجيدة داعياً المولى جلّ وعلا أن يعيدها على جلالته أعواما عديدة وأزمانًا مديدة ويديمه سراجا ونبراسا لعمان الغالية وأهلها الكرام.

وأكد سعادته على أن سياسة عمان الداخلية تقوم على أن الإنسان العماني هو هدف التنمية وغايتها معتمدة في ذلك على مبدأ التدرج المستند على الرؤية المحققة للمصلحة العامة للوطن.
وأوضح أن سياستها الخارجية تقوم على مبدأ عدم التدخل في شؤون الغير كما لا تسمح للغير بالتدخل في شؤونها ، وعلى حفظ الأمن والسلم الدوليين وعلى حل المنازعات الدولية بالوسائل السلمية وجعل الحوار بين الأطراف هدفًا أسمى وغاية نبيلة من أجل السلام والوئام.
كما ألقى ممثل فخامة الرئيس السوداني معالي الوزير عبداللطيف أحمد محمد العجيمي كلمة نقل خلالها تهاني فخامة رئيس الجمهورية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه- وللشعب العماني بهذه المناسبة المجيدة .
وأكد أن الاحتفال بالعيد الوطني السابع والأربعين هو احتفال بالتاريخ الراسخ الجذور والحضارة العريقة والدور الحيوي الذي قدمه إنسان السلطنة على مر الحقب التاريخية بحكم الموقع الاستراتيجي الذي تتمتع به السلطنة .
وقال إن الاحتفال بهذه المناسبة هو احتفال بقيم المودة والإخاء والصدق والحكمة التي اتسمت بها السلطنة خلال مسيرتها المديدة والمباركة تحت قيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم .

إلى الأعلى