الإثنين 24 سبتمبر 2018 م - ١٤ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن: الأمم المتحدة تقول إن طفلا يموت كل 10 دقائق بسبب سوء التغذية
اليمن: الأمم المتحدة تقول إن طفلا يموت كل 10 دقائق بسبب سوء التغذية

اليمن: الأمم المتحدة تقول إن طفلا يموت كل 10 دقائق بسبب سوء التغذية

صنعاء ـ وكالات:
حذر مسؤول رفيع المستوى بالأمم المتحدة أمس من دخول المساعدات الانسانية لليمن بالشكل الحالي ليس كافيا، ، مشيرا إلى أن الاطفال هم أكثر من يدفع الثمن. ووفقاً للأمم المتحدة، يموت طفل كل 10 دقائق في اليمن بسبب الأمراض المعدية أو سوء التغذية. على صعيد متصل أعلن برنامج الأغذية العالمي امس الاثنين وصول أول باخرة تابعة للبرنامج إلى ميناء الصليف اليمني منذ اغلاقه من قبل التحالف العربي قبل ثلاثة أسابيع. وقال البرنامج ، في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن الباخرة التابعة للبرنامج رست امس في ميناء الصليف ، بمحافظة الحديدة / 226 كم غرب صنعاء ، وهي محملة بمساعدات غذائية وإنسانية منقذة للحياة”. ويوم امس الأول الأحد ، وصلت أول باخرة تجارية إلى ميناء الحديدة، تحمل 5700 طن من القمح، وهي أول سفينة تصل إلى الميناء منذ إعلان التحالف العربي الإغلاق المؤقت لميناءي الحديدة والصليف قبل ثلاثة أسابيع. وكانت قيادة التحالف العربي ، أعلنت الأربعاء الماضي، السماح بفتح ميناءى الحديدة والصليف، ومطار صنعاء الدولي لاستقبال المساعدات الإغاثية والإنسانية، بعد أن أغلقت المنافذ البرية والبحرية والجوية في السادس من مطلع الشهر الجاري، “لمنع دخول الأسلحة إلى الحوثيين من إيران”. على صعيد اخر قتل ثلاثة من مسلحي تنظيم القاعدة في وسط اليمن بغارة نفذتها طائرة من دون طيار يرجح انها اميركية، بحسب ما افاد الاثنين مصدر امني يمني غداة مقتل سبعة أعضاء آخرين في التنظيم المتطرف بغارة مماثلة. وقال مسؤول حكومي محلي في البيضاء (وسط) لوكالة الصحافة الفرنسية ان الغارة استهدفت في وقت متأخر من مساء الاحد سيارة تابعة للتنظيم “اثناء مرورها على طريق فرعي” في احدى مناطق المحافظة، ما ادى الى مقتل من كانوا على متنها وهم “ثلاثة عناصر في تنظيم القاعدة”. وليل السبت، قتل سبعة عناصر في تنظيم القاعدة بغارة مماثلة استهدفت ثلاث سيارات تابعة للتنظيم في محافظة شبوة الجنوبية. وينتشر مسلحو تنظيم القاعدة في اليمن منذ عقدين، واغتنموا الفوضى الناجمة عن الحرب لتعزيز مواقعهم خلال السنوات الأخيرة خصوصا في جنوب البلاد. وتعتبر واشنطن “قاعدة الجهاد في جزيرة العرب” أخطر فروع تنظيم القاعدة في العالم، وتبدي قلقها ازاء تعزيز التنظيم نفوذه مستفيدا من الفوضى الناجمة عن النزاع المسلح في اليمن، وتخشى من هجمات لتنظيم القاعدة على الاراضي الأميركية. وكثفت الولايات المتحدة منذ تسلم دونالد ترامب الرئاسة في يناير، ضرباتها ضد التنظيم. على صعيد اخر قالت ما يسمى برابطة امهات المختطفين اليمنيين امس الاثنين إن ما يقارب “372″ مختطفا من أبناء عضواتها يعانون من الأمراض المختلفة جراء احتجازهم لأكثر من عامين في سجون جماعة أنصار الله. وأضافت الرابطة ، في بيان أطلعت وكالة الانباء الالمانية (د ب أ)، على نسخة منه، أن” بعض المختطفين أصيبوا بالجنون وبالجلطات والإصابات الشديدة في العمود الفقري وأمراض الكلى، ناهيك عن أمراض سوء التغذية والأمراض الجلدية”. وطالبت رابطة أمهات المختطفين اللجنة الدولية للصليب الاحمر بسرعة زيارة السجون وتمكين أبناء عضواتها من حقوقهم الإنسانية الطبيعية، والعمل على انقاذهم.

إلى الأعلى