الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م - ١٦ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / خالد صومار يبحث عن منصة التتويج في رالي الفجيرة والقاسمي جاهز للمنافسة على المراكز الأولى
خالد صومار يبحث عن منصة التتويج في رالي الفجيرة والقاسمي جاهز للمنافسة على المراكز الأولى

خالد صومار يبحث عن منصة التتويج في رالي الفجيرة والقاسمي جاهز للمنافسة على المراكز الأولى

يقام غداً في إمارة الفجيرة وبمشاركة 26 متسابقا

تنطلق يوم غد الجمعة في إمارة الفجيرة بدولة الإمارات العربية المتحدة الجولة الأخيرة لبطولة الإمارات للراليات بمشاركة عدد من المتسابقين المحليين والخليجيين ، وتشهد الجولة أيضاً مشاركة المتسابق المخضرم خالد صومار ومساعده عيسى الوردي بالإضافه إلى تواجد المتسابق حامد القاسمي ومساعده محمد المزروعي ضمن المنافسين، حيث يتصدر البطولة ضمن الفئة “ن” المتسابق الشيخ محمد عبدالله القاسمي من دولة الإمارات العربية المتحدة برصيد 75 نقطة ، فيما يدخل السائق العماني خالد صومار وهو بالمركز الثاني في الترتيب العام للفئة التجارية “ن” برصيد 66 نقطة، أما المتسابق الآخر حامد القاسمي (لوب) فهو يبحث عن إضافة نقاط جديدة لرصيده الحالي البالغ 56 نقطة وهو بالمرتبة الثالثة في البطولة.
تنافس قوي:
المخضرم خالد صومار كان في صدارة ترتيب المتسابقين بعد نهاية الجولة الثالثة بعد حلوله في المرتبة الرابعة في ترتيب المتسابقين في الجولة الماضية التي جرت في مدينة الذيد بإمارة الشارقة أدى ذلك إلى تراجعه للمركز الثاني في الترتيب العام بعد حصوله على المركز الرابع في رالي الذيد عقب تأخره كثيرا نتيجة لوجود خلل في مضخة الوقود بالسيارة ليفقد الصدارة لصالح الشيخ محمد القاسمي منافسه المباشر في الرالي.
ورغم المشاكل التي واجهها المتسابق حامد القاسمي قبل انطلاق الجولة الماضية ومنها عدم جاهزية السيارة في الوقت المحدد ، لكنه تمكن من المشاركة في الرالي في اللحظات الأخيرة وقبل انطلاقته بساعات، حيث حل في المرتبة الثالثة مع نهاية السباق خلف الشيخ محمد القاسمي رافعاً رصيده الى 56 نقطة ومتخلفا بفارق 10 نقاط عن المتسابق خالد صومار صاحب المركز الثاني وبفارق 19 نقطة عن متصدر البطولة.
المراحل :
الجولة الخامسة الأخيرة من بطولة الامارات للراليات التي ستجرى في إمارة الفجيرة تنقسم إلى ثلاثة مراحل وهي مرحلة السد لمسافة خمسة كيلوامترات ونصف ومرحلة اصفى ولمسافه حوالي تسعة كيلومترات ومرحلة شوكة ولمسافة حوالي خمسة عشر كيلو مترا،حيث ستتم إعادة هذه المراحل مرتين تفصلها فترة صيانة واحدة في منطقة الكورنيش في الفجيرة ويتم عقب انتهاء المراحل إقامة حفل تكريم المتسابقين الفائزين بالرالي في نفس المنطقة.
صومار متفائل :
بعد تراجعه في الجولة الماضية للمركز الرابع في الفئة أكد المتسابق المخضرم خالد صومار بأنه جاهز للمنافسة على لقب الجولة رغم معاناته من بعض المشاكل في السيارة بسبب قدمها وحاجتها إلى تغيير الكثير من القطع الفنية حتى تكون جاهزة للمنافسة بالصورة المثالية ، ومع ذلك فإن صومار متفائل حيث قال” سأحاول بذل قصارى جهدي أكون ضمن المنافسين على لقب الجولة أو البطولة عامة ، لكن كما يعلم الجميع فإن الظروف المالية لا تساعدنا لتغيير كل القطع بالسيارة وأشكر شركة تاركت التي ساعدتني حسب استطاعتها على دعم مشاركتي في رالي الامارات وبقية المشاركات.
تكاليف عالية:
أما المتسابق حامد القاسمي فقد وصف الاستعدادات بأنها غير كافية بسبب غياب الدعم ومعاناته من الغياب التام لعنصر الرعاية وأنه يتحمل جميع تكاليف المشاركة من حسابه الخاص مما أثر على نوعية المشاركة والمنافسة ، ومع ذلك تجده دائما متواجدا في جميع الراليات بدولة الامارات العربية المتحدة والسلطنة أيضا.
وأوضح قائلا ” لا أود التحدث عن مسألة الدعم كثيراً، فلقد أثرت الموضوع في كل المناسبات ولكن لا حياة لمن تنادي فلا أحد يقدم لنا الرعاية والدعم وإنه مفقود تماماً ، ولكن حبنا للرياضة وتمثيل السلطنة أكبر من ذلك بكثير وأتمنى نجاح الرالي ووصول الجميع بسلام مع خط النهاية وأسعى للفوز بأحد مراكز المقدمة”.

إلى الأعلى