الإثنين 11 ديسمبر 2017 م - ٢٢ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / انطلاق منافسات بطولة عمان فايبر أوبتك الدولية لكرة الطاولة بمشاركة 100 لاعب من 20 دولة
انطلاق منافسات بطولة عمان فايبر أوبتك الدولية لكرة الطاولة بمشاركة 100 لاعب من 20 دولة

انطلاق منافسات بطولة عمان فايبر أوبتك الدولية لكرة الطاولة بمشاركة 100 لاعب من 20 دولة

انطلقت مساء أمس الخميس منافسات بطولة عمان فايبر أوبتك الدولية لكرة الطاولة والتي تنظمها اللجنة العمانية لكرة الطاولة بالتعاون مع الشركة العمانية للألياف البصرية خلال الفترة من 7-11 من ديسمبر المقبل بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، وسط مشاركة واسعة من اللاعبين، حيث بلغ عدد المسجلين للبطولة أكثر من 100 لاعب يمثلون 20 دولة هي الأردن والعراق وأوكرانيا وايطاليا وباكستان والبحرين وبولندا وبيلاروسيا والتشيك ورومانيا والسعودية وسلوفينيا والسودان وسوريا وصربيا والفلبين ولبنان ومصر ونيجيريا والهند بالإضافة إلى السلطنة.
وأجريت صباح أمس القرعة الخاصة بالبطولة بحضور سجاد اللواتي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة وأدهم عاشور مدير البطولة ومحمد بسيوني الحكم العام للبطولة واللاعبين المشاركين، حيث تم اعتماد التصنيف الخاص باللاعبين الدوليين لشهر نوفمبر الماضي من العام الحالي، بينما تم توزيع اللاعبين غير المصنفين على المجموعات مع عدم امكانية تواجد لاعبين من ذات الدولة في مجموعة واحدة، وتم اقرار نظام البطولة بدور المجموعات وبنحو 30 مجموعة تقريبا على أن يتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور الثاني والذي سيقام بنظام خروج المغلوب.
وجاءت نتائج القرعة متكافئة حيث تم وضع اللاعبين المصنفين مع باقي اللاعبين غير المصنفين في فرصة لمنح فرص أكبر للاعبين المصنفين للالتقاء في الأدوار المقبلة، وضمت المجموعة الأولى كو لي وأنور البلوشي وعبدالرحمن العرفي بينما ضمت المجموعة الثانية الكسندر كازو وماجد الشيباني وساشين هيمانت.

جوائز مالية قيمة

رصدت اللجنة المنظمة للبطولة جوائز مالية قيمة للفائزين وجميع المتأهلين إلى دور الـ 32، وهي كالآتي: سيحصل الفائز بالمركز الأول على مبلغ مالي وقدره 7 آلاف دولار أميركي بينما يحصل صاحب المركز الثاني على مبلغ مالي وقدره 5 آلاف دولار أميركي فيما يحصل صاحب المركز الثالث على مبلغ مالي وقدره 3 آلاف دولار اميركي، وسيحصل صاحب المركز الرابع على مبلغ مالي وقدره 1500 دولار اميركي، ويحصل أصحاب المراكز من الخامس إلى الثامن على مبلغ مالي وقدره 1000 دولار اميركي، اما أصحاب المراكز من التاسع وحتى السادس عشر سيحصلون على مبلغ مالي وقدره 500 دولار اميركي، اما أصحاب المراكز من السابع عشر وحتى الثاني والثلاثين فسيحصلون على مبلغ مالي وقدره 200 دولار اميركي.

تجهيزات عالية

قامت اللجنة المنظمة للبطولة بتوفير جملة من الخدمات والتسهيلات من أجل انجاح البطولة، حيث تم توفير نحو 8 طاولات من نوعية ستاج في الصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر لإقامة المنافسات فيها في وقت واحد، إلى جانب تخصيص عدد من الطاولات لإجراء عمليات التدريب للاعبين قبل الدخول في خوض المنافسات الرسمية، ونوهت اللجنة المنظمة لكافة اللاعبين ضرورة التعاون مع الأطقم التحكيمية عبر التواجد في الوقت المحدد لكل لاعب وموعد اقامة مباراته مع ضرورة تحلي كافة اللاعبين بالروح الرياضية العالية من أجل انجاح منافسات البطولة.
كما قامت اللجنة المنظمة بتوفير شاشة تلفزيونية كبيرة في الصالة الرئيسية بهدف ابراز كافة النتائج وبعض اللقطات المباشرة إلى جانب استعراض جداول المباريات ومواعيدها، كما تم تزويد الصالة بأنظمة الصوت والضوء لإعطاء اثارة وحماس لدى اللاعبين والجماهير، ونجحت عبر الاستضافة الأخيرة للبطولة العربية لكرة الطاولة والتي أقيمت في شهر أغسطس الماضي، وأبرزت البطولة العربية عددا من الكوادر العمانية في كافة المجالات وقدرتها على استضافة البطولات الدولية الكبيرة وبتواجد عدد كبير من اللاعبين، ومن اجل تشجيع الجماهير للحضور والمؤازرة فقد رصدت اللجنة جوائز قيمة عبارة عن (٥) تذاكر سفر مقدمة من العربية للطيران يختار الفائز جهة السفر التي يرغب السفر إليها.

حلقة عمل خاصة للحكام

أقيم على هامش بطولة فايبر أوبتك الدولية لكرة الطاولة حلقة خاصة للحكام الدوليين وحكام الدرجة الأولى المشاركين في ادارة منافسات البطولة، حيث حاضر في هذه الحلقة المحاضر محمد بسيوني الحكم العام للبطولة وأحد الحكام المعتمدين بالاتحاد الدولي لكرة الطاولة وعضو لجنة التحكيم بالاتحاد، وشهدت الحلقة مشاركة أكثر من 15 حكما عمانيا منهم ست حكام دوليين بالإضافة إلى حكام الدرجة الأولى.
واستهل الحكم الدولي محمد بسيوني حديثه بإشادة كبيرة بالمستويات التي ظهر بها الحكام في البطولة العربية التي استضافتها السلطنة أغسطس الماضي، مضيفا أن الحكام العمانيين تميزوا بتقديم بطولة كبيرة وأثبتوا جدارتهم بإدارة المنافسات على مستوى عال داعيا جميع الحكام إلى الاستمرارية في الاطلاع على مستجدات اللعبة من الجانب التحكيمي بهدف الارتقاء بمستويات الحكام.
بعدها تطرق الحكم محمد بسيوني بالحديث عن مجموعة من التنبيهات المهمة للحكام عن البطولة، حيث ذكر أن هذه البطولة تختلف عن البطولات الأخرى كون أنها تندرج ضمن البطولات الدولية المفتوحة والتي يشارك فيها اللاعب بنفسه مع تحمله لكافة التكاليف والبطولة تشهد مشاركة عدد جيد من اللاعبين المصنفين دوليا والذين سيسعون بكل تأكيد إلى الظهور بمستوى جيد من أجل الحصول على نتائج متقدمة، منوها أنه من المهم بأن يكون الحكام على قدر عال من المسؤولية والتركيز الجيد طوال فترات المنافسات وعدم ارتكاب الأخطاء خصوصا في اللحظات الفاصلة بالأشواط والتي قد ترجح كفة لاعب على حساب لاعب آخر بسبب خطأ تحكيمي.
وأشار الحكم العام للبطولة محمد بسيوني إلى أن هناك عددا من المستجدات التي طرأت على لجنة الحكام التابعة للاتحاد الدولي لكرة الطاولة، حيث ذكر أن الاتحاد قد اعتمد نظاما جديدا للبطولات الدولية وهي اعتماد حكم واحد للأدوار التمهيدية واعتماد حكمين للأدوار النهائية، مشيرا إلى أن هذا القرار أتى بهدف تقليل المصاريف المالية وتم تطبيق هذه القرارات ببطولتي شرم الشيخ وبطولة النمسا الدولية كمرحلة أولى.
من جانبه أوضح محمد الجساسي عضو اللجنة العمانية لكرة الطاولة ورئيس لجنة الحكام بأن اللجنة العمانية لكرة الطاولة تسعى جاهدة إلى تقديم كافة المستجدات التي تطرأ على اللعبة من حيث الجوانب التحكيمية على كافة الحكام المنتسبين للجنة، إلى جانب عمل اللجنة على إكساب الحكام إلى المزيد من الخبرات والمعارف والمهارات الجديدة، وذكر الجساسي أن حكام السلطنة الدوليين وحكام الدرجة الأولى أثبتوا جدارتهم في المرحلة الماضية عبر تقديمهم مستويات تحكيمية جيدة في مختلف البطولات المحلية والدولية ومنها المستوى الجيد الذي ظهر به الحكام والحكمات في البطولة العربية التي استضافتها السلطنة في شهر أغسطس الماضي، وذكر محمد الجساسي ان اللجنة تسعى إلى زيادة الحكام العمانيين الحاصلين على الشارة الدولية حيث سيتم اخضاع العديد من الحكام للاختبارات الخاصة لنيل الشارة الدولية والتي من المقرر بأن تنعقد في شهر مارس المقبل وهنا أود ان أنوه على كافة الحكام بضرورة تكثيف المتابعة للمستجدات التي تطرأ على اللعبة سواء من موقع الاتحاد الدولي لكرة الطاولة أو الاستفادة عبر تواجد الحكم الدولي محمد بسيوني وهو احد الحكام ذوي الخبرة في هذا المجال بالسلطنة عبر تواجده كحكم عام للبطولة.

إلى الأعلى