الإثنين 11 ديسمبر 2017 م - ٢٢ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / السلطنة : القرار لا قيمة له
السلطنة : القرار لا قيمة له

السلطنة : القرار لا قيمة له

مسقط ـ عواصم ـ وكالات :
تعبر سلطنة عمان عن أسفها الشديد للقرار الذي أصدره الرئيس الأميركي دونالد ترامب حول القدس.وتؤكد سلطنة عمان على أن مثل هكذا قرار لا قيمة له، وأن هذه المسائل يجب أن تترك للأطراف الفلسطينية والإسرائيلية للتفاوض عليها في إطار مفاوضات الحل النهائي. كما تدعو سلطنة عمان المجتمع الدولي إلى ضرورة الالتزام بأحكام القانون الدولي وعدم اتخاذ أية قرارات أو إجراءات أو تدابير تتعارض مع قرارات الشرعية الدولية ، لا سيما قرار مجلس الأمن رقم (242) الذي يؤكد على أن الأراضي التي احتلتها إسرائيل بعد 5 يونيو 1967 م ، بأنها أراضٍ محتلة. ويأتي بيان السلطنة قبل انعقاد جلسة طارئة بمجلس الأمن اليوم الجمعة بناءً على طلب تقدمت به عدد من الدول الأعضاء بعد إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب اعترافه بمدينة القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل وإعلانه عن نقل سفارة بلاده في تل أبيب إليها. من ناحيتها أعلنت روسيا أمس الخميس، أنها تعترف بـ’القدس الغربية’ عاصمة لاسرائيل والقدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية،فيما اعلن الاتحاد الأوروبي ان القدس يجب أن تكون عاصمة لكل من اسرائيل وفلسطين. وأكدت فيديريكا موجريني ـ ممثلة الاتحاد الاوروبي للشئون الخارجية ـ في اتصال مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن موقف الاتحاد الأوروبي من القضية الفلسطينية ثابت، ولن يتغير. وأشارت موجريني في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء التركية (الأناضول)، إلى أن الحل الوحيد للسلام الدائم، هو الحل الذي يضمن الأمن الخاص بالفلسطينيين والإسرائيليين. وقالت إنها “أعطت ضمانات للرئيس الفلسطيني بأن الاتحاد الأوروبي لم يغير موقفه، الذي يرى ضرورة التوصل لحل ثنائي بين الفلسطينيين والإسرائيليين، بحيث تكون القدس عاصمة للدولتين”. وعلى صعيد اخر انضمت جمهورية التشيك، إلى الولايات المتحدة الأميركية وإعلان الرئيس، دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل، إلا أن وزير الخارجية التشيكي صرح أيضا أن بلاده تعتبر المدينة “عاصمة للدولة الفلسطينية المستقبلية أيضا،” على حد تعبيره. وحول نقل سفارة التشيك من تل أبيب إلى القدس، أوضح الوزير التشيكي في البيان إن ذلك سيحصل “فقط بالاستناد على نتائج المفاوضات مع الشركاء الرئيسيين” في المنطقة وفي العالم.

إلى الأعلى