الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م - ٣ ربيع الثانيI ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / استعراض 10 بحوث في المجالات التربوية والاجتماعية والصحية والتقنية بجامعة السلطان قابوس
استعراض 10 بحوث في المجالات التربوية والاجتماعية والصحية والتقنية بجامعة السلطان قابوس

استعراض 10 بحوث في المجالات التربوية والاجتماعية والصحية والتقنية بجامعة السلطان قابوس

نظمت جامعة السلطان قابوس أمس ملتقى بحوث المنح الداخلية في نسخته الثانية في إطار الجهود المبذولة لتطوير منظومة البحث العلمي بالسلطنة، وتعزيز ثقافته وبناء القدرات البحثية والعلمية.
واستعرض الملتقى الذي رعاه صاحب السمو السيد الدكتور فهد بن الجلندى آل سعيد الأمين العام المساعد لتنمية الابتكار بمجلس البحث العلمي 10 بحوث متنوعة تم تمويلها من نظام المنح الداخلية بالجامعة ومتنوعة في مجالاتها بين التربوية والاجتماعية والصحية والتقنية .. وغيرها.
وقدّم الأستاذ الدكتور عبدالله بن خميس أمبوسعيدي عميد الدراسات العليا وأستاذ بكلية التربية، قسم المناهج والتدريس، عرضاً موجزاً حول المشروع البحثي “استقصاء صورة المعلم العماني لدى فئات من المجتمع في ضوء بعض المتغيرات” والذي أشارت أبرز نتائجه إلى أن كل من المعلمين وأفراد المجتمع يقدرون مهنة التعليم بشكل عالٍ، وأن للمعلم أدوار مهمة جداً في المجتمع، ويرى الطلبة أن المعلم العماني يمتلك السمات الشخصية للمعلم بدرجة عالية والكفايات المهنية بدرجة متوسطة.
وفي المجال التربوي أيضاً قدّم الدكتور أحمد محمد حسن أستاذ بكلية التربية، قسم علم النفس، بحثه حول “الحاجات التعليمية لطلبة جامعة السلطان قابوس في ضوء نوع الكلية والمرحلة الدراسية” والذي خلصت أبرز نتائجه إلى وجود حاجات تعليمية يفضلها طلبة الجامعة فيما يتصل بالجوانب التعليمية والإدارية موضوع البحث والتي تتمثل في (المقررات الدراسية، أساليب التعلم، الممارسات الإدارية، البيئة التعليمية، عملية التقييم، التقنيات الحديثة، والهيئة التدريسية)، كما اتضح من النتائج أن هناك حاجات تعليمية نالت أعلى تفضيل لدى أفراد العينة وأخرى أقل تفضيلاً لديهم.
وفي المجال الاجتماعي قدّم الأستاذ الدكتور منير عبد الله كرادشة باحث بمركز البحوث الإنسانية، المشروع البحثي حول “اتجاهات المجتمع العماني نحو بعض أنماط المهن المرغوبة للمرأة: دراسة ميدانية على عينة من المجتمع العماني”، وتطرق إلى ذكر بعض النتائج التي توصلت إليها الدراسة من بينها هو أن عملية الاختيار المهني لا تمثل تصورًا بنائيًا أحاديًا، إنما تمثل تصورًا مركبًا يتضمن أثر طائفة مختلفة من العوامل المتداخلة، بسبب زيادة مستويات تعقيد وتركيب المجتمع العماني وزيادة مظاهر التباين والاختلاف في خلفيات أفراده وخصائصهم.
أما في المجال الصحي فاستعرضت الدكتورة شادية بنت محمد البهلانية من كلية الطب والعلوم الصحية، قسم العلوم الصحية المساندة، دراسة حول “المقاومة الكيماوية لسرطان الثدي: دور كالبين 1 في السيسبلاتين الناجم عن موت خلايا المبرمج” وفي السياق الصحي أيضا، استعرض الدكتور جيرالد ماتوا أماندو من كلية التمريض، قسم أساسيات التمريض والإدارة، أبرز ما توصل إليه بحثه حول “خبرات ومنظور المدربين السريريين فيما يتعلق بالتدريب السريري لطلبة التمريض في المرحلة الأخيرة قبل التخرج: مستشفى جامعه السلطان قابوس”، وفي المجال التقني، استعرضت الدكتورة كاملة بنت علي البوسعيدية من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، قسم نظم المعلومات، المشروع البحثي حول “تعزيز التحول العماني إلى اقتصاد المعرفة من خلال تقنيات المعلومات والاتصالات” والذي خلص إلى أن مؤشرات تقنيات المعلومات والاتصالات (المشتركين في الهواتف الخلوية لكل 100 من السكان، والمشتركين المتنقلين الثابتين لكل 100 من السكان) لها تأثير إيجابي كبير على ركائز اقتصاد المعرفة (التعليم والابتكار والاقتصاد) في السلطنة.
ويمكن لهذه النتائج أن تساعد في التوجيه بشأن استغلال تقنيات المعلومات والاتصالات واستثمارها لتحقيق القيمة الاقتصادية في السلطنة، ودول مجلس التعاون الخليجي والبلدان النامية الأخرى، وتعزيز اقتصادها المعرفي العام وأركانه.
ومن المشاريع البحثية التي تم تسليط الضوء عليها في الملتقى أيضا هو “التخفيف من الضوضاء الكهرومغناطيسية الناتجة من التغيير في التيار الكهربائي بدوائر الأجهزة الإلكترونية والمعالجات الرقمية باستخدام تقنية المواد الهندسية الاصطناعية ومحاكاتها” للدكتور محمد بن مانع بيت سويلم من كلية الهندسة، قسم هندسة الكهرباء والحاسب الآلي.
ومن البحوث التي استعرضت في هذا الملتقى أيضاً “تصنيع بوليمرات طبيعية مستجيبة للتغير في درجة حموضة المحيط” للدكتور عبد المنعم من كلية العلوم، قسم الكيمياء.
كما قدم الباحث في مشروع “تقييم مخاطر الجسيمات النانوية المعدنية في النظم البيئية العمانية للمياه العذبة” للدكتور مايكل جيمس باري من كلية العلوم، قسم الأحياء.
واستعرض الدكتور راشد بن عبدالله اليحيائي عميد كلية العلوم الزراعية والبحرية المشروع البحثي حول “الزراعة الإيكولوجية لأشجار النخيل في عمان” والذي هدف إلى دراسة البيئة الزراعية لنظم الزراعة التقليدية وخاصة تلك المتعلقة بنخيل التمر والفاكهة وغيرها من النباتات.

إلى الأعلى