الأحد 21 يناير 2018 م - ٣ جمادي الأولي١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / ميتسوي اليابانية تقدم دعما للجمعية العمانية للمعوقين لتمويل شراء الأجهزة التعويضية لذوي الإعاقة الحركية
ميتسوي اليابانية تقدم دعما للجمعية العمانية للمعوقين لتمويل شراء الأجهزة التعويضية لذوي الإعاقة الحركية

ميتسوي اليابانية تقدم دعما للجمعية العمانية للمعوقين لتمويل شراء الأجهزة التعويضية لذوي الإعاقة الحركية

تغطية : جميلة الجهورية
قدمت شركة ميتسوي إي آند بي ميدل إيست بي في اليابانية دعما ماليا لصالح الجمعية العمانية للمعوقين يقدر بـ 96 ألف ريال عماني وذلك لتمويل شراء أجهزة تعويضية ومعينة لـ 350 حالة مستفيدة من ذوي الإعاقة الحركية.
ويأتي هذا الدعم كتعزيز للشراكة والمسؤولية الإجتماعية ،التي أفصحت عنها اتفاقية التمويل التي تم توقيعها ظهر أمس بديوان عام وزارة التنمية الاجتماعية برعاية معالي الشيخ محمد بن سعيد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية.
وعقب التوقيع على الاتفاقية أكد معالي وزير التنمية الاجتماعية أن توقيع هذه الاتفاقية يعكس حجم التعاون القائم بين شركة ميتسوي اليابانية والجمعية العمانية للمعاقين ، والذي يغطي مجموعة كبيرة من الأجهزة التعويضية للاشخاص ذوي الإعاقة ، والذين بحاجة ماسة لهذه الأجهزة ، التي تقدم بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية والجمعية لخدمة هذه الفئة .
وقال : إن مبادرة الشركة للتوقيع مع الجمعية هي ضمن المبادرات القائمة في إطار المسؤولية الاجتماعية ، وتعتبر هي الاولى التي توقعها شركة ميتسوي ، والتي تشجع الشركات المختلفة وخصوصا العاملة في قطاع النفط والغاز ، للمشاركة مع الجمعيات الأهلية التي تخدم الأشخاص ذوي الاعاقة والعمل معا في تقديم الخدمات اللازمة لهم ، سواء في تسهيل شراء الأجهزة ، أو بناء مراكز تخص هذه الفئة ، وغيرها من الخدمات التعليمية والصحية التي ترتقي لخدمة أشخاص ذوي الإعاقة بالسلطنة .
وأضاف معاليه : وزارة التنمية الاجتماعية تشجع مثل هذه المبادرات ، للدفع بالقطاع الخاص للمشاركة مع القطاع الأهلي لتعزيز الشراكة وتحسين الخدمات المقدمة لأفراد المجتمع العماني.
وقد مثل نجيب بن محمد الحارثي المدير العام ومسؤول التشغيل شركة ميتسوي إي آند بي ميدل إيست بي في اليابانية في توقيع الاتفاقية التي أبرمت يوم أمس مع الجمعية العمانية للمعوقين ومثلها يحيى بن عبدالله العامري رئيس مجلس الإدارة ، والذي شكر شركة ميتسوي لدعمها السخي وتمويلها الجمعية بمبلغ بـ 96 ألف ريال عماني ، وموضحا بأنه سيتم صرف المبلغ في شراء وتمويل الأجهزة التعويضية والمعينة لذوي الإعاقة الحركية والتي يستفيد منها حوالي 350 شخصا من ذوي الإعاقة الحركية.
وقال:أن هذه الشراكة تعد هي الآولى للشركة الممولة في دعم الجمعية،والذي نتمنى أن يستمر هذا العطاء والتواصل الذي يخدم الفئات المستحقة في المجتمع من ذوي الاعاقة الحركية .
وأشار أننا نأمل أن يبادر القطاع الخاص ليحذوا حذو الداعمين لهذه الفئات من المجتمع بعطائهم ، ومسؤوليتهم الإجتماعية ، مؤكدا أن قائمة الإنتظار بها عدد يفوق الألف حالة آخرى.

إلى الأعلى