الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / فريق عُمان للإبحار النسائي يختتم منافسة حامية في البطولات الأوروبية لفئة الجي 80
فريق عُمان للإبحار النسائي يختتم منافسة حامية في البطولات الأوروبية لفئة الجي 80

فريق عُمان للإبحار النسائي يختتم منافسة حامية في البطولات الأوروبية لفئة الجي 80

اختتم طاقم عُمان للإبحار النسائي بطولة الجي 80 الأوروبية التي احتضنت منافساتها الحامية مدينة برشلونة خلال الفترة 28 يونيو وحتى 4 يوليو حيث حاز الفريق المشارك على المرتبة الثانية عشرة من بين 52 مشاركا. وقد أظهر الفريق المكوّن من كلّ من البحّارة رجاء العويسي ونشوى الكندي وابتسام السالمي أداءً عاليا في السباق ما يعدّ ثمرة لبرنامج التدريب الصيفي المكثّف الذي خاضته كلّ من البحّارات بدءا بسباق سبي ويست في إبريل الماضي.
وقد بدأت سباقات برشلونة بسرعة رياح هادئة، ومن ثم ارتفعت لتصل إلى حوالي 25 عقدة ما أثقل الحمل على كافة المتسابقين من بينهم الفريق النسائي.أما يوم الثلاثاء فقد شهد سرعة رياح مضاعفة وصلت إلى 32 عقدة ما حدا بالإدارة المشرفة على السباق إلى إنهائه.
وأعربت ابتسام السالمي التي تشارك في فئة الجي 80 للعام الثاني على التوالي أن أداء الفريق تحسّن بشكل كبير وقد انعكس ذلك على الحصول على المرتبة 22 من بين 65 مشاركا في سباقات جراند بريكسإيكولنافال في فرنسا في يونيو الماضي إضافة إلى الحصول على المرتبة الثالثة في سباقات أسبوع نورماندي. وأشارت السالمية أن مواطن التحسّن شملت التحكّم بسرعة القارب والسارية والتكتيكات ومختلف نواحي الإبحار.
ورغم أن منافسة برشلونة شهدت أغلبية ساحقة للذكور إلا أن فريق الثريا استطاع الحفاظ على المعنويات وكسر حاجز المعتاد بالمواصلة والمثابرة والعمل على تحقيق نتائج ملموسة على أرض الواقع، أما على مستوى التواصل بين أفراد الطاقم فقد أبلى الفريق بلاء حسنا أيضا.
وقد انضمّ للفريق طيلة مشوار التدريب الصيفي البحّارة البريطانية ماري روك التي لها من الباع والخبرة في مجال الإبحار الشيء الكثير ما جعلها إضافة مهمة لتطوير مهارات البحّارات العُمانيات على متن قارب الثريا. وقد أعربت روك أن روح العمل الجماعي النسائي كانت سمة ظاهرة وجلية في المنافسة ما جعل الفريق يصمد لدرجة كبيرة أمام قوة الرياح الشديدة التي شهدتها سباقات برشلونة خلاف التوقّعات. وأضافت أن سباقات البطولات الأوروبية جاءت كخاتمة قوية لهذا للتدريب الصيفي خصوصا مع قوة الأمواج، كما أن نقطة القوة لدى الفريق تكمن في الإبحار مع تيار الرياحما يضاعف من سرعة القارب بشكل أكبر.
وسيكون أمام الفريق بعد برشلونة المشاركة بنهاية الشهر الجاري في سباقات “الماتش ريس” التي ستحتضنها مدينة فيناس في فرنسا قبل التوجّه إلى مدينة كاوس في المملكة المتّحدة للمشاركة في السباق السنوي الذي تنظّمه شركة أبردين لإدارة الأصول والذي ستبحر فيه على قوارب فئة اي بي 20. ويهدف البرنامج الصيفي الذي تنفّذه عُمان للإبحار سنويا إلى صقل ورفع كفاءة البحّارة الشباب العُمانيين والشاباتالعُمانيات بالسعي لتحقيق انتصارات في أكبر السباقات البحرية في أوروبا.

إلى الأعلى