الجمعة 19 أكتوبر 2018 م - ١٠ صفر ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / وزارة الشؤون الرياضية تحتفي بالمجيدين من مراكز المنتخبات الوطنية
وزارة الشؤون الرياضية تحتفي بالمجيدين من مراكز المنتخبات الوطنية

وزارة الشؤون الرياضية تحتفي بالمجيدين من مراكز المنتخبات الوطنية

تغطية ـ زينب الزدجالية:
تصوير / حسين المقبالي
احتفت الأسرة الرياضية يوم امس بتكريم المجيدين المنتسبين لمركز المنتخبات الوطنية و الذين خضعوا لجملة من الاختبارات والترشيحات من قبل الاتحادات واللجان الرياضية المنتسبين فيها، وذلك بحضور سعادة الشيخ رشاد بن أحمد الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية و عدد من رؤساء و ممثلي الاتحادات الرياضية بالاضافة الى مديري الدوائر و المختصين بوزارة الشؤون الرياضية ؛ حيث تم التكريم بديوان عام الوزارة .
آلية الاختيار
خضع اللاعبون الذين تم تكريمهم يوم امس لعدد من الاختبارات وفق آلية جديدة تم اعتمادها في المفاضلة بين الرياضيين بواقع المعايير والانجاز الرياضي وتجاوز الاختبارات العلمية والقدرات المرتبطة بعمر اللاعب وامكانية تطوره وعدد من المعايير الأخرى المدرجة في آلية التقييم.
ولقد بذلت في الفترة الماضية جهود كبيرة من قبل فريق المتابعة العلمية بأكاديمية السلطان قابوس لتنمية القدرات الرياضية ودائرة شؤون المنتخبات والاتحادات واللجان الرياضية ، ويتمحور جوهر المشروع التصنيف الرياضي الحالي يضمن التصنيف الرياضيين وقياس الانجاز الذي تم تحقيقه ويعطي حافزا إضافيا للتطور من خلال الارتقاء في سلم التصنيف التي يتضمنها سنويا.
كما أن المشروع الجديد ارتكز على أهمية التنسيق بين مركز المنتخبات الوطنية والاتحادات واللجان الرياضية في سبيل إعداد ومتابعة الخطط والبرامج التدريبية للرياضيين في الاربع السنوات القادمة وهي مدة انتساب الرياضي في هذا المشروع.
كما كانت هناك تقارير متابعة لأداء الرياضيين بشكل ربع سنوي بالإضافة إلى خضوعهم لاختبارات علمية وبدنية نصف سنوية والذي سيتحدد بناء عليها استمرارية الرياضي في المشروع خلال الفترة المحددة له.

اللاعبون المجيدون
هذا وقد تم تكريم الرياضيين الواعدين المنتسبين لبرنامج التصنيف الرياضي بصندوق دعم الأنشطة الرياضية ، ومن الاتحاد العماني لالعاب القوى فقد تم تكريم بركات بن مبارك الحارثي و مزون بنت خلفان العلوى و محمد بن حمدان السليماني و مهند بن حارب العمراني و فاتك بن عبدالغفور بن سنجور بيت جعبوب.
اما من الاتحاد العماني للسباحة فقد قام رئيس الاتحاد العماني للسباحة طه بن سليمان الكشري بتكريم المجيدين في لعبة السباحة و هم : عبدالرحمن بن يحيى الكليبي و عيسى بن سمير العدوي.
اما في رياضة التنس فقد تم تكريم المجيدة فاطمة بنت طالب النبهانية بطلة التنس العمانية و في لعبة الطائرة فقد تم تكريم المجيدين في لعبة كرة الطائرة الشاطئية من قبل نائب رئيس الاتحاد العماني لكرة الطائرة الدكتور محمد بن حمد الشعيلي و اللاعبين هما هيثم بن خلفان الشريقي و أحمد بن خادوم الحوسني ، كما تم تكريم المجيد محمد بن جميل بن تعيب المشايخي من اللجنة البارالمبية في لعبة دفع الجلة ، اما في رياضة رفع الاثقال فقد تم تكريم المجيدون احمد بن سالم الحبسي و مرشد بن محمد العجمي و أسعد بن سلطان البطاشي.
كلمة الرياضيين
و في ختام الحفل ألقى محمد السليماني كلمة تعبر عن عظيم امتنان الرياضيين بهذا التكريم في هذه المناسبة و التي قال فيها: ” بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن زملائي اللاعبين منتسبي مركز المنتخبات الوطنية في مختلف الرياضات، يسرني أن أتقدم لكم بجزيل الشكر والامتنان على رعايتكم واهتمامكم بتقديم الدعم الفني والمعنوي والمادي لنا والذي سيساهم في تكوين اللاعب على المستوى الفني والمهاري وإتاحة الفرصة لنا في تمثيل السلطنة إقليميا وعربيا ودوليا واعتلاء منصات التتويج.
كما أتقدم بجزيل الشكر والتقدير إلى مجالس الاتحادات الرياضية على دعمها اللامحدود وشراكتها مع الوزارة في هذا المشروع .
كما أود أن اتقدم بجزيل الشكر والامتنان لمعالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية على دعمه المستمر ومساندته الدائمة في دعم الرياضة بصفة عامة والرياضيين بصفة خاصة.
وها هي انجازات الرياضة العمانية تتواصل كما أننا نتعهد بمزيد من الإنجازات والإسهامات لنبني معا عمان الحرة تحت ظل قيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – .
ولقد عاهدنا أنفسنا أن نترجم جهودكم معنا بأن نكون خير سفراء لهذا الوطن الغالي.
مكملة لعمل الصندوق
من جانبه أوضح طه الكشري رئيس الاتحاد العماني للسباحة بأن الاعلان اليوم عن أسماء اللاعبين الواعدين المنتسبين لمركز المنتخبات الوطنية هو عمل مكمل للعمل والجهد الذي قام به صندوق دعم الأنشطة الرياضية ووزارة الشؤون الرياضية وعلى رأسهم معالي الشيخ سعد بن محمد السعدي وزير الشؤون الرياضية ، وأضاف الكشري بأن هذه المبادرة الجميلة في هذا الاحتفال الجميل تعتبر دعما وحافزا لمجموعة من اللاعبين أصحاب الانجازات والمتأمل منهم ان يحققوا انجازات مختلفة في السنوات القادمة في مختلفة الالعاب الرياضية، كما أن الاعلان حافز لهم لبذل المزيد من الجهد والعطاء لتحقيق العديد من الانجازات وهو حافز أيضا لغيرهم من أجل تحقيق النتائج الايجابية والجيدة في مختلف مشاركاتهم الدولية والاقليمية.

إلى الأعلى