الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م - ١٦ محرم ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / نجوم من ذهب

نجوم من ذهب

ما أشبه الليلة بالبارحة … وما أشبه (الرزيقي) بـ (الرزيقي) … وما أشبه (الأحمر) الحالي بـ (سامبا الخليج) … بالأمس القريب وفي خليجي 22 بالرياض … الأحمر كان في المركز الأخير بمجموعته برصيد نقطتين بتعادلين أمام الإمارات (سلبا) وأمام العراق (1/1) … ليدخل لقاء الكويت بفرصة واحدة وهي الفوز حتى يصل للمربع الذهبي للبطولة … ليضرب الرزيقي موعدا مع التاريخ بثلاثية تاريخية في شباك الأزرق ويصل مع الأحمر للمربع الذهبي … وبالأمس (الأقرب) ومن مدينة (كيفان) بالعاصمة الكويتية وفي ذات الجولة يعود ذات اللاعب ليضرب موعدا مع التاريخ من جديد وهذه المرة في شباك السعودية بثنائية نظيفة … ليتصدر منتخبنا المجموعة برصيد (6) نقاط … ويقصي (الأخضر) إلى خارج حدود الكويت مبكرا … بينما واصل (سامبا الخليج) مشواره للمربع الذهبي عن جدارة واستحقاق …
شوط أول (مخيف) قدمه الأحمر … كثرت به الأخطاء وتراجعت فيه الطموحات … لكن شوط (المدربين) نجح فيه (فيربيك) عن جدارة واستحقاق … فعاد منتخبنا للمستوى المعهود الذي ظهر عليه في الجولتين الماضيتين من عمر البطولة … فقدم مستوى راقيا صفق له الحضور … وتفنن في الوصول لشباك (عساف) من كافة الجهات … لتأتي الدقيقة (57) بهدف أول عبر عرضية نموذجية من سعد سهيل … فيما لم تمض سوى (20) دقيقة حتى يأتي البديل محمود المشيفري بعرضية نموذجية للرزيقي الذي تعامل معها بلغة الكبار هدفا ثانيا في شباك السعودية يقتل معه طموحات الأخضر ويكبر معه طموح منتخبنا في التواجد بين كبار الخليج الأربعة بكل ثقة واستحقاق …
في المدرجات هناك (مجموعة) رائعة من أبناء عمان … يرفعون صور القائد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ويلفون على أعناقهم أعلام الوطن الغالي … ويرفعون لافتات تحفيزية لمن هم بداخل الميدان … صفقوا كثيرا وهتفوا أكثر وتفننوا في الأهازيج أكثر وأكثر … لأنهم أتوا قاطعين آلاف الكيلو مترات من أجل (لحظة فرح) بحثوا عنها في هذه الأمسية … فساهموا بكل جوارحهم وإمكانياتهم في أن يكونوا جزء من فرحة (وطن) خاصة وأنها جاءت على حساب منتخب يتواجد بين كبار العالم في روسيا 2018م … فحق لنا أن نفخر بمن صفق وهتف وساند الرشيدي ورفاقه في ميدان مواجهة السعودية بالأمس … فشكرا لهم جميعا على ما يقدمونه من جهد كبير في شأن علو سمعة الأحمر في سماء الكرة الخليجية والعربية على حد سواء …
آخر المطاف
فايز الرشيدي … حارس ولد عملاقا … حاز على لقب أفضل حارس مرمى في كأسي العالم العسكرية بدءا من أذربيجان وانتهاء بمسقط … وقبلها أفضل حارس في التصفيات الآسيوية المؤهله لنهائيات كأس العالم العسكرية 2013م … وفي لقاء الكويت (الحاسم) كان الأفضل عن جدارة واستحقاق … هنيئا لنا هذا الرشيدي الطموح …

المحرر

إلى الأعلى