Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

أمين عام شؤون البلاط السلطاني يرعى المسابقة السنوية لفريق الخابورة للرماية التقليدية

l2

برعاية (الوطن) إعلامياً ومشاركة 380 رامياً

زايد الحوسني: المسابقة تأتي بهدف الحفاظ على الموروث الحضاري ونشكر كل الداعمين لانجاحها

سعيد الحوسني: مسابقة الخابورة أسهمت في إنتاج رماة مؤهلين للمنافسة محليا وخارجيا فوز سليمان الدرعي بالمركز الأول في المستوى الفردي وفريق صقور خدل بعبري في إسقاط الأطباق

تغطية ـ علي البادي:
أقيمت صباح أمس في ولاية الخابورة منافسات المسابقة السنوية للرماية التي ينظمها فريق الخابورة للرماية بمشاركة رماة من محافظتي شمال وجنوب الباطنة ومحافظة الظاهرة، وذلك على ميدان القصف للرماية.
رعى الفعالية معالي الشيخ نصر بن حمود الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني بحضور عدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وسعادة الشيخ مهنا بن سيف اللمكي محافظ شمال الباطنة وسعادة الشيخ سليمان بن سالم المحروقي والي الخابورة والشيخ أحمد بن سلطان الحوسني والشيخ سيف بن محمد الحوسني والشيخ خالد بن سلطان الحوسني والشيخ عبدالله بن محمد الحوسني والشيخ أحمد بن محمد الحوسني وعدد من المسؤولين والمشايخ والاهالي بمحافظة شمال الباطنة.
حيث شارك في المسابقة التي أقيمت برعاية (الوطن) إعلاميا نحو 380 رامياً توزعوا بين مسابقة الرماية للمستوى الفردي ببندقية السكتون ومسابقة إسقاط الاطباق على مستوى الفرق، وقد جاءت بداية المسابقة بإعطاء معالي الشيخ راعي الحفل إشارة البدء التي أعطت إعلان الانطلاقة لمنافسات الفرق لإسقاط الاطباق.
* المحافظة على الموروث العماني
وقال الشيخ زايد بن محمد الحوسني الرئيس الفخري لفريق الخابورة للرماية: إن تنظيم هذه المسابقة يأتي إنطلاقاً من الحفاظ على الموروث الحضاري وايمانا بأهمية ترسيخ جذور هذا الموروث الاصيل الممتد عبر العصور، بما في ذلك من مهارات أتقنها العمانيون وسعوا الي تطويرها منذ القدم وربّوا الأجيال على إحترافها نظراً لما تمثله من معانٍ للرجولة والشجاعة والتاريخ لا سيما مهارة الرماية التي أولاها فريق الخابورة جلّ اهتمامه ولعل خير برهان على ذلك هذه المسابقة التي تقام بشكل سنوي وتتضمن الرماية الفردية بالبندقية التقليدية السكتون ورماية إسقاط الاطباق على مستوى الفرق والتي شارك بها هذا العام نحو 380 رامياً من محافظات شمال وجنوب الباطنة والظاهرة الذين نقدم لهم الشكر لمساهمتهم في إنجاح المسابقة.
* دعم القطاع الخاص
وأضاف الشيخ زايد الحوسني: في هذا الشأن نناشد الشركات ذات الثقل الاقتصادي في الولاية الي المساهمة بجانب الشركات والمؤسسات التي تساهم سنويا لإنجاح إقامة هذه المسابقة التي تنمو وتتطور عاماً بعد عام وساهمت كثيراً في المحافظة على هذا الموروث الشعبي الاصيل والذي نستمد العناية به من الاهتمام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وفي ذلك نغتنم هذه الفرصة لنقدم الشكر والتقدير لكل المساهمين في إقامة وإنجاح هذه المسابقة وللاهالي والاباء وشكر خاص لكل من وزارة الشؤون الرياضية وحصون وادي الحواسنة السياحية والأرز للمشاريع المتكاملة ومطبعة الخابورة وجريدة (الوطن) .. وغيرها من المؤسسات الحكومية والخاصة الأخرى.
تأهيل الرماة
من جانبه قال سعيد بن خميس الحوسني رئيس فريق الخابورة الرماية: إن الفريق إعتاد على تنظيم هذه المسابقة بشكل سنوي على مختلف المستويات، وقد شارك في مسابقة هذا العام محافظات شمال وجنوب الباطنة والظاهره بهدف إتاحة الفرصة بمشاركة اكبر عدد ممكن من الرماة على مختلف مستوياتهم.
وأضاف: إن مسابقة الرماية تمثل أحد الركائز المهمة للموروث العماني الأصيل الذي يحظى باهتمام رسمي كبير، وفي هذا الإطار تسعى إدارة فريق الخابورة للرماية الى المساهمة في المحافظة على هذه الرياضة التاريخية سواء من خلال التدريبات أو المسابقات التي بلا شك تنتج رماة مؤهلين للمنافسة محلياً وخارجياً.
إشتمل برنامج الحفل على تقديم الفنون الحماسية والقصائد الشعرية، كما تم على هامش الحفل افتتاح المعرض التراثي التي تضمن العديد من المقتنيات الأثرية التي استخدمها الإنسان العماني منذ القدم في شتى مجالات الحياة.
* نتائج المسابقة
وقد جاءت نتائج مسابقة الرماية بالنسبة للمستوى الفردي ببندقية السكتون التقليدية بفوز سليمان بن سالم الدرعي من ولاية عبري بالمركز الأول بعدد 99 علامة، وجاء في المركز الثاني سعيد بن راشد المقبالي من ولاية صحار بعدد 98 علامة، وجاء في المركز الثالث سيف بن جمعه الكاسبي من ولاية بركاء بعدد 97 علامة، فيما جاء في المركز الرابع سيف بن جميل السعدي من ولاية السويق، وفي المركز الخامس سالم بن هويشل الدرعي من ولاية عبري، وجاء في المركز السادس وليد بن خلف الحوسني من ولاية الخابورة وجاء في المركز السابع سعيد بن سليم البادي من ولاية صحار، وفي المركز الثامن يونس بن سالم الحضرمي من ولاية نخل، وجاء في المركز التاسع أحمد بن سعيد المعمري من ولاية صحم، وفي المركز العاشر خميس بن أحمد الدرعي من ولاية عبري.
أما بالنسبة لمسابقة إسقاط الاطباق فقد جاء في المركز الأول فريق صقور خدل من ولاية عبري، بينما حصل على المركز الثاني فريق نخل شاذون من ولاية نخل.
وفي ختام الحفل قام معالي الشيخ نصر بن حمود الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني راعي المناسبة بتكريم الفائزين والمساهمين ولجان التنظيم في المسابقة.


تاريخ النشر: 31 ديسمبر,2017

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/235485

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014