الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / حيا للمياه تسند أعمال الحزمة الثالثة والرابعة من مشروع شبكات الصرف الصحي بولاية العامرات
حيا للمياه تسند أعمال الحزمة الثالثة والرابعة من مشروع شبكات الصرف الصحي بولاية العامرات

حيا للمياه تسند أعمال الحزمة الثالثة والرابعة من مشروع شبكات الصرف الصحي بولاية العامرات

بتكلفة أكثر من 38 مليون ريال عماني
وقعت الشركة العمانية لخدمات الصرف الصحي (حيا للمياه)، على عقود أعمال الحزمة الثالثة والرابعة من مشروع شبكات الصرف الصحي لولاية العامرات (A3, A4) تضمنت تلك العقود إنشاء شبكات للصرف الصحي والمياه المعالجة في المنطقة الشمالية والشرقية من ولاية العامرات.
وقد تم التوقيع في حفل رسمي أقيم صباح يوم الخميس الماضي وذلك بالمبنى الرئيسي لبلدية مسقط وقع الاتفاقيات نيابة عن الشركة معالي المهندس محسن بن محمد الشيخ رئيس مجلس إدارة حيا للمياه بينما وقعها من جانب الشركات المنفذة مدراؤها العامون حضر حفل التوقيع المهندس حسين بن حسن عبدالحسين الرئيس التنفيذي لحيا للمياه وبعض أعضاء الإدارة التنفيذية للشركة إضافة إلى ممثلي الشركتين المنفذتين لهذين المشروعين.
هذا وقد أسند مشروع المنطقة الشمالية إلى شركة اتحاد المقاولين العمانية ، حيث سيتم تنفيذه خلال فترة زمنية لاتتعدى 41 شهراً وبقيمة تعاقدية بلغت حوالي 16.2 مليون ريال عماني ، حيث من المتوقع أن يكتمل المشروع بحلول شهر أكتوبر من عام 2017 ، وسيتضمن مد حوالي 6.2 كم من أنابيب الصرف الصحي و70 كم من الخطوط الجانبية وتركيب 13.35 كم من خطوط المياه المعالجة و230.4 كم من قنوات الألياف البصرية بالإضافة إلى حوالي 23.2 كم من خطوط التوصيل للمنازل.
أما مشروع المنطقة الشرقية فقد أسند إلى شركة خدمات الخليج للبتروكيماويات حيث سينفذ خلال 44 شهرا من تاريخ توقيع الاتفاقية وبقيمة تعاقدية بلغت حوالي 21.4 مليون ريال عماني حيث يتوقع الانتهاء منه بحلول شهر يناير من عام 2018م وسيتضمن المشروع مد حوالي 8.9 كم من أنابيب الصرف الصحي و86.5 كم من الخطوط الجانبية وتركيب حوالي 9.9 كم من خطوط المياه المعالجة بالإضافة إلى 230.3 كم من قنوات الألياف البصرية و32.45 كم من خطوط التوصيل إلى المنازل.
وبعد توقيعه للاتفاقيات أعرب معالي المهندس محسن بن محمد الشيخ رئيس مجلس إدارة حيا للمياه عن سعادته الغامرة بتوقيع اتفاقيتي الحزمة الثالثة والرابعة من مشاريع مرافق الصرف الصحي بولاية العامرات والتي تم تصميمها وفق أعلى المعايير العالمية وقال معاليه : بعد الانتهاء من هذه المشاريع سيتم ربط جميع مساكن ولاية العامرات بخدمة الصرف الصحي حيث إن هذه المشاريع ستسهم بشكل كبير في زيادة الرقعة الخضراء وتجميل الولاية وكذلك المحافظة على البيئة وصحة الساكنين والتي هي من أولويات هذا المشروع الحيوي الهام.
أما المهندس حسين بن حسن عبدالحسين الرئيس التنفيذي لحيا للمياه فقد علق قائلا : إن أعمال المرحلة الثالثة والرابعة هي الأكبر ضمن المراحل الإنشائية الثلاثة للمشروع وفور اكتمالها، سنتمكن من خدمة آلاف المنازل في ولاية العامرات وأضاف بأن الهدف من إنشاء شبكات الصرف الصحي هو التقليل التدريجي لأنظمة الصرف الصحي التقليدية مما سيسهل عملية استغلال هذه المياه ويعود بالنفع الإيجابي على المجتمع بشكل عام ونحن نسعى من خلال مشروع العامرات للصرف الصحي إلى توفير بنية أساسية متطورة وحديثة تخدم المواطن والمقيم على حد سواء وتساهم في تعزيز جودة الحياة في الولاية.
من جانبه أشاد فتحي علاء الدين المدير العام الإقليمي لشركة اتحاد المقاولين العمانية بأهمية الاتفاقية مع حيا للمياه قائلا: نحن سعداء بأن نكون الشركة المنفذة لمشروع شبكات المرحلة الثالثة والذي يعتبر نقلة نوعية في تطوير البنية الأساسية لولاية العامرات وسنسعى لإنجاز الأعمال الخاصة بالمشروع وفق أعلى المستويات المهنية وبأقل نسبة إزعاج للقاطنين وفي الفترة الزمنية المحددة للمشروع آخذين في الاعتبار الاهتمام بجانب السلامة والصحة المهنية كما تطرق نور الدين فاهورا مدير عام شركة خدمات الخليج للبتروكيماويات إلى مشروع المرحلة الرابعة والذي أسند إليهم وأبدى سعادته الغامرة للحصول على أعمال تنفيذ المشروع والذي يعتبر من المشاريع الحيوية المهمة التي تنفذ على مستوى ولاية العامرات والسلطنة بشكل عام وأضاف بأنه سيقوم بتسخير كافة الإمكانات لإنجاح هذا المشروع وذلك كما خطط له أسوة بغيره من المشاريع التي نفذتها حيا للمياه.
جدير بالذكر أن المخطط الرئيسي لشبكة مسقط للصرف الصحي يضم 6 مستجمعات أساسية للصرف الصحي مقسمة على العامرات ومطرح وبوشر ومسقط والمسفاة وقريات ويعتبر مستجمع العامرات واحدا من أكبرها حيث سيخدم أكثر من 58 ألف نسمة هم عدد سكان الولاية طبقا لتعداد عام 2010 والذي من المتوقع أن يصل إلى 110 آلاف بحلول العام 2025م وعلى ضوء ذلك سيتم تنفيذ المشروع على عدة مراحل تماشيا مع الطلب المتزايد والنمو المطرد للسكان وحركة التنمية في المنطقة وستشمل الأعمال مد خطوط الأنابيب وإنشاء محطة ضخ مياه الصرف الصحي وكذلك أنظمة توزيع المياه المعالجة.

إلى الأعلى