الثلاثاء 17 يوليو 2018 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / المسؤولون في “التعدين” و”البيئة” يزورون جبل الشيخ بشمال الباطنة
المسؤولون في “التعدين” و”البيئة” يزورون جبل الشيخ بشمال الباطنة

المسؤولون في “التعدين” و”البيئة” يزورون جبل الشيخ بشمال الباطنة

للوقوف على الملاحظات البيئية واقتراح الحلول المناسبة لإقامة مواقع لأنشطة الكسارات
مسقط ـ (الوطن):
قام كل من سعادة المهندس هلال بن محمد البوسعيدي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للتعدين وسعادة نجيب بن علي الرواس وكيل وزارة البيئة والشؤون المناخية بزيارة ميدانية مشتركة لجبل الشيخ بمحافظة شمال الباطنة للوقوف على الملاحظات البيئية الواردة بشأنها واقتراح الحلول المناسبة لإقامة مواقع لأنشطة الكسارات بجبل الشيخ.
وتأتي هذه الزيارات تماشيا مع الإجراءات التي تتبعها الهيئة في تنظيم عمل الكسارات والتي تتمثل في دراسة المناطق الصالحة للاستغلال وتحديدها تمهيدا لتخليص معاملاتها من الجهات المعنية، وبعدها يتم اصدار تراخيص مزاولة الأنشطة التعدينية حسب المتبع في هذا الشأن، وتقوم الهيئة بعد ذلك بدور الرقابة والتفتيش المنوط بها قانونا، وإلزام الشركات بتركيب الموازين للتعرف على الكميات المباعة ومقارنتها بتقارير الإنتاج، كما تلزم الهيئة الشركات العاملة في القطاع على التقيد بجميع الأنظمة والقوانين المنظمة للعمل، إضافة إلى حثها على الالتزام بالاشتراطات البيئية وفق بنود التصاريح الصادرة من وزارة البيئة والشؤون المناخية.
الجدير بالذكر أن الكسارات تعمل على توفير كل احتياجات البنية التحتية من المواد الأولية في مجال التشييد والبناء سواء تلك التي تتعلق بالمشاريع الكبرى في البنية التحية أو غيرها من مشاريع القطاع الخاص، حيث إن هذه الكسارات تساهم بشكل كبير في النهضة العمرانية في السلطنة، وقامت بنقلة نوعية في البلاد من تطور عمراني وبنية تحتية اعتمادا على عمل الكسارات المنتشرة في مختلف محافظات السلطنة، كما تساهم هذه الكسارات في توفير المواد الأساسية التي يحتاجها المواطن في عمليات البناء والتشييد ولها دور أساسي في تخفيض تكلفة البناء عوضا عن استيرادها بأسعار كبيرة، بالإضافة إلى الخدمات اللوجستية للمتعاملين مع نشاط نقل هذه المواد، كما أنها توفر فرص عمل للمواطنين وللقائمين على أنشطتها المختلفة، ويساهم عمل هذه الكسارات في رفد الاقتصاد الوطني.

إلى الأعلى