الجمعة 20 أبريل 2018 م - ٤ شعبان ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / الأحمر على بعد 90 دقيقة من لقب (خليجي 23)
الأحمر على بعد 90 دقيقة من لقب (خليجي 23)

الأحمر على بعد 90 دقيقة من لقب (خليجي 23)

رسالة الكويت ـ صالح البارحي :
تصوير/ عبدالله الكحالي :

هذا العماني والبطولة في دمه … الرأس عالي دام ها المجد عالي … وإللي عشق هذا التراب وضمه … يكون الأول ما يكون الثاني … شعار اتخذه رجال الأحمر في أمسية الامس … فدخلوا به لقاء البحرين الحاسم … لم يأبهوا كثيرا بتلك الحشود الجماهيرية خلف المنافس … فقدموا لنا ملحمة جديدة تضاف إلى السجل الرائع لهؤلاء الشباب … فكان لهم ما أداوا في أمسية الأمس باستاد جابر الدولي بمدينة الكويت … فضربوا موعدا جديدا مع النهائي الحلم لخليجي 23 للمرة الرابعة في تاريخ الأحمر … حيث تفوق الأحمر العماني بهدف نظيف سجله مهدي عبدالجبار مهاجم البحرين في مرماه بالخطأ عند الدقيقة (29) من عمر مواجهة النصف نهائي للبطولة … حيث استبسل لاعبو منتخبنا في الذود عن مرماهم حتى النهاية … مؤكدين للجميع بأنهم على قدر المسؤولية وبأنهم قادرون على صناعة سجل ذهبي جديد للكرة العمانية …

قدم منتخبنا شوطين مميزين للغاية … تعامل معها فيربيك بالطريقة المثالية والتي يحتاجها كل شوط … فخرج مع مجموعة شابة من اللاعبين مرفوعي الرأس في طريق النهائي الحلم من جديد بعد أن أفلت مننا في خليجي 22 بالرياض … هنيئا لنا هذا المنتخب الرائع …

تحفظ
بداية المباراة كما كان متوقعا لها ، تحفظ من جانب المنتخب البحريني بالتراجع إلى مناطقه الخلفية والاعتماد على الهجمات المرتدة ، وهو الأسلوب الذي يعتمد عليه الفريق منذ بداية المباراة ، فيما منتخبنا يسير بذات النهج بالاكثار من التمرير البيني وتبادل المراكز بين لاعبينا من أجل فتح ثغرة في الخطوط الخلفية للبحرين والوصول منها لمرمى السيد شبر ، ركلة مباشرة يحتسبها الحكم لمصلحة الهاجري يلعبها سعد سهيل عرضية بداخل منطقة الجزاء لكن السيد مهدي يبعدها برأسه محبطا هدف التقدم للاحمر العماني (8) .

غياب الخطورة
الخطورة لا زالت مختفية تماما بين الفريقين ، بسبب أن كل مدرب يدرك كل صغيرة وكبيرة في الفريق المنافس ، وبالتالي سهلت مهمتهما في السيطرة على مفاتيح اللعب ، محسن جوهر يسدد كرة قوية مركزة بشكل كبير لكنها تمر على يمين مرمى البحرين كأول تهديد خطر في المباراة (15) ، هذه التسديدة أيقظت همم البحرينيين للبدء في رسم طريقة للدخول في أجواء المباراة وبالأخص في الشق الامامي الذي غاب تماما عن المباراة حتى الدقيقة (16) ، وفعلا هو ما حدث بعد ان اخذ شباب البحرين ثقتهم بأنفسهم بشكل اكبر ليبدأوا في التوجه للامام رويدا رويدا .

ارتباك بحريني
خطأ يرتكبه حارس البحرين رفقة السيد مهدي باقر تخرج على إثره الكرة إلى ركنية يلعبها محسن جوهر رائعة لكن وليد الخيام يبعدها عن مكمن الخطر (22) ، خطأ قريب جدا يحتسبه الحكم السريلانكي كريشنا لمصلحة خالد الهاجري ينفذه احمد كانو بشكل رائع للغاية أرضية قوية لكن الحارس البحريني السيد شبر يتمكن منها بثقة مفوتا فرصة التقدم لمنتخبنا (24) ، محاولة خطرة من مهدي عبدالجبار بداخل منطقة جزاء منتخبنا لكن سعد سهيل يبعد الخطر (26) ، جميل اليحمدي لا يمنح البحرينيين فرصة التقاط الانفاس ليسدد صاروخا من خارج منطقة الجزاء بشكل راقي جدا لكن السيد شبر يبعدها بقبضة يده من أعلى نقطة إلى ركنية للاحمر العماني .
هدف مستحق
ركلة ركنية لمنتخبنا ينفذها محسن جوهر بطريقة صعبة جدا على حراس المرمى والمدافعين ليحدث ما لا يتمناه البحرينيون بعد ان تطاول قلب هجومه إلى الكرة من اعلى نقطة لكنه يفشل في إبعادها لتسقط خلف حارس مرماه السيد شبر هدفا أول لمنتخبنا عند الدقيقة (29) من عمر المباراة لتشتعل المدرجات فرحا بهذا التقدم المتوقع للاحمر.

هدف يضيع للاحمر
الدقيقة (30) يضيع هدف قتل المباراة لمنتخبنا بعد أن سدد احمد كانو كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ترتد من الدفاعات البحرينية ليجدها محسن جوهر أمامه وهو على بعد خطوات من مرمى البحرين يلعبها بقوة لكنها افتقدت للتركيز لتعتلي العارضة بسنتيتمترات قليلة ، البحرينيون وجدوا انفسهم مطالبين بضرورة التخلي عن الحذر والبدء بمبادلة الأحمر العماني الهجوم ، ساعده في ذلك تراجع منتخبنا للوراء لامتصاص حماس البحرينيين والاعتماد على الهجمات المرتدة ، ركلة ركنية أولى للبحرين يلعبها السيد ضياء بلا جديد ، رائد إبراهيم يتأخر في إبعاد الكرة من امام منطقة الجزاء ليرتبك دوربين ويبعدها لركنية جديد للبحرين لكنها بلا جديد كذلك (33) .

افضلية لمنتخبنا
ضغط متواصل من منتخبنا بكل اجناب الملعب عن طريق علي البوسعيدي تارة وسعد سهيل تارة أخرى لكن العرضيات لم تكن بالطريقة المثالية لطول قامة الدفاعات البحرينية بشكل واضح مقارنة بالهاجري ، كرة خطرة جدا يحصل عليها عبدالله عمر الذي مرر كرة على طبق من ذهب للمتمركز كميل الأسود لكن الأخير تباطأ في استلامها لينقض عليها احمد كانو ليبعدها عن الخطر (40) ، رائد إبراهيم يكثر من المراوغة غير المجدية تماما بدلا من تسريع اللعب والتمرير للزميل فيضع رفقاءه في مشكلة عصيبة بلا داع ، والتي من خلالها يرسم هجماته ، دقيقة واحدة وقتا بدل ضائع يمنحه الحكم تنتهي بلا جديد لينتهي الشوط الأول بتقدم منتخبنا بهدف نظيف .

الشوط الثاني
بداية نارية لمنتخب البحرين منذ اللحظة الأولى لهذا الشوط ، فوصل إلى منطقة جزاء منتخبنا منذ اللعبة الأولى عن طريق عرضية كميل الأسود الذي لعب كرة جميلة جدا لعبدالله عمر المتمركز لكن مراقبة لصيقة من المسلمي حرمته من التحكم بالكرة (46) ، سقوط لاحمد كانو بوسط الميدان دون تدخل من حكم المباراة رغم خطورة اللعبة ، مهدي عبدالجبار يفتح ثغرة هجومية من الطرف الايسر لمنتخبنا بتحركاته الخطيرة ولعب العرضيات النموذجية بداخل منطقة الجزاء وهي التي تربك دفاعات منتخبنا ، فايز الرشيدي يتصدى لكرة من خارج منطقة الجزاء بثبات .

تدخل سكوب
سكوب يشعر بالخطر مع مرور الوقت ليقوم من مقعده للتوجيه ، حارب السعدي يتدخل بقوة على قدم عبدالله عمر ويحصل على انذاراصفرأول في المباراة ، تبديل اول في صفوف البحرين بدخول إبراهيم حبيب وخروج احمد عبدالله ، هجمة مرتدة لمنتخبنا تفتقد للدقة في التمرير ناحية الهاجري لترتد سريعة جدا للمنتخب البحريني بكرة خلف المدافعين لمهدي عبدالجبار لكن سعد سهيل يلحق عليه في اللحظة الأخيرة ، وتدخل جديد لسكوب بخروج مهدي عبدالجبار ودخول عبدالله يوسف بحثا عن تسجيل هدف التعادل قبل فوات الأوان ( 58) ، فرصة خطيرة جدا للبحرين بعد ان وصلت الكرة إلى البديل إبراهيم حبيب الذي وصلته الكرة خلف المدافعين يلعبها قوية جدا لكن المسلمي يبعدها في اللحظة المناسبة إلى ركنية كادت تسفر عن هدف التعادل للبحرين لولا تألق فايز الرشيدي بإبعادها بأطراف أصابعه إلى ركنية بلا جديد ، ركلة ركنية جديدة للبحرين تنفذ بشكل صعب جدا لكن فايز يتعملق مرة أخرى ليبعدها بقبضة يديه إلى وسط الملعب .

ضغط بحريني
ضغط بحريني من كافة الجوانب وهو الذي اعطى البحرين فرصة للعودة للمباراة وكاد يتحقق له ذلك عبر رأسية إبراهيم حبيب لكن الرشيدي يبعدها في اللحظة الأخيرة إلى ركنية جديدة للبحرين بلا جديد (62) ، رائد إبراهيم يضيع فرصة قتل المباراة مجددا بعد أن هيأ له جميل اليحمدي كرة على طبق من ذهب لكن سذاجة رائد بالتعامل مع الكرة بشكل غريب دون أي مضايقة أضاع هذه الفرصة السهلة (66) ، منتخبنا من ناحيته بدأ يهدي اللعب تدريجيا في ظل الرغبة البحرينية والاندفاع للامام بشكل مبالغ فيه ، وهو ما حدث بالفعل والذي من خلاله عاد منتخبنا للواجهة في الشق الامامي على اقل تقدير .

استبسال عماني
المنتخب البحريني بدأ يعتمد على الكرات العرضية بشكل واضح ، وقبلها الكرات الطويلة خلف المدافعين لكن التمركز الجيد للمسلمي وفهمي ومن خلفهم فايز الرشيدي منع الأمور ان تسير إيجابية للبحرينيين ، تدخل أخير للمدرب البحريني بخروج عبدالله عمر ودخول سامي الحسيني (77) في تحد واضح للفريق العماني بالتوجه للهجوم المباشر لأن ليس لديه ما يخسره ، وخطأ صعب جدا للبحرين يحتسبه الحكم يلعبه إبراهيم حبيب بدقة متناهية لكن فايز الرشيدي يتعملق من جديد الذي كان سدا منيعا امام هذه الكرة الصعبة ليضيع هدف التعادل للبحرينيين (81) ، تدخل أول لبيم فيربيك بدخول ياسين الشيادي وخروج محسن جوهر ، ومن اللمسة الأولى للشيادي يتسبب في حصول اللاعب البحريني إبراهيم حبيب لبطاقة صفراء (85) .

تعملق فايز
فايز الرشيدي يتعملق من جديد وينقذ مرمى منتخبنا من هدف التعادل للبحرين (88) ، وتدخل آخر لفيربيك بإخراج رائد إبراهيم ودخول محمود المشيفري للمساندة في خط الدفاع فيما تبقى من عمر المباراة ، الحكم السريلانكي يمنح (5) دقائق وقتا بدل ضائع يحصل في الأولى منها البحرينيون على ركلة ركنية بلا جديد ، منتخبنا يضيع فرصة هدف قتل المباراة بمرتدة سريعة للبوسعيدي لكن اليحمدي يرفض الهدية ، قبل ان يطلق الحكم صافرة النهاية بتأهل مستحق للاحمر العماني للنهائي المنتظر في أمسية الجمعة القادم في المشهد الرابع الذي كرره على مدار بطولات كأس الخليج منذ انطلاق نظام المجموعتين .

تشكيلة منتخبنا
دخل منتخبنا المباراة بتشكيلة مكونة من فايز الرشيدي في حراسة المرمى ومحمد المسلمي وفهمي دوربين في متوسط الدفاع وسعد سهيل ظهير أيمن وعلي البوسعيدي ظهير أيسر واحمد كانو وجميل اليحمدي ورائد إبراهيم وحارب السعدي في الوسط وأمامهم محسن جوهر وفي الهجوم خالد الهاجري .

تشكيلة البحرين
منتخب البحرين دخل اللقاء بتشكيلة مكونة من السيد شبر إبراهيم في حراسة المرمى وعبدالوهاب علي والسيد مهدي ووليد محمد والسيد ضياء وعبدالله عمر ومهدي عبدالجبار وعلي مدن والسيد رضا عيسى واحمد عبدالله علي وكميل الأسود .

النشيد الوطني بلسان الجماهير
عقب صافرة نهاية المباراة ، قامت الجماهير العمانية الرائعة جدا بترديد السلام السلطاني العماني بصوت ألهب حماس الحضور ، فتفاعل الجميع معه وكان مشهد ختام رائعا لمباراة رائعة ووسط حضور جماهيري غفير .

احتفالية غير
احتفالية غير قدمها لاعبونا عقب نهاية المباراة مع الجماهير الوفية التي ساندتهم ، احتفالية اعادت للاذهان تلك الامسيات الجميلة التي عشناها في خليجي 17 ، 18 ، 19 ، … المشهد كان رائعا للغاية ، فاختلطت الدموع فرحا بين أبناء عمان ، فخرجت اللوحة عفوية للغاية .

مسيرات عارمة
اجتاحت شوارع الكويت ليلة البارحة مسيرات فرح عارمة للجماهير العمانية التي طافت ميادين الكويت بدءا من استاد جابر الدولي وحتى سوق المباركية ، حيث عاشت الجماهير ليلة من ألف ليلة رفقة عدد كبير من أبناء الكويت الرائعين في مشهد جسد لنا عمق العلاقة بين العمانيين والكويتيين على مدار التاريخ .. فصدح (الداودي) و (البريكي) و(أبو إبراهيم ) بالاهازيج العمانية التقليدية التي نالت استحسان الجميع ، في مشهد بات نجاحه قريبا بإذن الله تعالى باكتمال لوحته النهائية بأمسية الجمعة .

كانو رجل المباراة
حصل نجم منتخبنا وقائده وقلب الأسد أحمد مبارك كانو على لقب أفضل لاعب في المباراة ، حيث قدم مستوى رائعا وتحمل عبء كبيرا في تهدئة زملائه وعدم انجرافهم وراء تطلعات المنتخب البحريني ، وكان سببا رئيسيا في الانتصار والتواجد بالنهائي الحلم للمرة الرابعة في تاريخ الأحمر ، وتفوق كانو على زميله بالفريق فايز الرشيدي بنسبة قليلة ، إلا أن الاثنين يحملان شعار الخنجر والسيفين .

إلى الأعلى