الأربعاء 18 يوليو 2018 م - ٥ ذي القعدة ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / ختام ناجح لبطولة البولينج لمدارس مسقط
ختام ناجح لبطولة البولينج لمدارس مسقط

ختام ناجح لبطولة البولينج لمدارس مسقط

خطفت المركز الأول مدرسة الجفنين للتعليم الأساسى الصفوف (9-1) بـ200 نقطة ومثلها كل من بلقيس بنت خليل بن زايد بن حمد السيابية وأزهار بنت صالح بن خلفان الجلندانية وفاطمة بنت فهد بن سيف بن سليمان السيابية، وخطفت الطالبة أزهار بنت صالح خلفان الجلندانية من مدرسة الجفنين للتعليم الأساسى الصفوف (9-1) المركز الأول، وذلك في بطولة البولينج لمدارس محافظة مسقط والمنظمة من قبل مركز عمان للبولينج ولجنة الرياضة المدرسية بمحافظة مسقط.
وتم تنظيم هذه البطولة من منطلق أهمية لعبة البولينج وانتشارها في السلطنة وبين افراد المجتمع، حيث إنها تعتبر من الالعاب التى تستهدف جميع أفراد الأسرة وتضمهم في جو تنافسي ممتع توطد من خلالها العلاقات والروابط الأسرية في جو تنافسي وغرس وترسيخ المفاهيم الصحيحة للتربية البدنية والنشاط الرياضي ومنها العمل بمفهوم روح الفريق الواحد وإدراك البعد التربوي الصحيح للمنافسات الرياضية. أيضا تنمي الاتجاهات الاجتماعية السليمة والسلوك القويم عن طريق بعض المواقف في الألعاب الجماعية والفردية وإكسابهم الثقة بالنفس وتنمية الروح الرياضية وتساهم في التخلص من التوتر النفسي وتفريغ الانفعالات واستنفاد الطاقة الزائدة وإشباع الحاجات النفسية والتكيف الاجتماعي وتحقيق الذات كذلك تقدير أهمية استثمار وقت الفراغ ببعض النشاطات الرياضية المفيدة.
نوعية المسابقات
وحققت لجنة الرياضة المدرسية خلال الفتره الماضية تقدما في نوعية المسابقات ، حيث وضعت اللجنة اجندتها السنوية بناء على البرامج والمسابقات الواردة من الاتحاد المدرسي والتي تنبثق من الأهداف العامة للاتحاد ودائماً ما تسعى اللجنة الى تحديث برامجها وفعالياتها وتطويرها بناء على الخبرات السابقة للمسابقات التي تم تنفيذها في الأعوام الماضية مما يطور في الية تنظيم وتنفيذ المسابقات وتعد المسابقات الرياضية مهمه لما لها من اهمية في الجانب التربوي والنفسي والعلمي والصحي والرياضي الامتداد التطبيقي لدروس التربية الرياضية ومكملة لها. وأن أهم الأهداف التي يعمل على تحقيقها من خلال المسابقات الرياضية المدرسية هي الإيمان بالعمل الرياضي ورسالته والإخلاص للمبادئ الرياضية، وحسن إدارة الخبرات التربوية والتنافسية في نطاق الخط التربوي السليم لغرس القيم الاجتماعية في نفوس الطلبة، وتوثيق التضامن وأواصر المحبة والتآخي بين الطلبة في مختلف الأنشطة الرياضية، وتنمية الاتجاهات الإيجابية لخلق المواطن الصالح والولاء والمواطنة وضبط النفس واحترام الانظمة والقوانين والتحلي بالروح الرياضية في الألعاب المختلفة والاعتزاز بالمثل العليا النابعة من ديننا الإسلامي الحنيف، واكتساب العادات الصحية السليمة والقوام الجيد، وتنمية الصفات الاجتماعية الجيده مثل التعاون، الالتزام ، الثقة بالنفس، الشجاعة وقوة الارادة، الصبر والتحمل، واكتشاف المواهب وإبرازها للرياضة الاهلية، ولشغل أوقات الفراغ فيما هو نافع ومفيد من خلال ممارسة الأنشطة الرياضية المتنوعة، وإعداد قاعدة واسعة من الكوادر الوطنية في مجال التحكيم من المدرسين والمدرسات العاملين في الميدان الرياضي، وتشجيع وتطوير الرياضة المدرسية من خلال تنفيذ برامج التربية الرياضية وتعتبر المنافسات الرياضية مظهرا من مظاهر الحياة الرياضية، كما أنها أحد مظاهر تقدم الأمم.
وفي الختام ظهرت النتائج فعلى مستوى الفرق حصلت على المركز الأول مدرسة الجفنين للتعليم الأساسى الصفوف (1-9) بـ200 نقطة ومثلها كل من بلقيس بنت خليل بن زايد بن حمد السيابية وأزهار بنت صالح بن خلفان الجلندانية وفاطمة بنت فهد بن سيف بن سليمان السيابية، وحصل على المركز الثاني مدرسة العذيبة للتعليم الأساسي الصفوف (1-4) بـ 181 نقطة ومثلها كل من غالية بنت مبارك بن جمعة العجمي ورهف بنت ناصر الرواحية وميس أسامة جميل، أما المركز الثالث فكان من نصيب مدرسة قنتب للتعليم الأساسي الصفوف(1-9) بـ 168 نقطة ومثلها كل من نجود بنت أحمد بن سعيد الحسنية ومريم بنت سالم المسكرية وريم بنت عصام المعشرية.
وعلى المستوى الفردي خطفت الطالبة أزهار صالح خلفان الجلندانية من مدرسة الجفنين للتعليم الأساسى الصفوف (1-9) المركز الاول، فيما ذهب المركز الثاني من نصيب الطالبة غالية بنت مبارك الكليبية من مدرسة العذيبة للتعليم الأساسي الصفوف (1-4)، وحصلت الطالبة فاطمة بنت فهد سيف السيابية من مدرسة الجفنين للتعليم الأساسى الصفوف (1-9) على المركز الثالث.

إلى الأعلى