الإثنين 18 يونيو 2018 م - ٤ شوال ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / اللجنة الصحية بشناص تختار منطقة سور بني خزيمة كقرية صحية
اللجنة الصحية بشناص تختار منطقة سور بني خزيمة كقرية صحية

اللجنة الصحية بشناص تختار منطقة سور بني خزيمة كقرية صحية

شناص ـ من إبراهيم الفارسي :
عقدت اللجنة الصحية بولاية شناص اجتماعها الأول لعام 2018 برئاسة سعادة الشيخ خليفة بن هلال العلوي والي شناص رئيس اللجنة وبحضور الدكتور عبدالرحمن الغيثي عضو المبادرات المجتمعيه بالخدمات الصحيه بمحافظة شمال الباطنه وحمدان بن سعيدالسناني ممثل اللجان الصحيه بمحافظة شمال الباطنه و الشيخ عبدالرحيم بن ناصر الخزيمي مسؤول بلدة سُوَر بني خزيمة وأعضاء اللجنة من المؤسسات الحكوميه بالولايه في بداية الأجتماع رحب سعادة الشيخ الوالي بالحضور وشكرهم على تلبيتهم الدعوة وجهودهم التي يبذلونها بعدها استعرضت اللجنه عدة مواضيع ومنها اختيار قرية سور بني خزيمه لتكون حاضنه لبرنامج القرية الصحيه بالولاية ويأتي اختيار هذه القرية لما له من أهداف كثيرة منها الصحيه والبيئية والأقتصادية والأجتماعية وأشار حمدان السناني ممثل اللجان بالمديريه قائلا : إن اختيار منطقة سور بني خزيمه تتمثل في التهيئة المجتمعيه للقريه وايجاد ممثلات الأسر ثم المسح الميداني وأحتياجاتهم الصحية وتقرير المسح الميداني وتحديد المشاكل والأولويات ثم استحداث عدة لجان بالقرية بعد ذلك قدم الدكتور عبدالرحمن الغيثي شرحا عن مفهوم المبادرة المجتمعية الصحية وأشكالها وأسس تطبيقها وأن برنامج المبادرات المجتمعية الصحية يسعى لإشراك الفرد في تحمل مسؤليته في حماية نفسه وأسرته من الوقوع في براثن الأمراض والعلل وذلك يتم باكسابه المهارات الصحية الوقائية وبإشراكه في التخطيط والتنفيذ والتقييم للبرامج الصحية الوقائية.
وذلك من خلال برنامج المبادرة وبعد مرحلة التهيئة المجتمعية لمفهوم القرية الصحية سيتم تقسيم القرية الى احياء وترقيم المنازل وتدريب فرق العمل ومن ثم عمل مسح ميداني يشمل جميع فئات المجتمع وبعد تحليل النتائج سنتمكن من معرفة الاولويات التي يحتاجها المواطنين في القرية وصولا الى وضع خطة صحية شاملة ومستدامة طويلة المدى تقوم بعدها كل جهة وبالشراكة مع أهالي القرية بعمل ما يلزمها
علما بان استراتيجية البرنامج قائمة علىٰ العمل مع اهل القرية في كافة الجوانب الصحية بعدها استعرضت اللجنه موضوع تطبيق نظام الدفع الكتروني بالبطاقات للمؤسسات الصحيه بالسلطنه لتحصيل رسوم العلاج وذلك اعتبارا من بداية شهر يناير الحالي وطالب الحضور بضرورة أن يكون جميع الأهالي على علم لهذا الموضوع وجه سعادته بأن يتم مخاطبة ادارة الأوقاف والشؤون الدينيه بهذا الخصوص ليقوم خطباء الجوامع بأبلاغ الأهالي بذلك وفي ختام الأجتماع توجه سعادته بكلمة شكر وتقدير للحضور على مناقشتهم الجاده متمنين للجميع التوفيق والتعاون لخدمة هذه الولاية وتلبية احتياجاتها ..

إلى الأعلى